النسخة الورقية
العدد 11154 الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 23 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:03PM
  • العشاء
    6:33PM

تعديل قانون «غرفة التجارة».. مجلس الوزراء:

%3.4 النمو الاقتصادي و3.2 مليار دينار الناتج المحلي

رابط مختصر
العدد 11139 الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 الموافق 9 صفر 1440
  • توفير وتلبية الاحتياجات والمطالب الخدمية والإسكانية لأهالي قرية باربار والقرى المجاورة

رأس صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الجلسة الاعتيادية الأسبوعية لمجلس الوزراء وذلك بقصر القضيبية أمس، وقد أدلى ياسر بن عيسى الناصر الأمين العام لمجلس الوزراء عقب الجلسة بالتصريح التالي:
أشاد مجلس الوزراء بمخرجات النسخة الرابعة من الملتقى الحكومي 2019 والذي عقد برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء وبمبادرة من صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، مشيدًا المجلس بنتائج الملتقى الحكومي وبما تضمنه من مشاريع ومبادرات تدعم تطوير منظومة العمل الحكومي وترتقي به وتكفل البناء على ما تحقق من منجزات.


من جانب آخر، فقد أشاد مجلس الوزراء بالكلمة التي وجهها صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء في منتدى البحرين «رؤى مشتركة لمستقبل ناجح» الذي عقد في نسخته الثانية بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، مشيدًا المجلس بمضامينها وبما احتوت عليه من دعوات ومبادرات تسهم في تطويع قضايا السلام والاستقرار في خدمة أغراض التنمية وتكريس القيم الضرورية لإحراز تقدم في التنمية المستدامة، مرحبًا المجلس بالأصداء الإيجابية الطيبة لمبادرة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء التي على ضوئها اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الخامس من أبريل كيوم دولي للضمير العالمي، إلى ذلك فقد عرض وزير شؤون مجلس الوزراء مذكرة بتقرير تضمنت نتائج أعمال منتدى رؤى البحرين المذكور أعلاه والاجتماعات والفعاليات واللقاءات التي عقدت على هامشه مع كبار المسؤولين في الأمم المتحدة.
وفي إطار متابعة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء للوضع التنموي والخدمي الذي يلبي تطلعات المواطنين ويحقق رضاهم من الخدمات الحكومية، فقد وجه صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء إلى توفير وتلبية الاحتياجات والمطالب الخدمية والإسكانية والتعليمية والبلدية لأهالي قرية باربار والقرى المجاورة، وكلف سموه الوزراء المعنيين بزيارة تلك المناطق ورفع تقارير بشأن احتياجاتها.
كما كلف صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني بمتابعة تطوير شبكة الطرق الداخلية في القرى وتحسينها ومن بينها قريتي سماهيج والدير.
فيما وجه صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الوزارات الخدمية المسؤولة عن قطاعات الصحة والبلدية والتجارة إلى تكثيف الحملات التفتيشية والرقابية وزيادتها على المحلات والمرافق التي قد يتسبب عدم التزام القائمين عليها بالاشتراطات الصحية والسلامة الإضرار بصحة المواطن والمجتمع.
بعد ذلك نظر المجلس في المذكرات المدرجة على جدول أعماله واتخذ بشأنها القرارات المناسبة وذلك على النحو التالي:
أولاً: أحال مجلس الوزراء إلى اللجنة التنسيقية مشروع قرار ينظم عمل جهاز فض منازعات العمل الفردية بين العامل وصاحب العمل المقدم من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وذلك بعد استعراضه لتوصية اللجنة الوزارية للشؤون القانونية والتشريعية بشأنه.
ثانيًا: اطلع مجلس الوزراء على التقرير الاقتصادي الفصلي لمملكة البحرين للربع الثاني من العام الجاري 2019، المرفوع من وزارة المالية والاقتصاد الوطني، والذي عكست نتائجه استمرار النمو الإيجابي للاقتصاد الوطني بالتوازي مع برنامج التوازن المالي مدعومًا بتنوع وقوة أداء القطاعات غير النفطية، حيث بينت مؤشرات الأداء أن الاقتصاد قد نما بنسبة 3.4% مقارنة بالربع الأول من عام 2019، وقدر الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنحو 3.24 مليار دينار، وسجل القطاع غير النفطي نسبة نمو بلغت 1.2% بالأسعار الثابتة خلال الربع الثاني مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2018، فيما تراجع نمو القطاع النفطي بنسبة 0.8%، وأوضحت المؤشرات استمرار القطاعات غير النفطية في دعم عجلة النمو الاقتصادي في المملكة، إذ تصدّر قطاع الفنادق والمطاعم قائمة القطاعات الأكثر نموا بنسبة وصلت إلى 8.7%، يليه قطاع البناء والتشييد بنسبة 4%، فقطاع المواصلات والاتصالات بنسبة نمو وصلت إلى 3.4%، كما عكست الإحصاءات الإيجابية الصادرة عن مصرف بنك البحرين المركزي أن أداء قطاع المشروعات المالية نما بنسبة 2.6%، وبينت المؤشرات أن قطاع المشروعات المالية يعد من أكثر القطاعات غير النفطية مساهمة في الناتج المحلي الإجمالي، إذ بلغت نسبته 16.4%، يليه قطاع الصناعات التحويلية بنسبة 14.1%، وقطاع الخدمات الحكومية بنسبة 13.3%.
ثالثًا: بحث مجلس الوزراء تعديل قانون غرفة تجارة وصناعة البحرين وذلك في إطار توجه الدولة لإيجاد المبادرات الأكثر فاعلية والتي تشجع الاستثمار بكافة صوره وتستجيب لمتطلبات التنمية المستدامة، وقد عرض وزير الصناعة والتجارة والسياحة أهم ملامح هذا التعديل الذي تضمنه مشروع قانون بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون رقم (48) لسنة 2012 بشأن غرفة تجارة وصناعة البحرين، حيث قرر المجلس إحالته إلى اللجنة الوزارية للشؤون القانونية والتشريعية.
رابعًا: أحال مجلس الوزراء إلى اللجنة الوزارية للشؤون القانونية والتشريعية مشروعي قرارين، الأول بشأن اعتماد شركات الإشراف البحري، والثاني بشأن لائحة إجازة المرشدين البحرينيين وقائدي القاطرات في الموانئ البحرينية، وذلك بعد العرض الذي قدمه بشأنهما وزير المواصلات والاتصالات.
خامسًا: وافق مجلس الوزراء على ردود الحكومة بخصوص ثلاثة اقتراحات برغبة الأول بشأن أقساط الانتفاع من الوحدات الاسكانية في مجمع (909)، والثاني بخصوص تعويض متضرري الأمطار، والثالث بشأن المرافق العامة بمدينة سلمان، وذلك على النحو الذي أوصت به اللجنة الوزارية للشؤون القانونية والتشريعية والتي عرضها وزير التربية والتعليم نائب رئيس اللجنة المذكورة.
وفي بند التقارير الوزارية، عرض وزير الخارجية نتائج المشاركة في أعمال الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة والاجتماعات رفيعة المستوى التي عقدت وباللقاءات التي تمت مع رؤساء الوفود وبما تم توقيعه من اتفاقات ومذكرات تفاهم، وبالفعاليات التي نظمتها مملكة البحرين على هامش أعمال هذه الدورة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها