النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11204 الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    6:15AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

ولي العهد أنابه لافتتاح حوار المنامة 2019.. محمد بن مبارك:

العدد 11185 السبت 23 نوفمبر 2019 الموافق 26 ربيع الأولى 1441

الأمـــن أســـاس التنميــــة في العالـــم

رابط مختصر
أناب صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، لافتتاح حوار المنامة 2019 الذي انطلقت أعماله مساء أمس.
وأعرب سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء عن سعادته لافتتاح هذا المؤتمر الأمني والدولي المهم، نيابة عن صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، والذي يُعقد في مملكة البحرين للمرة الخامسة عشرة، بحضور عالي المستوى من وزراء وخبراء وأكاديميين وخبراء في السياسة والأمن ومن العسكريين، للبحث وتبادل الآراء والأفكار والرؤى فيما يجري حولنا والعالم من قضايا وأحداث مهمة تشكّل في مجملها تحديات خطيرة تهدد أمن واستقرار الدول كافة، وتعيق مسيرة تقدمها ونموها ومستقبل شعوبها.
وأكد سموه أن الأمن هو أساس التنمية، وهو ما يسعى المجتمع الدولي والمنظمات الدولية ذات الشأن إلى العمل على تعزيزه دوليًا وإقليميًا، بما يهيّئ الأرضية الخصبة لاستمرار مسارات التنمية في دول العالم كافة، مشيرًا سموه إلى أن حوار المنامة أصبح أحد المؤتمرات المهمة التي تتناول القضايا والمواضيع المعنية بالأمن والسلم الدوليين، وهو ما أسهم في التغلّب على العديد من التحديات وتعزيز الاستقرار في المنطقة، وبالتالي مواصلة تحقيق أهداف التنمية المستدامة لدولها.
وأشار سموه إلى أن مستوى المشاركة التي يحظى بها حوار المنامة من قبل العديد من الدول يأتي تأكيدًا على ما يحوزه هذا المنتدى الدفاعي والأمني من أهمية بالغة في حفظ الأمن والاستقرار في المنطقة، عبر ما يطرحه من وجهات نظر ورؤى واهتمامه بالأمن كركيزة أساسية لتحقيق التنمية المستدامة.
وأكد سموه أن مملكة البحرين لن تألو جهدًا في كل تحالف من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار إقليميًا ودوليًا، وهو ما يتبيّن من خلال مبادراتها المتواصلة وانضمامها إلى جميع التحالفات الهادفة إلى الدفاع عن الحق ومحاربة الإرهاب والتطرف، ما يؤكد حرصها على المضي في هذا السبيل من أجل استمرار مسارات التنمية والاستقرار، ويأتي ضمن ذلك مشاركة مملكة البحرين في التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب وفي التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن الذي تقوده المملكة العربية السعودية، إلى جانب انضمامها إلى العمل المشترك مع الدول الشقيقة والصديقية لتأمين الممرات الدولية للتجارة والطاقة وحرية الملاحة في المنطقة.
وعبّر سموه عن أمله أن تسهم جلسات هذا الحوار في إنشاء قاعدة أمنية متطوّرة، تسهم في حل النزاعات والحروب ومحاربة الإرهاب والتطرف في جميع صوره وأشكاله، متمنيًا للمشاركين كل التوفيق والنجاح، معبّرًا عن شكره للدكتور جون جابمان المدير العام والرئيس التنفيذي للمعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية ومعاونيه؛ لجهودهم في الإعداد لهذا اللقاء الأمني والسياسي وتهيئة سبل نجاحه.
وقد ألقى الدكتور جون جابمان المدير التنفيذي للمعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية للشرق الأوسط (IISS)، خلال الافتتاح، كلمة استعرضت التحديات التي تمر بها المنطقة، وأهمية التعاون الدولي من أجل محاربة الإرهاب والتطرف عبر توحيد الجهود لمواجهة الفكر المتطرف، وهو أحد أكبر التحديات التي تواجه العالم وشعوبه.

أبرز النقاط

  • المدير التنفيذي لـ«IISS»: مواجهة الفكر المتطرّف أكبر التحديات

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا