النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11564 السبت 5 ديسمبر 2020 الموافق 20 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:28AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

جلالته يستقبل أبناء فقيد الوطن.. الملك:

العدد 11552 الإثنين 23 نوفمبر 2020 الموافق 8 ربيع الآخر 1442

خليفة بن سلمان سيبقى رمزًا في الذاكرة الوطنية

رابط مختصر
استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، يوم أمس، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء، في قصر الصخير، سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، وسمو الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة، والشيخ راشد بن خليفة بن حمد آل خليفة وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة، والأبناء، وذلك للسلام على جلالة الملك المفدى، إذ رفعوا إلى جلالته أسمى آيات الشكر والامتنان على تعازي جلالته ومواساته لهم في وفاة فقيد الوطن صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رحمه الله.

وقد أشاد صاحب الجلالة بمناقب الفقيد وجهوده الرائدة وإسهاماته المتعددة فيما حققته المملكة من تطور وتنمية وإنجازات شاملة في جميع المجالات، مؤكدًا جلالته أيده الله أن البحرين فقدت برحيله أحد رجالها الأجلاء، إذ سخّر حياته من أجل تقدم الوطن ورفعته وتحقيق تطلعات شعبه وخدمة أمته العربية والإسلامية عبر مسيرته الممتدة الحافلة بالإنجاز والإخلاص، وسيبقى الراحل رمزًا وطنيًا خالدًا في الذاكرة الوطنية، ضارعًا جلالته الى المولى جل وعلا أن يتغمّد الفقيد بواسع رحمته وغفرانه ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم الجميع الصبر والسلوان.
كما أعرب جلالته عن تقديره واعتزازه بعطاء أبناء البحرين، جيلاً بعد جيل، في بناء تاريخ ونهضة البحرين، وإسهاماتهم الفاعلة في جهود البناء والتنمية في مختلف ميادين العمل الوطني.
من جانبه، أعرب سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة، وأبناء وأحفاد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رحمه الله، عن عظيم الشكر والامتنان والتقدير لجلالة الملك المفدى على مشاعر جلالته الطيبة النبيلة، داعين الله العلي القدير أن يحفظ جلالته ويرعاه ويمتعه بوافر الصحة والسعادة وطول العمر، ويديمه عزًا وذخرًا وسندًا للبحرين وشعبها الكريم، ويحقق للمملكة ما تصبو إليه من نماء وتطور وازدهار تحت قيادة جلالته الحكيمة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها