النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11422 الخميس 16 يوليو 2020 الموافق 25 ذو القعدة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

فاعليته تفوق نتائج أي إجراء آخر وقائيًا وصحيًا.. ولي العهد:

العدد 11309 الخميس 26 مارس 2020 الموافق 2 شعبان 1441

منع التجمّعات الحل الأنسب لاحتواء «كورونا»

رابط مختصر
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، أن كل مواطن ومقيم اليوم هو مشارك بوعي في إنجاح ما يتم اتخاذه من إجراءات وتدابير لاحتواء ومنع انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).

وقال سموه في تصريحات على صفحته بشبكة التواصل الاجتماعي «الإنستغرام»: «إن المهم في هذه المرحلة هو الالتزام بالتعليمات والقرارات الصادرة من وزارة الداخلية ووزارة الصحة والجهات ذات العلاقة؛ حفاظاً على سلامتهم وسلامة الوطن»، معربًا سموه عن شكره وتقديره «لكافة المواطنين والمقيمين الملتزمين بالتعليمات، والذي يدل على حسهم المسؤول تجاه الوطن وأبنائه، وأنهم شركاءٌ واعون في دعم الجهود الوطنية وإنجاح خطط مواجهة الفيروس؛ فالتصدي لآثاره وانعكاساته يأتي بتكاتف الجميع، فالكل عليه القيام بدوره وواجبه من خلال الالتزام بقرار منع التجمعات الذي هو الحل الأنسب لاحتواء ومنع انتشار فيروس كورونا».
وأشار سموه إلى أنه عندما يلتزم الجميع بالتطبيق السليم لمنع التجمع وتدابير التباعد الاجتماعي، فإنه يسهم في تعزيز الاحتواء و الحفاظ على حرية التجول للضرورات المعيشية، ويحقق هدف احتواء ومنع انتشار فيروس كورونا في الوقت نفسه، مؤكدًا أن فاعلية منع التجمع تفوق نتائج أي إجراء آخر وقائيًا وصحيًا.
وأعرب سموه عن شكره وتقديره لقوة دفاع البحرين على إسهامها في إنجاح الجهود الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، ووزارة الداخلية، على ما تقوم به من جهود مقدّرة ومشكورة؛ من أجل تنفيذ قرار منع التجمع لأكثر من 5 أشخاص والتي سيكون لها نتائج إيجابية في احتواء ومنع انتشار فيروس كورونا، كما شكر سموه الكوادر الطبية على ما يقومون به من جهود وطنية؛ من أجل الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين.
وأشار سموه إلى أن المملكة ستواصل جهودها لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد 19)؛ فسلامة وصحّة المواطنين وأفراد المجتمع هي أولوية قصوى لا مساومة عليها، وسيتم تسخير الإمكانات كافة من أجل تخطّي هذه المرحلة بنجاح، مضيفًا سموه أن المملكة جاهزة للتعامل مع المستجدات كافة، وأن الهدف الأسمى الذي نسعى إلى تحقيقه اليوم هو حماية مصلحة الوطن والمواطن.
وتضرّع سموه للمولى العلي القدير أن يحفظ البحرين وأبناءها كافة من كل شر ومكروه، وأن يمنّ على جميع الحالات القائمة بالشفاء العاجل، وأن نتجاوز هذه المرحلة والجميع بخير وعافية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها