النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11240 الجمعة 17 يناير 2020 الموافق 21 جمادى الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:47AM
  • العصر
    2:47PM
  • المغرب
    5:08PM
  • العشاء
    6:38PM

خلال مداولات «العدل الدولية».. فواز بن محمد:

العدد 11198 الجمعة 6 ديسمبر 2019 الموافق 9 ربيع الثاني 1441

إجراءات الرباعي تجاه قطر قانونية

رابط مختصر
عقدت محكمة العدل الدولية الجولة الثانية لجلسات الاستماع الشفهية للاستئنافات المقدمة من قبل ممثلي مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية للمحكمة، للنظر حول اختصاص منظمة الطيران المدني الدولي ICAO تحت المادة 84 من الاتفاقية الدولية للملاحة الجوية، والاستئناف حول اختصاص مجلس منظمة الطيران المدني الدولي تحت القسم الثاني من المادة الثانية من اتفاقية 1944 للاتفاقية الدولية لخدمات الترانزيت، أمس الخميس الموافق 5 ديسمبر في قصر السلام بمدينة لاهاي بمملكة هولندا.
بدأت جلسات الاستماع الثانية عبر مداولات من ممثلي ومحاميي الدول الأربع، إذ ركزت على عدم اختصاص منظمة الملاحة الدولية للنظر في الإجراءات المفروضة على المجال الجوي من قبل الدول الأربع في 5 يونيو 2017، والرد على محاولات ممثل قطر في جلسات الاستماع بالمحكمة خلال الجولة الأولى التغاضي والابتعاد عن المسببات الرئيسة للخلاف والتي تعود لعدم التزام دولة قطر باتفاقيتي الرياض لعامي 2013 و2014، إضافة إلى نقضها للمواثيق والتشريعات الدولية، ما دعا تلك الدول لاتخاذ إجراءات مشروعة لحماية أمنها وسيادتها الوطنية، إضافة إلى تشديد ممثلي الدول الأربع على عدم صحة عرض موضوع الخلاف في منظمة تقنية عبر مجلس منظمة الطيران المدني الدولي ICAO، مع العلم بأن محتوى ومسببات القضية ترجع لمسائل تعود للسلم والأمن الإقليميين، وهو الأمر البعيد عن اختصاصات المجلس، وبأن القرارات المتخذة من قبل مجلس منظمة ICAO قد شابها عدد من المخالفات المؤسسية الكبيرة.
وفي كلمة مملكة البحرين الختامية، أشار الشيخ فواز بن محمد آل خليفة سفير مملكة البحرين في لندن وممثل مملكة البحرين أمام محكمة العدل الدولية إلى أن قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قد قاموا بمحاولات جادة وعديدة بغرض ثني دولة قطر عن دعم الإرهاب وأشكال التطرف، وذلك ضمن إطار عمل المجلس واتفاقيتي الرياض لعامي 2013 و2014، إذ وُضعت آلية للمتابعة والتنفيذ، ولكن عدم التزام قطر بهذه الاتفاقيات.
كما أكد السفير خلال الكلمة أن الدول الأربع قد اتخذت الإجراءات بتوائم مع الأعراف والقوانين الدولية، وأنه كان من المفترض على دولة قطر التوجه إلى الطرق والآليات الإقليمية والدولية للتفاوض قبل أن تتوجه إلى مجلس منظمة الطيران الدولي ICAO، وشدّد السفير في رده على عدم صحة ادعاءات قطر في مداولات الجولة الأولى التي ادعى من خلالها ممثل قطر امتناع الدول الأربع عن المشاركة في جهود الوساطة، إذ أكد السفير أن مملكة البحرين وباقي الدول المعنية تشارك دومًا وبفعالية في جميع المساعي للوساطة، ولكن العكس هو الصحيح، إذ إن قطر لم تقم بأي محاولة لمناقشة مواضيع الطيران المدني في المحافل الإقليمية عبر مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
وأوضح السفير أن مملكة البحرين كانت دائمًا وأبدًا منفتحة لمناقشة الأسباب الرئيسة للخلاف مع الأطراف المعنية، وذلك عبر وسائل التسوية في المحافل الدولية، وأنه على قطر أن تظهر حسن النية والجدية للوصول إلى الحلول المناسبة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا