النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11240 الجمعة 17 يناير 2020 الموافق 21 جمادى الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:47AM
  • العصر
    2:47PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

جلالته رعى الاحتفال الكبير بمناسبة فوز المنتخب الوطني.. الملك:

العدد 11204 الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441

الفوز رسالة بالغة بقدرة الشعب على التنافس المسؤول

رابط مختصر
  • المحافظة على روح الوحدة الوطنية في مسيرة الخير المتجهة نحو أيامنا الأجمل
  • منح «أبطال البحرين» وسام العمل الوطني تقديرًا لإنجازهم وتحفيزًا لهم على مواصلة التألق

تفضل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، فشمل برعايته الكريمة الاحتفال الكبير الذي أقامته وزارة شؤون الشباب والرياضة، بالتعاون مع وزارات الدولة، والذي أقيم بمناسبة فوز منتخب البحرين الوطني لكرة القدم ببطولة كأس الخليج العربي الـ24 يوم أمس في صرح ميثاق العمل الوطني.


ولدى وصول موكب جلالة الملك المفدى إلى موقع الاحتفال، حيَّت جلالته مجموعةٌ من طلبة وطالبات وزارة التربية والتعليم، وكان في الاستقبال سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، والدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم، وأيمن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة، والشيخ علي بن خليفة آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم.
وقد بدأ حفل الاستقبال بعزف السلام الملكي، ثم تفضل حضرة صاحب الجلالة بإلقاء كلمة سامية بهذه المناسبة فيما يلي نصها:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحضور الكريم،،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
أبطال البحرين الكرام، أحييكم بأجمل تحية في هذه المناسبة التاريخية التي أدخلت الفرح على قلب كل أهل البحرين.. وأبارك لكم فوزكم المستحق الذي جاء كرسالة بالغة الأهمية بتجسيدها لقدرة شعبنا الوفي على التنافس المسؤول والمنضبط في كل ميادين العمل، والمحافظ على روح الوحدة الوطنية في صعوده لقمم العطاء والإنجاز في مسيرة الخير المتجهة نحو أيامنا الأجمل، بإذن الله تعالى.



ونود في هذه المناسبة الباعثة على السعادة والفخر، أن نشكركم على تمثيلنا جميعًا خير تمثيل، وأن نحيي الجهود العظيمة والمخلصة لقيادة المنتخب وطاقم العمل الفني والإداري في توفير كل أشكال الدعم لمنتخبنا الوطني، بالغًا بذلك هذه المرحلة المتقدمة من الأداء وتحقيق الإنجاز تلو الإنجاز في المنافسات والبطولات.
ويسعدنا هنا، بأن نمنح «أبطال البحرين» وسام العمل الوطني تقديرًا وتكريمًا لهم على إنجازهم الكبير، وتحفيزًا لهم لمواصلة تألقهم الكروي.
وختامًا، نكرر تهانينا للجميع، وفي الوقت الذي نبارك فيه لأنفسنا بما تحقق، نبارك كذلك لأشقائنا المشاركين في البطولة على ما تميزت به جهودهم من مستوى عالٍ من الأداء والتنافسية، وبما يؤهلهم للوصول لأهم المشاركات العالمية. فشكرًا لكم مرة أخرى، متمنين لرياضة كرة القدم البحرينية المزيد من فرص التفوق والانجاز.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
كما ألقى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، كلمة قال فيها:
بسم الله الرحمن الرحيم
سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظكم الله ورعاكم
سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظكم الله ورعاكم
أصحاب السمو والمعالي والسعادة
الحضور الكرام،
أبطال مملكة البحرين،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
سيدي،
اسمحوا لي يا صاحب الجلالة في هذه المناسبة والأجواء الجميلة العفوية، بالتحدث عما حققناه من إنجاز تاريخي يتواصل بإذن الله وبدعم جلالتكم السامي أعوامًا وأعوامًا ليحقق مستويات أفضل وأشمل إن شاء الله.
إن ما تحقق في هذا العصر الذهبي هو نتاج سنوات من العمل في عهد جلالتكم الزاهر الذي كان بداية الغرس للشباب والشابات الموجودين أمام جلالتكم اليوم. فقد رسختم جلالتكم أطال الله عمركم الأساس الصحيح بنظرتكم الثاقبة لأنكم آمنتم بشعبكم وقدراتهم وقدمتم لهم كل الدعم، واليوم ترون جلالتكم حصاد جهودكم ودعمكم السامي وحصيلة الثمار الماثلة أمامكم.
هذا الدعم السامي من جلالتكم أمانة وعهد في رقابنا ورقاب الجميع ممن حضروا اليوم في هذه المدرجات، الذين يوجد بينهم اليوم أبطال واعدون بالمئات.


اسمحوا لي سيدي أن أستغل هذا المنبر للإجابة على سؤال يطرح كثيرًا: ماذا تفعلون للاعبين والرياضيين الذين حققوا الميداليات في الداخل والخارج؟
تعرفون جميعًا لماذا أضع هذه (الرازجية)؟ أتعرفون قيمتها؟ إنها تمثل أناسًا فدّت هذه المملكة بأرواحها. واليوم يا صاحب الجلالة، أبناؤكم وبناتكم في المجال الرياضي يبذلون أقصى ما في وسعهم من أجل حب الوطن، وفداءً للوطن، وولاءً للوطن. إننا نقدم كل ما نملك لهذا الوطن، فإما أن نكون أبطاله أو شهداءه، فما من خيارات أخرى.
والنقطة الثانية، سيدي حضرة صاحب الجلالة، هي أن البحريني معدنه من ذهب، وهذا هو أساسه وأصله. ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أشكر من لم تتح لهم الفرصة اليوم ليكونوا إلى جانبي ممن هم سبب وقوفي أمام جلالتكم، فبشغفهم وإخلاصهم وتفانيهم نحتفل بهذا الإنجاز التاريخي في يوم فخر واعتزاز وطني.
ولابد في هذا المقام من أن أشيد بابنكم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة الأولمبية، وأيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة، فقد كانـوا بجهودهما وطاقم عملهما الـذراع الأيمــن الــذي يعــتمد عليــه، فقد رأيناهــم في المحافــل وأمــام التحديات واليــوم نرى جمــيعًا ثمار ما بذلوا.

  • ناصر بن حمد: نقدم كل ما نملك لهذا الوطن فإما أن نكون أبطاله أو شهداءه
  • ناصر بن حمد: ما تحقق في هذا العصر الذهبي نتاج سنوات من العمل في عهدكم الزاهر
  • البحريني معدنه من ذهب وبجهود البحرينيين نحتفل بهذا الإنجاز التاريخي


وأود أن أختتم كلمتي أمام جلالتكم بأبيات كتبتها في لاعبي منتخبنا الأبطال:
يا منتخبنا عادك في المهمات
ترفع مقام اللي مقامك مقامه
ماني بمستغرب عليك المنصات
ما دام لك في كل صفحة علامة
بأقولها وأعيدها عشر مرات
ما للزعامة غير شعب الزعامة.


ثم تشرف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، بتقديم كأس بطولة الخليج العربي إلى جلالة الملك المفدى.
ثم تفضل جلالة الملك المفدى بمنح لاعبي منتخب البحرين الوطني الفائزين ببطولة الخليج العربي أوسمة العمل الوطني تقديرًا لإنجازهم الكبير.
بعد ذلك قُدمت فقرة غنائية للفنان راشد الماجد.


ثم التقطت صورة تذكارية لجلالة الملك المفدى مع لاعبي منتخب البحرين الوطني. وبمناسبة تفضل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، باستقبال منتخب البحرين الوطني لكرة القدم في احتفال كبير في صرح الميثاق الوطني، ومناسبة تتويج المنتخب بلقب بطولة كأس الخليج العربي الرابعة والعشرين، أشاد الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم بما تضمنته الكلمة السامية لجلالة الملك المفدى، ومدلولاتها المهمة على الصعيدين الشبابي والرياضي، وما تشكّله من دافع لتحقيق المزيد من الإنجازات، مؤكدًا أن وزارة التربية والتعليم تولي اهتمامًا كبيرًا بالرياضة المدرسية من حيث رعاية الطلبة الموهوبين رياضيًا بالتنسيق مع الاتحادات الرياضية، وتخصيص العديد من مراكز التدريب والأكاديميات الرياضية، وتنظيم الأنشطة والفعاليات والمسابقات الرياضية التي شارك فيها خلال هذا العام ما يقارب من 23829 طالبًا وطالبة من مختلف المراحل الدراسية.


كما أشاد الوزير بالجهود الكبيرة التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك المفدى للأعمال الخيرية وشئون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، والتي كان لها مردود طيب على صعيد حصد المراكز المتقدمة في مختلف الرياضات، ومن أبرزها حصول منتخب كرة القدم على كأس الخليج العربي الرابعة والعشرين، وهو ثمرة لتوجيهات سموه ومتابعته الدائمة، والتي أثمرت عن تحقيق هذه النتائج، والتي ستساهم في رفع راية البحرين عاليةً في كافة الميادين في ظل قيادة حضرة صاحب الجلالة ملك البلاد المفدى.


وختم الوزير تصريحه بأن هذا الاحتفال الذي شهده صرح الميثاق الوطني يعبّر عن المكانة الكبيرة التي يرمز إليها الصرح، باعتباره رمزًا وطنيًا يجسّد تاريخ البحرين العريق وحاضرها المشرّف ومستقبلها الزاهر، مضيفًا أن هذا الاحتفال يؤكد اهتمام جلالة الملك المفدى، بالشباب، وهي لفتة ستظل ذكرى عطرة في ذاكرة اللاعبين والطلبة الذين حضروا هذا اللقاء الكبير، والذين شهدوا تكريم جلالته لكل من قدّم خدمة مميزة لمملكة البحرين.

المزيد من الصور :

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا