النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11492 الخميس 24 سبتمبر 2020 الموافق 7 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:08AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:56PM
  • المغرب
    5:33PM
  • العشاء
    7:03PM

خلال مؤتمر وجائزة الجهات المانحة الرابع للعام 2020

العدد 11453 الأحد 16 أغسطس 2020 الموافق 26 ذي الحجة 1441

ناصر بن حمد يحصد جائزة شخصية العام

رابط مختصر
منح المركز الأممي لخدمات المانحين عضو الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة مستشار جلالة ملك البحرين للأعمال الخيرية وشؤون الشباب جائزة شخصية العام القيادية الفخرية في مجال المنح، والدكتور طلال أبوغزالة رئيس مجموعة طلال أبوغزالة جائزة شخصية العام في مجال خدمة المجتمع لعام 2020.
جاء ذلك خلال مؤتمر وجائزة الجهات المانحة الرابع لعام 2020م الذي أقيم أمس (السبت) برعاية فخرية من قبل علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى بمملكة البحرين، وبمشاركة شرفية من قبل الدكتور طلال أبوغزالة رئيس مجموعة طلال أبوغزالة السفير الدولي للمسؤولية المجتمعية.
وناقش المؤتمر في دورته الرابعة موضوع «الجهات المانحة ودورها المتعاظم في دعم برامج التخطيط للتعافي الاقتصادي واستدامة التنمية»، وذلك بمشاركة عربية ودولية متميزة.
وفي كلمة افتتاح المؤتمر أشاد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى بموضوع المؤتمر، مشيراً لأهميته في ظل الظروف الراهنة التي يشهدها العالم بسبب جائحة كوفيد 19.
وقال: «إن مشروع الإصلاح السياسي في مملكة البحرين مهد الأرضية الصلبة لديمقراطية نفخر بها قائمة على أسس صلبة، الهدف منها خدمة المواطن البحريني، وتحقيق عملية النهوض والتطور للوطن، والاستقرار والازدهار في ظل دولة القانون والمؤسسات».
وأضاف: «إن الهدف الأساسي للتنمية المستدامة، هو الوفاء بحاجات البشر وتحقيق الرعاية الاجتماعية على المدى الطويل، مع الحفاظ على قاعدة الموارد البشرية والطبيعية ومحاولة الحد من التدهور البيئي».
وأشار إلى أهمية التوصل إلى توازن ديناميكي بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية من جهة، وإدارة الموارد وحماية البيئة من جهة أخرى.
وقدم الدكتور طلال أبوغزالة رئيس مجموعة طلال أبوغزالة – ضيف شرف المؤتمر – الكلمة الرئيسة في حفل افتتاح المؤتمر، أكد فيها على أهمية العطاء للشركات والمؤسسات لتحقيق استدامة أعمالها، لأنها تأتي في إطار الواجب وليست ممارسة ترفية. معرجًا على دور «مجموعة طلال بوغزالة»، التي خصصت 50% من أرباحها لصالح دعم ورعاية المجتمع عبر برامج متخصصة في مجالات التعليم وبناء القدرات. وأشار كذلك إلى طرح «طلال أبوغزالة فاونديشن ثلاثين مشروعًا مستدامًا لصالح خدمة ودعم المجتمع، الأمر الذي انعكس على حالة الرضى المجتمعي تجاه هذه المجموعة الرائدة، وتم ترجمة ذلك عبر حصول مجموعة طلال أبوغزالة على دعم قادة الدول والمجتمعات التي تعمل فيها مجموعته لأعمالها وأنشطتها.
قدم الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية كلمة بمناسبة تكريم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لدوره في الإشراف على حملة (فينا خير) والتي تمت إدارتها من قبل المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، مشيراً فيها إلى دور القيادة الرشيدة في مملكة البحرين في دعم هذه الحملة الوطنية الإنسانية برئاسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، والتي حصلت على دعم مجتمعي ووصلت حصيلتها إلى مائة مليون دولار، تم توجيهها بشكل عاجل لدعم المتضررين من جراء جائحة كورونا في داخل المجتمع البحريني، ووصلت مساعدات الحملة الوطنية للمواطنين والمقيمين على حد سواء، الأمر الذي وجد قبولاً طيبًا من قبل المراقبين في الداخل والخارج.
كما أن نجاح المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية في إطلاق وإدارة «حملة فينا خير»، كان سببًا رئيسًا في الجاهزية التي تمتعت بها المؤسسة الملكية وفريق عملها والمتطوعين معها في الاستجابة العاجلة لنصرة «مدينة بيروت المنكوبة» بعد الانفجار الذي حدث وخلف أضرارا كبيرة. واختتم الدكتور السيد حديثه قائلاً«إن ممارسة المسؤولية المجتمعية وتطبيقاتها في مثل هذه الظروف والإحتياجات المجتمعية سواء على المستوى الوطني أو الخارجي أمر في غاية الأهمية، والشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية خير من يقوم بها.. فشكرًا للشبكة الإقليمية وقيادتها برئاسة البروفيسور يوسف عبدالغفار ومجلس إدارتها على استدامة دعم المبادرات والمشروعات المجتمعية».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها