النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11726 الأحد 16 مايو 2021 الموافق 4 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:17PM
  • العشاء
    7:47PM

حجب 831 ألف بريد إلكتروني ضارّ منذ مطلع 2019.. القائد لـ«الأيام»:

العدد 11068 الإثنين 29 يوليو 2019 الموافق 26 ذو القعدة 1440

التصدّي لـ 6 ملايين هجمة إلكترونية استهدفت المؤسسات الحكومية

رابط مختصر
  • حزمة من المشروعات الجديدة وانتقال جميع عمليات الجهات الحكومية إلى «الحوسبة السحابية»
  • 350 خدمة إلكترونية توفرها الهيئة حاليًا
  • تدريب 400 موظف حكومي وجارٍ العمل لتدريب 1500 موظف
  • 68 مليون دينار بحريني حجم المدفوعات الإلكترونية بالنصف الأول من العام الجاري


كشف الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد علي القائد أن الهيئة تمكنت من التصدي لما يقارب من 6 ملايين هجمة إلكترونية تعرضت لها المؤسسات الحكومية بمملكة البحرين خلال النصف الأول من العام الجاري (2019)، بالإضافة إلى حجب حوالي 831 ألف بريد إلكتروني ضار حتى الآن. وأكد القائد في حوار حصري لـ«الأيام» أن العمل جارٍ لإطلاق مزيد من المشاريع الجديدة واستكمال ما تم إطلاقه سابقًا، وأبرز القادم تدشين خدمة (إشعارات) التي يمكن من خلالها استلام كافة الإشعارات الحكومية، وتطوير منصة البيانات المفتوحة، إلى انتقال جميع عمليات الجهات الحكومية إلى الحوسبة السحابية بحلول 2020.
وأعرب عن تطلعه خلال الفترة القادمة للإعلان عن نتائج المسح الصحي الوطني من بعد اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية، ومسح القوى العاملة، بالإضافة إلى الاستمرار في تقييم الجهات الحكومية ضمن مشروع (ثقة) لأمن المعلومات. وأوضح القائد أن عدد الخدمات التي توفرها الهيئة حاليا يتجاوز أكثر من 350 خدمة إلكترونية، كما بلغ عدد المعاملات الحكومية التي تم إنجازها عبر قنوات الحكومة الإلكترونية خلال النصف الأول من العام الحالي ما يقارب 750 ألف معاملة وقارب مبلغ المدفوعات الإلكترونية 68 مليون دينار بحريني عبر جميع القنوات الإلكترونية.
وأشار القائد إلى أن الهيئة نجحت في تحقيق خفض يتراوح بين 90-60% للمشاريع والخدمات الحكومية، مع نقل أنظمة 40 مؤسسة حكومية للسحابة الوطنية، و650 من العمليات الشاملة على عمليات المعالجة ومساحات التخزين وقواعد البيانات بالقطاع العام، متوقعًا استكمال عملية النقل لحوالي 1000 عملية بحلول نهاية 2019.
كما بين القائد أنه تم تدريب حوالي 400 موظف حكومي بالتعاون مع شركة خدمات (أمازون ويب) وصندوق العمل «تمكين»، وجارٍ العمل على الوصول إلى تدريب 1500 موظف خلال المرحلة القادمة.
وقد تمحور الحوار حول عدة ملفات متعلقة بخطط الهيئة المستقبلية وحاضرها وتحويل الجهات الحكومية إلى الحوسبة السحابية وغيرها.. وإليكم نص الحوار..

] في مستهل الحوار.. ماذا عن خطة هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية للعام الجاري؟ وما هي أبرز ملامح الخطة الاستراتيجية للحكومية الإلكترونية الجديدة للسنوات من 2019-2022؟
- تحرص هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالتعاون والتنسيق مع المؤسسات الحكومية، على تبني التوجهات العالمية وتوظيف التقنية الحديثة لتنفيذ المبادرات والمشاريع الوطنية، بهدف تحسين تجربة المستفيدين من الخدمات الحكومية، وإحداث نقلة نوعية في ملامح القطاع التقني، فضلاً عن المساهمة في جذب الاستثمارات ودعم عجلة النمو الاقتصادي، كما تولي جلّ اهتمامها لتطبيق مبادئ الحوكمة وتعزيز مبادئ التنافسية لتحقيق الإنجازات وتوفير المعلومات المكانية وحوكمتها، وذلك وفقًا لتوجهات برنامج عمل الحكومة الموقّرة للسنوات 2019-2022 في هذا الشأن.
وتابع: ترتكز الاستراتيجية الوطنية للحكومة الإلكترونية 2019-2021 على تحديد الأولويات الاستراتيجية بما يدعم برنامج عمل الحكومة ويحقق الرؤية الاقتصادية 2030، تمتاز بالشمولية والابتكار لضمان التكامل وتقليل الازدواجية بين الأنظمة الحكومية. كما تستند إلى عدد من العناصر التي تشمل تمكين التحوّل الرقمي الحكومي، وتفعيل إدارة المعرفة، وإدارة وحوكمة تقنية المعلومات والاتصالات، فضلاً عن حماية المعلومات الحكومية.
تخفيض التكلفة
] ما هو جديد الهيئة بالنسبة للحوكمة والحوسبة السحابية؟ وكم يبلغ عدد الجهات الحكومية التي تطبق الحوسبة السحابية حاليًا؟
- استطاعت مملكة البحرين بالشراكة مع (خدمات أمازون ويب) أن تتفرد بقيادة التوجه العالمي في مجال الحوسبة السحابية على المستويين المحلي والإقليمي في قطاعيها العام والخاص، وذلك عبر توفير البنية التحتية للخدمات السحابية وإتاحة الاستفادة من الميزات المتعددة التي توفرها السحابة.
وتابع: وقد تسارعت وتيرة الجهود المبذولة لتهيئة البيئة السحابية الكفيلة باستضافة القطاعات الحكومية وتمكينها من العمل ضمن البيئة السحابية، ونتيجة لاتباع سياسة (الحوسبة السحابية أولاً)، نجحنا في تحقيق خفض يتراوح بين 60-90% للمشاريع والخدمات الحكومية، مع نقل أنظمة 40 مؤسسة حكومية للسحابة الوطنية، و650 من العمليات الشاملة على عمليات المعالجة ومساحات التخزين وقواعد البيانات بالقطاع العام، ومن المتوقع استكمال عملية النقل لحوالي 1000عملية بحلول نهاية 2019.
وزاد: وهناك مجموعة من الأنظمة المتقدمة قد تم تطويرها لتخدم قطاعات مهمة كالتعليم والصحة والمالية وغيرها، جرى خلالها استغلال الموارد بفاعلية عالية، ما أثمر عن الحد من الاستعانة بالخبرات الخارجية، وكذلك تم تدريب حوالي 400 موظف حكومي بالتعاون مع شركة خدمات أمازون ويب (AWS) وصندوق العمل (تمكين)، حيث تم إخضاعهم لدورات شاملة غطت مجالات العمليات والتطبيقات وأمن المعلومات وقواعد البيانات وتحليل البيانات والتخطيط الإداري وغيرها، وجارٍ العمل على الوصول إلى تدريب 1500 موظف خلال المرحلة القادمة.
] برأيكم، ما هي أبرز التحديات التي تواجه هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بصفة عامة، وعلى صعيد قطاع العمليات والحوكمة بصفة خاصة؟
- تشكّل تفاوت جاهزية الجهات الحكومية من الناحية التقنية أحد أبرز التحديات والنجاح في إدارة التغيير، حيث إن رؤية التغيير بشكل ملموس على أرض الواقع لا بد وأن تستغرق بعض الوقت بطبيعة الحال لتغيير توجهات وسلوكيات المستفيدين من الخدمات الحكومية نحو الاعتماد على الخدمات الإلكترونية، واليوم مع وجود نظام (الحوسبة السحابية) والعمل على انتقال عمليات جميع الجهات الحكومية إلى هذا النظام، سيسهم بشكل كبير في تجاوز التحديات على مختلف الأصعدة.
] ما هي آفاق التعاون بين هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بمملكة البحرين والمؤسسات النظيرة لها خليجيًا وعربيًا ودوليًا؟ وماذا عن المؤتمر الذي شاركتم به مؤخرًا بالمملكة العربية السعودية؟
- تضطلع الهيئة بدور رئيس في عدد من اللجان الخليجية الداعمة للتحول الرقمي وتطوير البيانات الحكومية وحماية أمن المعلومات وغيرها، نظرًا لمساهمتها في فتح المجال والربط مع الأسواق العالمية ونمو الإنتاج من خلال خلق بيئة مناسبة للابتكار وتقليص الإجراءات، كما تحرص على المشاركة في الفعاليات الخليجية ذات الصلة بمجالات عملها مثل أسبوع جيتكس في دبي، ومعرض كومكس في عمان، والمنتدى الإحصائي الخليجي، وغيرها من الفعاليات، ولعل من أبرز ما يمكن أن يلمسه المواطن الخليجي، التعاون القائم مع دول الخليج الشقيقة في مجال خدمات بطاقة الهوية لمواطني دول مجلس التعاون.
وتابع: كما تعمل مع دول مجلس التعاون الخليجي على عدة مستويات في مجال أمن المعلومات، أسفرت عن مبادرات مثل «نظام عناوين الإنترنت المشبوهة» لتمكين مراكز الاستجابة للطوارئ من مراقبة الهجمات الإلكترونية ومعالجتها، وتقوم هذه المراكز بمراقبة الأنشطة الإلكترونية المشتبهة في الإنترنت في جميع أنحاء العالم لاستباق الهجمات ومنعها، كما تم تبني استراتيجية الأمن والسلامة الإلكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي لتعزيز دور الحكومة الإلكترونية في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين الخليجيين، من خلال بيئة آمنة ومؤهلة.
أسباب النجاح
] تحافظ هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالمملكة على ترتيب متقدم على مستوى المنطقة. في منظوركم ما هي أسرار هذا النجاح والتميّز للهيئة؟
- أبرز عوامل النجاح هو ما توليه القيادة الرشيدة من اهتمام خاص بهذا القطاع المتجدد بشكل سريع، وحرص صنّاع القرار الدائم على توظيف التقنيات الحديثة والتوجهات التكنولوجية السائدة للمساهمة في بناء مختلف القطاعات بالشراكة والتنسيق مع الجهات الحكومية بما يصبّ في خدمة المواطن في المقام الأول، عبر تعزيز البنية التحتية لقطاع المعلومات والاتصالات.
وتابع: وهو ما ينعكس بشكل إيجابي على مرتبة مملكة البحرين في الأوساط المحلية والإقليمية، يضاف إلى ذلك ما تبذله الجهات الحكومية من جهود متميزة ومتكاملة، والذي ساهم بدوره في إحراز مملكة البحرين للتقدم المنشود، وذلك على الرغم من التحديات التي شهدتها خلال الفترة الماضية والمرتبطة بالميزانية وخفض النفقات وتحقيق سياسة التوازن المالي.
وزاد: كما يعزى نجاحنا إلى الكوادر البحرينية الشابة في هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية التي نفخر بها، كونها تسعى إلى تطبيق رؤية واضحة وأداء المهمات المنوطة بها على أكمل وجه، فضلاً عن السعي إلى تحقيق أهداف معينة ومحددة ومؤشرات يتم العمل عليها والالتزام بها والإعلان عنها.

750 ألف معاملة
] كم بلغ عدد المعاملات من خلال بوابة الحكومة الإلكترونية خلال النصف الأول من العام الجاري؟
- بلغ عدد المعاملات الحكومية التي تم إنجازها عبر قنوات الحكومة الإلكترونية خلال النصف الأول من العام الحالي ما يقارب 750 ألف معاملة، محققة نموًا بنسبة 21% مقارنة بالعام الماضي، وقارب مبلغ المدفوعات الإلكترونية 68 مليون دينار بحريني عبر جميع القنوات الإلكترونية لتحقق نموًا بنسبة 30% مقارنة بالعام الماضي.
وتابع: وتعود أسباب النمو إلى جملة من المبادرات التي نفذتها الهيئة وكان لها الأثر المباشر في النتائج الإيجابية، على رأسها الدعم المستمر والتوجيهات من قبل اللجنة العليا لتقنية المعلومات والاتصالات برئاسة سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، إلى جانب عوامل أخرى ساهمت في سرعة التحول الإلكتروني ونمو معدلات الاستخدام، منها التطوير الشامل للبنية التحتية للبوابة الوطنية والخدمات المقدمة من خلالها، واستهداف وتطوير خدمات حكومية مهمة تلبي احتياجات المواطنين وتلاقي استحسانهم، بجانب جهود إدارة التغيير في إعادة هندسة مجموعة من الإجراءات لها الأثر الكبير في تحسين تجربة المستخدمين وزيادة كفاءة وجودة الخدمات المقدمة، وهو الذي حقق أكبر قدر في ثقة المستخدمين ومستوى رضاهم.

10 وزراء
خصصت الهيئة منصة للوزراء لكي يلتقوا فيها مع المواطنين والمقيمين للرد على الأسئلة والمقترحات. فكم يبلغ عدد الوزراء الذي تفاعلوا مع المنصة؟ وأي الوزارات؟ وهل توقفت المنصة؟
- تعتبر مدونة الحكومة الإلكترونية منصة تفاعلية بين المسؤولين في الجهات الحكومية وبين جمهورها، تفتح لهم قناة للتواصل والتفاعل، وحتى اليوم تفاعل من خلال المدونة أكثر من عشرة وزراء ومسؤولين أبرزهم وزير التربية والتعليم، وزيرة الصحة، وزير التنمية الاجتماعية، ووزارة المواصلات والاتصالات، ووزارة الإعلام بجانب هيئة جودة التعليم والتدريب والمجلس الأعلى للبيئة وغيرها، وقريبًا سيتم إطلاق مدونات جديدة مع وزراء ومسؤولين من الجهات الحكومية.
وتابع: نحرص على التجديد في المدونة، حيث كانت أولى انطلاقاتنا تقتصر على المدونة الإلكترونية المتاحة على (bahrain.bh)، أما اليوم فقد أضفنا عناصر جديدة وأدوات تسهم في تعزيز التفاعل والمشاركة الإلكترونية، منها البث المباشر عبر حساب الهيئة الرسمي على الانستغرام، وتفعيل الترند على وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى مثل (تويتر).
وزاد: في مرحلتنا القادمة سنعمل على تطوير مدونة الحكومة الإلكترونية بحيث تكون مفعلة بشكل مستمر طوال العام، تخدم الجهات الحكومية وتغطي أبرز حملاتها ومشاريعها الجديدة وكل ما يمس الجمهور، واعتبارها إحدى أدوات التوعية والتسويق لمشاريع الحكومة كافة دون الاقتصار على المشاريع الرقمية.

350 خدمة إلكترونية
] هل أصبحت معاملات كل الوزارات والمؤسسات الحكومية إلكترونية حاليًا؟ ولماذا؟ ومتى يتم ذلك؟
- تعمل الهيئة من خلال تعاونها مع الجهات الحكومية بتحويل الخدمات الأهم التي تستخدم بشكل مستمر ومكثف إلى خدمات إلكترونية، واليوم يتجاوز عدد الخدمات التي توفرها الهيئة أكثر من 350 خدمة إلكترونية، عدد منها تم إلغاء الحاجة للزيارات وإنجازها بالكامل بشكل إلكتروني.
عشرة آلاف طلب
] كم يبلغ عدد الشكاوى والمقترحات التي وردت إلى «تواصل» خلال النصف الأول من العام الجاري؟ وما هو تصنيف هذه الشكاوى والمقترحات؟ وما هي أكثر الجهات في المملكة التي وصلتها شكاوى من جمهور المتعاملين؟ وكم تبلغ نسبة حل الشكاوى أو تنفيذ المقترحات؟
- يجمع النظام الوطني للمقترحات والشكاوى (تواصل) 37 جهة حكومية يمكن من خلال الموقع الإلكتروني وتطبيق الأجهزة الذكية تقديم المقترحات أو الاستفسارات أو الملاحظات أو الشكاوى في خطوات بسيطة لا تستغرق أكثر من 30 ثانية مع إمكانية إرفاق المستندات بكل سهولة، ومن ثم متابعة الشكوى من خلال رقم المراجعة، إلى جانب إبداء الرأي حول الرد ودرجة التجاوب مع الطلب المقدم، فضلاً عن إمكانية تقييم مراكز الخدمة الحكومية باستخدام التطبيق.
وتابع: وقد تجاوز عدد الطلبات الواردة عبر التطبيق الإلكتروني خلال النصف الأول من العام 2019 عشرة آلاف طلب، دلالة على محافظة الجهات الحكومية على مستوى أداءٍ عالٍ في الاستجابة، علمًا أنه قد تم الرد على 93% منها ضمن الفترة الزمنية المحددة، وهو ما يؤكد على جدية الجهات الحكومية في التعامل مع الطلبات الواردة عبر (تواصل)، وانتشار ثقافة التميّز في أداء الخدمة بما أسهم في تطوير مختلف الجهات الحكومية الخدمية، إلى جانب خلق نوع من الروح التنافسية الإيجابية فيما بينها بغية الوصول لمستوى عالٍ من التميّز في كل ما تقدمه من خدمات.

6 ملايين هجمة إلكترونية
] كم بلغ عدد محاولات الاختراق الإلكترونية للجهات الحكومية خلال النصف الأول من العام الجاري؟ وما هي أكثر الجهات الحكومية التي تعرضت لتهديدات أمنية إلكترونية؟ وهل هذه المحاولات من داخل أم خارج البحرين؟ وهل هناك تعاون مع إدارة مكافحة الجرائم الإلكترونية؟
- بفضل توجيهات وزير الداخلية بضرورة تضافر جهود الجميع للتصدي للجرائم الإلكترونية، تمكنت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية من التصدي لعدد من الهجمات الإلكترونية ومحاولات الاختراق التي تستهدف القطاع الحكومي، وذلك بالشراكة مع إدارة الجرائم الاقتصادية بوزارة الداخلية، إذ تمكنت الهيئة من التصدي لما يقارب 6 ملايين هجمة إلكترونية تعرضت لها المؤسسات الحكومية بمملكة البحرين خلال النصف الأول من العام الجاري (2019)، بالإضافة إلى حجب حوالي 831 ألف بريد إلكتروني ضار حتى الآن. وقد تم بنجاح التصدي لها جميعًا وإيقافها من خلال أنظمة وبرامج الحماية المتطورة. ومستمرة الهيئة في مساعيها للتصدي لكل ما يهدد أمن المملكة المعلوماتي بالتنسيق مع كافة الجهات الحكومية، والتحقق من التزام تلك الجهات بتطبيق السياسات والإجراءات الأمنية على أنظمتها ومواقعها الإلكترونية.
] أخيرًا.. ما هو تصوركم المستقبلي لخطط ومشروعات الهيئة مع الوزارات والأجهزة الحكومية الخدمية وغيرها؟
- العمل جارٍ على إطلاق مزيد من المشاريع الجديدة واستكمال ما تم إطلاقه سابقًا، أبرز القادم تدشين خدمة (إشعارات) التي يمكن من خلالها استلام كافة الإشعارات الحكومية، وتطوير منصة البيانات المفتوحة، إلى انتقال جميع عمليات الجهات الحكومية إلى الحوسبة السحابية بحلول 2020، ونتطلع للإعلان عن نتائج المسح الصحي الوطني بعد اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية، ومسح القوى العاملة، بالإضافة إلى الاستمرار في تقييم الجهات الحكومية ضمن مشروع (ثقة) لأمن المعلومات.
المصدر:  حاوره: أشرف السعيد

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها