النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

هنّأ بفوز «الخيرية الملكية» بأفضل مؤسسة عربية.. الملك:

العدد 11280 الأربعاء 26 فبراير 2020 الموافق 2 رجب 1441

الجائزة اعتراف بإنجاز ناصر بن حمد

رابط مختصر
بعث حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، رسالة تهنئة إلى اللواء الركن سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الامن الوطني رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة؛ وذلك بمناسبة فوز المؤسسة الخيرية الملكية بجائزة «أفضل مؤسسة خيرية عربية»، والتي مُنحت من الاتحاد الدولي للمنجزين العرب خلال منتدى الابداع والتميز الاول الذي تم تنظيمه في جمهورية مصر العربية الشقيقة.
وأكد جلالة الملك المفدى أن الجائزة التي مُنحت للمؤسسة الخيرية الملكية هي اعتراف مقدر بالإنجاز الذي نهض به سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في حقل الاعمال الخيرية، وأصبحت المؤسسة موضع احترام وتقدير في كافة الحقول الانسانية، متمنياً جلالته لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ولجميع العاملين في المؤسسة التوفيق والسداد.
وبهذه المناسبة؛ تقدم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الملكية، بخالص الشكر والتقدير الى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الرئيس الفخري للمؤسسة الخيرية الملكية، على الدعم الكبير الذي يوليه جلالته للمؤسسة الخيرية الملكية والعمل الخيري والإنساني الذي تقوم به داخل وخارج مملكة البحرين ومدّ يد العون للمحتاجين والمنكوبين، مؤكدًا سموه «ان التوجيهات الملكية السامية من لدن جلالته كانت هي المحفز والملهم الأول لعمل المؤسسة الخيرية الملكية والتي تمكنّا بفضلها، بعد توفيق الله عز وجل من تحقيق هذا الإنجاز», وقال سموه: «ان هذه اللفتة الكريمة من جلالة الملك وسام فخر نضعه على صدورنا وجميع العاملين في المؤسسة الخيرية الملكية، ومحفز لنا لبذل المزيد من الجهد والعطاء لنكون عند حسن ظن جلالته دائما»، معاهدًا سموه جلالة الملك المفدى باستمرار العمل وفق الرؤية الحكيمة لجلالته؛ لتكون المؤسسة الخيرية الملكية، كما عهدها جلالته دائمًا، رائدة وسباقة في تقديم العون والمساعدة للجميع؛ ولتكون اليد البيضاء لجلالة الملك المفدى (حفظه الله ورعاه) الممتدة بالخير دائما للجميع.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها