النسخة الورقية
العدد 11153 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 الموافق 22 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:38PM
  • المغرب
    5:04PM
  • العشاء
    6:34PM

مقترح نيابي لتعديل وثيقة تأمين السيارات

رابط مختصر
العدد 11123 الأحد 22 سبتمبر 2019 الموافق 23 محرم 1440

تقدم 5 نواب بقتراح برغبة يطالبون فيه بحماية حقوق المؤمن عليه في وثيقة التأمين ضد حوادث السيارات، وذلك بعدم تحميله أية التزامات مالية في حالة عدم كونه المتسبب بالحادث.
وذكر مقدمو المقترح وهم النواب علي زايد، عبدالرزاق حطاب، أحمد الأنصاري، عبدالله الذوادي وعيسى الدوسري في المذكرة الإيضاحية أن موضوع الاقتراح برغبة يتعلق بحماية حقوق المؤمن عليه في وثيقة التأمين ضد حوادث
السيارات وعدم تحميله أية التزامات مالية في حالة عدم كونه المتسبب بالحادث، مشيرين الى أن المادة (76) من قانون مصرف البحرين المركزي والمؤسسات المالية الصادر بالقانون رقم (64) لسنة 2006، قد نصت على أنه: أنه لا يجوز لشركات التأمين الخاضعة لأحكام هذا القانون أن تصدر نماذج وثائق التأمين أو ملحقاتها إلا بعد اعتمادها من المصرف المركزي، وعلى هذه الشركات أن نتقدم بطلب إلى المصرف مشفوعًا بنسخة مما ترغب في إصداره من تلك النماذج الاعتمادها.
ب- يجب على المصرف المركزي دراسة ما تضمّنه نماذج وثائق التأمين وملحقاتها وإخطار الشركة الطالبة بموافقته على إصدارها أو الاعتراض على ما يكون منها مخالفًا الأحكام القانون أو النظام العام وذلك خلال ستين يوما من تاريخ تقديم الطلب المشار إليه، ويعتبر انقضاء هذه المدة دون إخطار الشركة الطالبة بمثابة موافقة ضمنية على إصدار نماذج وثائق التأمين أو ملحقاتها.
ونصت المادة (77) على أنه (يجوز للمصرف المركزي أن يطلب من شركة التأمين، في أي وقت، إجراء أية تعديلات على وثيقة التأمين تكون ضرورية لحماية مصالح حاملي وثائق التأمين، وذلك إذا حدث ما من شأنه الإضرار بمصالح حاملي وثائق التأمين).
وأوضح النواب أنهم تقدموا بالاقتراح برغبة بعد بعد أن وردتهم العديد من الشكاوى بخصوص قيام شركات التأمين بإلزام المؤمن عليه بدفع مبلغ مالي إلى الشركة على الرغم من أن المؤمن عليه غير متسبب بالحادث، مما يتطلب تدخل مصرف البحرين المركزي وتشديد الرقابة على هذه الشركات، لكون أن حماية حقوق المؤمن عليه تمثل أحد اعتبارات المصلحة العامة.
المصدر: عارف الحسيني: 

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها