النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11201 الإثنين 9 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

رئيس الوزراء أنابه لافتتاح معرض الجواهر.. علي بن خليفة:

العدد 11201 الإثنين 9 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441

مـعـــرض المــجـــوهــرات الأهـــم فــي المـنـــطـــقـــة

رابط مختصر
أناب صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء لحضور افتتاح (معرض الجواهر العربية 2019) في نسخته الثامنة والعشرين الذي يقام في مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات خلال الفترة 19-23 نوفمبر الجاري، بمشاركة 561 شركة عارضة من 36 دولة تعرض أحدث ابتكاراتها في مجال صناعة المجوهرات من القطع الفاخرة والجواهر الثمينة والأحجار الكريمة.
وقد نقل سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، تحيات صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء، إلى القائمين على تنظيم المعرض وجميع المشاركين فيه، وتمنيات سموه لهم بنجاح المعرض وتحقيق أهدافه في تعزيز وتنشيط صناعة المجوهرات؛ ترسيخًا لما اكتسبه المعرض من سمعة طيبة في هذا المجال باعتباره واحدًا من المعارض المتخصصة التي تحظى بإقبال واسع على مستوى المنطقة.
وأشار سموه إلى أن اهتمام صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء ورعايته الكريمة لمعرض الجواهر العربية سنويًا، يعد أحد ملامح نهج سموه ورؤيته الحكيمة في تنمية صناعة المعارض والمؤتمرات، وتعزيز دورها بوصفها رافدًا مهمًا للاقتصاد الوطني.


وقال سموه: «إن معرض الجواهر العربية نجح بفضل رعاية صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء في حجز مكانة متميزة، وتحقيق نجاح متواصل في استقطاب الزوار والمهتمين بصناعة الذهب والمجوهرات من جميع دول المنطقة للاطلاع على أحدث المعروضات من المجوهرات والساعات الفاخرة والأحجار الكريمة والتحف الفنية، وغيرها».
وأكد سموه أن تنظيم المعرض على مدى 28 عامًا يعكس ما تتمتع به المملكة من مقومات وميزات تنافسية، في ظل ما تقدمه الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء من تسهيلات وحوافز تعزز من جاذبيتها، لذا تعد جهة مثالية لاستضافة مختلف المعارض والمؤتمرات.


وقام سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة بجولة في أرجاء وأجنحة المعرض اطلع خلالها على ما يقدمه من معروضات فاخرة لمختلف العلامات التجارية الراقية، إذ أبدى سموه إعجابه بما تميزت به المعروضات من قيمة إبداعية راقية تتجسّد في جودة ما تقدمه الشركات والعلامات التجارية العالمية الراقية في مجال صناعة الذهب والمجوهرات.
وأشار سموه إلى أن حجم مشاركة العارضين والإقبال المتزايد من الجمهور يؤكد المكانة التي يحظى بها معرض الجواهر العربية؛ باعتباره واحدًا من أعرق وأهم المعارض المتخصصة في المنطقة.
وأكد أن مملكة البحرين تمتلك تاريخًا متميزًا في صناعة وصياغة الذهب والمجوهرات، ولديها من الكفاءات الوطنية من أصحاب الحرفة والمهارة، ما أكسب المملكة سمعة إقليمية ودولية كبيرة.
وأعرب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء عن شكره وتقديره للقائمين على تنظيم معرض الجواهر العربية والمشاركين فيه، مثنيًا على جهودهم في تنظيم المعرض وتعزيز مكانته عامًا بعد عام.


من جهته، تقدم وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني ببالغ التقدير وعظيم الامتنان، إلى حضرة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر؛ على تفضل سموه ورعايته الكريمة لمعرض الجواهر العربية 2019 التي تعكس بصورة جلية اهتمام الحكومة الموقرة باستقطاب المعارض العالمية المتخصصة، وتسخير كل الإمكانات المتاحة لتطوير سياحة المعارض وتعزيز إسهامها في الناتج المحلي لمملكة البحرين.
وأشار الزياني إلى أن صناعة المعارض وسياحة الأعمال أصبحت ركيزة من ركائز التنمية الاقتصادية، وأن التطور الذي يشهده قطاع المعارض في مملكة البحرين يأتي متماشيًا مع الأهداف الاستراتيجية الاقتصادية للحكومة الموقرة الهادفة الى تعزيز موقع البحرين الاستراتيجي والعالمي؛ نظرًا لما تقدمه البحرين من حوافز وتسهيلات تشريعية وتجارية ومالية للمستثمرين.


وأكد أن تطوير قطاع المجوهرات يعد أولوية وطنية تأخذ موقعًا مهمًا في استراتيجية وزارة الصناعة والتجارة والسياحة التي تصبّ في نهايتها ضمن رؤية البحرين الاقتصادية 2030، كما أنه يقدم فرصة سانحة للقطاع التجاري لتعزيز وتنمية نشاطاتهم، وإيجاد مناخات ملائمة للمزيد من العلاقات التجارية مع نظرائهم من جميع أنحاء العالم.
ونوه بالسمعة التي اكتسبتها مملكة البحرين في صناعة المعارض والملتقيات الدولية المهمة، مشيرًا إلى أنه منذ انطلاق معرض الجواهر العربية في عام 1992، ارتفع عدد الدول المشاركة في المعرض من 29 دولة في عام 2015 إلى أكثر من 36 دولة في النسخة الحالية من المعرض لعام 2019، بارتفاع بلغت نسبته 24%.

وأشار إلى ما يحظى به المعرض من مشاركة دولية من 36 دولة، وهو ما تعكس جاذبيته للعارضين المشاركين من كل من مملكة البحرين، والهند، وسويسرا، وفرنسا، والنمسا، وبلجيكا، والبرازيل، وبلغاريا، والصين، وقبرص، والدنمارك، وألمانيا، واليونان، وهونج كونج، وإيطاليا، واليابان، والأردن، والكويت، ولاتفيا، ولبنان، وليتوانيا، وماليزيا، والمغرب، وعمان، وبولندا، وروسيا، والمملكة العربية السعودية، وسنغافورة، وإسبانيا، وسريلانكا، وتايوان، وتايلند، وتركيا، والإمارات، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية.

ويقام معرض الجواهر العربية على مساحة 21000 متر مربع، ويستمر على مدى خمسة أيام، يعرض خلالها المشاركون مختلف التصاميم الكلاسيكية والمعاصرة ومجموعة كبيرة من المجوهرات والساعات المصنوعة باحترافية عالية، والأحجار الكريمة، وأدوات الكتابة الفنية والدقيقة، والأكسسوارات الفاخرة وغيرها من جميع أنحاء العالم، ويتوقع منظمو المعرض أن يشهد حضور أكثر من 55 ألف زائر.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا