النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11201 الإثنين 9 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

نيابة عن جلالة الملك المفدى.. سموه يفتتح المؤتمر (18) لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب:

العدد 11174 الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 الموافق 15 ربيع الأولى 1441

ولي العهـــد: تطويـــر البنيــة التقنيــة لاستقطــاب المزيد من الاستثمــارات

رابط مختصر
نيابة عن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، تفضل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، بافتتاح أعمال المؤتمر الثامن عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، والذي يستمر حتى 13 نوفمبر الجاري.
وقد أكد سموه ما تتمتع به مملكة البحرين من مقومات عديدة جاذبة للاستثمارات المختلفة، وما توفره من مزايا محفزة لتطوير بيئة الأعمال فيها، مشيراً سموه إلى أهمية مواصلة تعزيز موقع المملكة الاقتصادي على الخريطة العالمية بما يتوافق مع رؤيتها الاقتصادية 2030 من خلال المبادرات والبرامج المختلفة، وما تقدمه من تسهيلات، والتي كان لها الدور الكبير في تدفق المزيد من الاستثمارات الخارجية إلى مختلف القطاعات الحيوية بالمملكة، والتي تسهم في نماء وازدهار الوطن وتعود بالنفع على المواطنين.
ونوه سموه بضرورة استمرار البناء على ما تحقق من منجزات وخطوات متقدمة على صعيد تطوير قطاعات المملكة الاقتصادية، وتعزيز مفهوم الابتكار والإبداع، بما يسهم في رفد الاقتصاد الوطني ودعم أهداف المسيرة التنموية الشاملة، بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.


ولدى وصول سموه حفظه الله، كان في الاستقبال سمير عبدالله ناس رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين، وعدد من أعضاء مجلس إدارة الغرفة.
وأشار سموه إلى أن مملكة البحرين مستمرة في تحديث وتطوير البنية التقنية بما يتوافق مع التوجهات الرامية إلى استقطاب المزيد من الاستثمارات، ومواصلة فتح المجال أمام الأسواق العالمية ومواءمتها مع التشريعات والقوانين التي تسهم في زيادة الأنشطة الاقتصادية بما يخلق الفرص النوعية الواعدة أمام المواطنين.
وأضاف سموه أن مملكة البحرين تواصل العمل على مواكبة التطور المعلوماتي السريع في مجال التكنولوجيا الرقمية من خلال توظيفها للتقنيات الحديثة بأساليب مبتكرة على مختلف الأصعدة، بما يلبي التطلعات المنشودة نحو مستقبل مزدهر ومشرق يعود بالنفع والنماء لصالح الجميع.
وقال سموه: «إننا نسير بخطى ثابتة نحو خلق نماذج رائدة ومتقدمة في قطاع الأعمال من خلال مواصلة رسم السياسيات والاستراتيجيات الرامية إلى تسريع عجلة التنمية الاقتصادية في المملكة». لافتًا سموه إلى «أن انعقاد أعمال المؤتمر الثامن عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، يعكس ما تتميز به المملكة على صعيد تنظيم واستضافة المؤتمرات التي تسهم في تعزيز مكانة المملكة على خارطة الاقتصاد العالمي، وما توفره مثل هذه المؤتمرات من منصة هامة وحيوية تستقطب مختلف الخبرات العالمية في قطاع الأعمال والاستثمار»، مشيرًا سموه إلى المشاركة الفاعلة التي يحظى بها المؤتمر الثامن عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، بما يخلق المزيد من الفرص الاستثمارية الواعدة.
وقد ألقى سمير عبدالله ناس رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين خلال حفل افتتاح المؤتمر الثامن عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، كلمة أكد فيها أهمية إنشاء بنية تحتية تشريعية وتعليمية وتجارية وصناعية رقمية تواكب التحول للاقتصاد الرقمي، لافتًا إلى ضرورة بناء مراكز دراسات وأبحاث متخصصة لتسريع تحول المنطقة من مستهلك إلى مطور قادر على المنافسة، والعمل على إقامة شراكات فعلية تكفل نقل المعرفة، وتسهم في خلق مزيد من الفرص النوعية أمام رواد الاعمال.
وقد أعرب صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء عن شكره وتقديره لجهود رئيس وأعضاء غرفة تجارة وصناعة البحرين في تنظيم فعاليات المؤتمر الثامن عشر لأصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، ودورها في إبراز هذه الفعالية بالصورة المشرفة وما توفره من فرصة كبيرة في تعزيز قطاع الأعمال والاستثمار، متمنيًا لكافة المشاركين التوفيق والنجاح في أعمال المؤتمر وتحقيق أهدافه الرامية إلى تعزيز ريادة الأعمال والابتكار الرقمي في الدول العربية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا