النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11371 الثلاثاء 26 مايو 2020 الموافق 3 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

إجلاء البحرينيين من إيران يبدأ اليوم وينتهي في مايو.. نواب لـ«الأيام»:

العدد 11314 الإثنين 30 مارس 2020 الموافق 6 شعبان 1441

43 ألف مواطن في الخارج و3027 يرغبون بالعودة

رابط مختصر
قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب النائب محمد السيسي إن الوفد الحكومي برئاسة وزير الخارجية الدكتور عبداللطيف الزياني كشف في الاجتماع البرلماني - الحكومي المشترك أمس بأن عدد البحرينيين المتواجدين في الخارج في الوقت الحالي يبلغ 43699 مواطنًا موزعين في عدد من الدول؛ وأن الراغبين منهم في العودة بسبب ظروف «كورونا» يبلغ حوالي 3027 مواطنًا.

وأفاد بأن الوفد الحكومي أشار إلى وجود صعوبات في عمليات الإجلاء بعد إغلاق المطارات ورفض بعض الدول استقبال خطوط معينة أو حتى رفضهم لاستقبال طائرات معينة.
وذكر بأن الوزير أكد على وجود خطة لإجلاء جميع المواطنين العالقين في الخارج في مدة لا تتجاوز الشهرين؛ بل وفي مدة أقصر إن تهيّأت الظروف لذلك.
من جانبه ذكر رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية أحمد السلوم بأن الوفد الحكومي تكلم عن تفاصيل أعداد العالقين في الخارج والراغبين في العودة، حيث أوضح الوفد بأن أعدادهم كالتالي بحسب الدول التي يتواجدون فيها: مصر 213 مواطنًا، الأردن 364، بريطانيا، 250، ألمانيا 68، روسيا 56، إيران 1630، تايلند 54، السعودية 34.
من جانبه أكّد رئيس لجنة الخدمات بمجلس النواب النائب ممدوح الصالح أن الحكومة قدّمت خطّة لإجلاء البحرينيين العالقين في إيران، والمتواجدين في 4 مدن إيرانية، وهي: طهران، مشهد، شيراز، ولار.
وذكر الصالح في تصريح للأيام بأن الخطة تتضمن تسيير 18 رحلة طيران تبدأ من غدأ الاثنين وحتى الثامن والعشرين من شهر مايو القادم.
وفي التفاصيل، أكّد النائب محمد السيسي رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني الاجتماع توافق السلطتين التشريعية والتنفيذية خلال الاجتماع على الخطوط العريضة لخطة الإجلاء والتعامل مع هذه الجائحة، موضحًا أن الحكومة لم ترفض أي طلب لإعادة أي مواطن وجميع الطلبات يتم تلقيها والسعي فيها، وأن البحرين لم تغلق حدودها ولا مطارها بينما دول انتقدتنا وهي ترفض فتح مطاراتها أمام مواطنيها.
وأضاف: كل ما في الأمر أن أسباب التأخير هي فقط إجراءات لوجستية، أو إغلاق بعض المطارات، أضف إلى ذلك رفض بعض الدول استقبال خطوط معينة، وحتى طائرات من صنع معين، وصعوبة الحصول على وسائل نقل بسبب تخوف الشركات العالمية، كما يواجه القائمون على الإجلاء مشكلة في تخوف أطقم الطائرات والتأمين وذلك يحد من التحركات في هذا الملف.
أما بشأن العالقين في إيران فالتعامل فقال السيسي «يتم من خلال شركات وسيطة ويحتاج لموافقات بسبب عدم وجود علاقات مباشرة ومع ذلك أكدت الحكومة أنه تم وضع خطة إجلاء متكاملة من إيران من كل من مشهد ولار وطهران وشيراز كما سيتم الإجلاء حسب المعطيات الحالية خلال شهرين من خلال رحلات منتظمة وربما تقل الفترة أو تزيد وبشأن إرجاع عدد قليل من العالقين من اجل تطبيق أقصى درجات الاحتراز في الطائرات من خلال التباعد، وذلك يقلل من استيعاب الطائرات لأعداد اكبر من المسافرين».
وأوضح السيسي أن هناك خطط إجلاء للجميع بالتنسيق مع طيران الخليج، مطمئنا الجميع بالعودة مطالبا بإعاشة العالقين وعلاجهم بالخارج إلى حين إجلائهم من الخارج وخص بالذكر المواطنين العالقين في إيران كونهم العدد الأكبر من المواطنين البحرينيين العالقين
وفي سياق آخر شدد السيسي على أهمية أن تكون عمليات الإجلاء مدروسة وفق تدرج زمني واحترازات وقاية مشددة ضمانا لسلامة الكادر الطبي معللا ذلك بأن انهيار الكادر الطبي سيؤدي إلى كارثة فلابد من أن تكون سلامتهم على رأس الأولويات علمًا بأن الدعم اللوجستي والموظفين داخل المطار لاستقبال كل دفعة قادمة للبحرين ما لا يقل عن 120موظفًا وأي عدوى لهؤلاء أثناء عملية الاستقبال ستنتقل للكادر الطبي والصحي وستؤدي إلى كارثة لا تحمد عقباها ونحن ملزمون بحماية الموظفين والطواقم الطبية التي تخضع لمعايير عالمية واتفاقات ومعاهدات يجب احترامها لذلك وجب الحذر كثيرًا خاصة وأن العديد من الدول المتقدمة انهار فيها النظام الصحي وأدى إلى فقدان السيطرة على الفايروس.
من جانبه أشاد أحمد السلوم رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بالاجتماع مع ممثلي الحكومة الذي ينم عن مدى اهتمامها وأنها تعمل جاهدة على إجلاء المواطنين وضمان عودتهم سالمين قائلا«كلنا ثقة بقيادتنا واهتمامها بملف المواطنين العالقين في الخارج».
منوهًا إلى أن الوفد الحكومي تطرق إلى تفاصيل أعداد العالقين في الخارج والراغبين في العودة إلى المملكة، منهم في جمهورية مصر العربية بلغ عددهم 213، والمملكة الأردنية الهاشمية بلغ عددهم: 213، وبريطانيا: 250، وألمانيا: 68، وروسيا: 56، وإيران: 1630، وتايلند: 53، وفي المملكة العربية السعودية 34 مواطنًا.
من جانبه أكّد رئيس لجنة الخدمات بمجلس النواب النائب ممدوح الصالح أن الحكومة قدّمت خطّة لإجلاء البحرينيين العالقين في إيران، والمتواجدين في 4 مدن إيرانية، وهي: طهران، مشهد، شيراز، ولار موضحًا أن الخطة تتضمن تسيير 18 رحلة طيران تبدأ من غد الاثنين وحتى الثامن والعشرين من شهر مايو القادم.
بينما وصف النائب حمد الكوهجي رئيس لجنة المرافق العامة والبيئة أن الاجتماع مع وفد الحكومة اجتماع موفق تم إيضاح خطة محكمة وواضحة تراعي الإجراءات الاحترازية والوقائية لإجلاء العالقين في الخارج وخصوصًا في إيران واضحة ومحكمة وتراعي الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.
المصدر: فاطمة سلمان:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها