النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11240 الجمعة 17 يناير 2020 الموافق 21 جمادى الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:47AM
  • العصر
    2:47PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

تكثيف النشاط الاستثماري لـ «أصول» و«أملاك».. التأمينات:

العدد 11199 السبت 7 ديسمبر 2019 الموافق 10 ربيع الثاني 1441

خطة لمعالجة العجز الاكتواري والانتقال لـ «الربحية»

رابط مختصر

قالت عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للتامين الاجتماعي سعاد مبارك إن مجلس الإدارة الجديد يتطلّع إلى وضع خطّة شاملة تسهم في معالجة العجز الاكتواري للصناديق التقاعدية والانتقال إلى مرحلة الربحية.
وذكرت في هذا السياق إلى وجود مساعي إلى ضرورة تكثيف نشاط الأذرع الاستثمارية لهيئة التأمين التقاعدية وخصوصًا شركتي «أصول» الذراع الاسثماري و«أملاك» الذراع العقاري للهيئة، مضيفة «من المهم أن تشهد تلك المؤسسات ربحية كبيرة لتحقيق عوائد مالية ثابتة، لدعم وتنمية أموال الصندوق».
وجددت مبارك في تصريح لـ«الأيام» مطالبة الاتحاد العام بالحصول على ثلاثة مقاعد في مجلس إدارة الهيئة؛ التزامًا بمعايير منظمة العمل الدولية وعملاً بمبدأ التمثيل العمالي الذي يجب أن يحسم بمعيار الأكثرية، مؤكدة أن «حق التسمية» معمول به دوليًا ولا بد أن نستعيد حصتنا الكاملة في مقاعد مجلس إدارة الهيئة، لافتة الى تعيين عضو من الاتحاد العام وثانٍ من الاتحاد الحر وثالث مستقل يمثل جميع عمال البحرين في الهيئة العامة.
وحول أبرز الملفات التي ستطرح على طاولة مجلس الإدارة الجديد في الفترة القادمة، ذكرت «هاجسنا الأكبر هو العمل على ضمان استدامة الصناديق التقاعدية، ليكون لها مردود مالي ومشاريع استثمارية تعود بالنفع والمكاسب المالية لمواجهة أي أزمة اقتصادية تحدث في المرحلة المقبلة».
وأشارت إلى ضرورة إيجاد رؤية شاملة لآلية عمل الهيئة، خصوصًا فيما يتعلّق بالتأمين ضد التعطل وآلية استخدامه والاستقطاع منه، مطالبة بإعادة التذكير بأهمية الاستثمار في العوائد المضمونة.
وفيما يتعلّق بالمتقاعدين وتحسين أوضاعهم المعيشية والمادية، أوضحت مبارك أن «مجلس الإدارة يضع قضايا المتقاعدين على رأس أولوياته، خصوصًا في ظل ما تشهده البلاد من غلاء معيشة وتزايد الأعباء المالية على المتقاعدين»، لافتة الى «السعي الحثيث نحو وضع استراتيجيات واضحة تضمن للمتقاعد التمتع بجميع الحقوق التي تعكس تقدير الدولة للخدمات الجليلة التي قام بها خلال فترة عمله».
أما بخصوص خطط إدارة المجلس لمعالجة العجز الإكتواري الذي قد يعاني منه الصندوق مستقبلاً، فقالت: «إن أهم الأهداف التي نتطلع إلى تحقيقها هي الانتقال من مرحلة العجز الإكتواري الى مرحلة الربحية، وهذا الأمر لن يتحقق إلا من خلال العمل الجاد لأذرع الهيئة لضمان عوائد مالية مجزية». وأضافت مبارك «لقد كان هذا الموضوع مدرجًا على جدول أعمال المجلس السابق، إذ أوصى بتعيين شركة لدراسة العجز الإكتواري الذي تم التنبؤ بحدوثه؛ وذلك للخروج برؤية واضحة نحو تصحيح الأوضاع التي تمر بها الهيئة»، متابعة «سنواصل العمل عليه في المرحلة القادمة، رغم أن الحديث عن ذلك العجز كان بصورة عمومية وغير مفصّلة، ولم تتم الإشارة الى أسبابه ولا حتى التطرق الى الإجراءات التي يجب تجتنبها لمنع حدوثه».

سعاد مبارك
المصدر:  ياسمين شاهين

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا