النسخة الورقية
العدد 11096 الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

العائلات البحرينية تواصل تجديد البيعة والولاء لجلالة الملك

رابط مختصر
العدد 11061 الإثنين 22 يوليو 2019 الموافق 19 ذو القعدة 1440
أكدت عوائل بحرينية رفضها التام لمحاولات قطر لاستهداف أمن واستقرار المملكة من خلال بث الأكاذيب والافتراءات عبر قناة «الجزيرة». وجددت العوائل في بيانات أصدرتها يوم أمس، ولاءها التام لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، ولصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، مشيدة بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات للمملكة وشعبها الوفي.


عائلة الهرمسي الهاجري تجدد ولاءها لقيادة جلالة الملك

اعربت عائلة الهرمسي الهاجري عن استنكارها وشجبها للمحاولات البائسة التي تقوم بها قناة الجزيرة القطرية من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء البحرين، مؤكدة وقوفها صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ودعمها لسياسة جلالته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي.
وتؤكد عائلة الهرمسي الهاجري بأن ما يقوم به النظام القطري وقناة الجزيرة التي يحتضنها من أجل استهداف أمن واستقرار دول المنطقة، هو لا يمثل موقف الشعب القطري الشقيق التي تربطهم علاقة النسب والمصاهرة مع العديد من قبائل وعوائل مملكة البحرين، هذه العلاقة التاريخية التي لا يمكن أن تزعزعها الأساليب الرخيصة والمستهجنة.
واوضحت العائلة أن هذه المحاولات البائسة لن تزيد شعب مملكة البحرين الا عزما وإصرارا على المضي قدما بمسيرة التنمية والازدهار بقيادة جلالة الملك المفدى، مؤكدين ان مملكة البحرين عصية بإذن الله امام محاولات النيل من نسيجها وتكاتفها الاجتماعي وشق الصف والعبث بالانتماء الوطني والتي سيكون مصيرها الفشل امام إرادة أبناء مملكة البحرين الراسخة.
عنهم/ محمد بن عبدالله الهرمسي الهاجري

عائلة سالمين: محاولات يائسة للنظام القطري لشق الصف البحريني

تجدد عائلة بن سالمين لجلالة الملك المفدى الولاء والبيعة، مؤكدة وقوفها صفا واحدا خلف قيادة جلالته مع دعمهم لسياسته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي الذي يرى في جلالته المستقبل المشرق بإذن الله تعالى، ويرى في جلالته القائد الفذ الذي يقود مملكتنا العزيزة إلى آفاق رحبة تحقق لشعبه الوفي كل الخير.
وتستنكر عائلة بن سالمين وتشجب كل المحاولات البائسة التي تقوم بها قناة الجزيرة والنظام القطري من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء البلد، وتؤكد وقوفها صفا واحدا خلف قيادة جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه ودعمها لسياسة جلالته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي.

عائلة المطوع: البحرين ضربت أروع الأمثلة في أداء أمانة الوطن بتكاتف القيادة والشعب

أعلنت عائلة المطوع عن ولائها التام وتأييدها الكامل لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ولصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله واشادتها بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات لمملكة البحرين وشعبها الوفي.
وجددت عائلة المطوع البيعة والولاء والعهد على الدوام لجلالة الملك المفدى، بيعة واحدة على مر الدهور والأزمنة، لا تحيد ولا تتغير عن ما سار عليه الآباء والأجداد من هذا الولاء المشهود والمواقف المشرفة، في كل وقت تجاه حكام البحرين من آل خليفة الكرام.
وأكدت عائلة المطوع ان مملكة البحرين قيادًة وشعبًا ضربت أروع الأمثلة في أداء أمانة الوطن، بتكاتف القيادة والشعب، وأكدت للقاصي والداني أنها حصن حصين، عصية على الحاقدين، تتقدم ركب الحضارة والريادة، وكل فرد في هذا الوطن جندي مخلص له، لا يتردد في أن يفتديه بالغالي والنفيس.
كما أكدت عائلة المطوع بأننا جميعا رهن إشارة جلالة الملك المفدى، معه في كل شيء، يدنا بيده، وقلوبنا معه، ندافع عن مملكة البحرين جنودا وأسودا، لا نكل ولا نمل، يمضي ونحن معه وخلفه دائمًا وأبدًا، وبعون الله سنبقى الجنود الأوفياء المخلصين لله ولجلالة الملك المفدى وللوطن، واضعين مملكة البحرين وأمنها واستقرارها وازدهارها فوق كل اعتبار.
وادانت عائلة المطوع بشدة تدخلات قطر المستمرة في شؤوننا الداخلية والتي تتعارض مع الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية واستخدامها لكل الطرق والوسائل لاختراقنا من القوة المسلحة وتزييف التاريخ، ودعم وتمويل الإرهاب، وشراء ذمم الخونة، ولكن في كل مرة تفشل فشلاً ذريعًا، بفضل الله سبحانه وتعالى ثم حكمة جلالة الملك المفدى، ويقظة شعب البحرين وتمسكه بوحدته الوطنية وولائه لقيادته.

قبيلة البوعينين تستنكر الاستهداف القطري لأمن البحرين‎

أكدت قبيلة البوعينين في مملكة البحرين استنكارها الشديد للاستهداف القطري لأمن مملكة البحرين، ومحاولته النيل من النسيج والتكاتف الاجتماعي الذي تعيشه مملكتنا الغالية، في ظل الانتماء القوي لهذه الأرض، والإيمان الراسخ بمليكها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، الذي في ظله تنعم مملكة البحرين بعزها ورخائها، ويسير في ركب نهضته ورأيه السديد كل المخلصين على هذه الأرض الطيبة.
وقالت إن استمرار قطر عبر إعلامها الكاذب في الإساءة إلى مملكة البحرين؛ قد وضعها إلى جانب معسكر الشر، وتبني أجندته، وضمن وكلائه في دعم الإرهاب والتضليل.
وإن ما تضمنه برنامج قناة الفتنة، قناة الجزيرة القطرية، هو محض افتراء وكذب، كما هو ديدن هذه القناة في الإساءة لدول الخليج كافة، ومملكة البحرين خاصة، حيث يسير النظام القطري في محوره اليوم وهو بكل تأكيد لا يمثل رأي و موقف الشعب القطري الشقيق بكل قبائله وأسره الكريمة، التي لا يمكن أن تقبل إساءات وأكاذيب النظام القطري وقنواته المشبوهة، التي تُدار من قبل مرتزقة الإعلام الرخيص تجاه أهلهم وأقاربهم من الشعب البحريني العزيز، وشعوب الخليج كافة.
وأوضحت أن ما تم بثه على قناة الفتنة؛ ما هو إلا سلسلة أخرى من الاستهداف الممنهج لمملكة البحرين وشعبها الأبي، مع اختلاف وجوهه وتبادل أدواره، وستظل مملكة البحرين عزيزة عصية في وجه المكائد، وستبقى قوية في ظل قيادة مليكها المفدى، نسل حكام آل خليفة الكرام، حكام مملكة البحرين، بتاريخ ناصع بالحكم الرشيد.
وبهذه المناسبة؛ تجدد قبيلة البوعينين الولاء للمليك المفدى، حفظه الله ورعاه، والانتماء الخالص لهذه الأرض، داعين الله أن يحفظ مملكة البحرين من كل شر و كيد، وأن يديم عليها أمنها وازدهارها، بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، وبدعم من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الموقر، حفظه الله، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، حفظه الله.
قبيلة البوعينين - مملكة البحرين

قبيلة بني هاجر تستنكر المحاولات القطرية البائسة في شق الصف الوطني

أعرب علي بن محمد بن فطيس الهاجري باسمه ونيابة عن كافة أفراد قبيلة بني هاجر عن خالص الولاء والوفاء لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، مؤكدا على أن أبناء القبيلة سيظلون أبناء مخلصين للوطن العزيز وقيادته، متخذين من فكر جلالة الملك المفدى السديد منهجا في خدمة الوطن.
وأكد الهاجري بأن أفراد قبيلته يقفون إجلالا وإكبارا وتقديرا للجهود المباركة والإنجازات الكبيرة التي يفاخرون بها، داعين الله العلي القدير أن يحفظ جلالته، قائدا للوطن وبانيا لنهضته وراعيا لمسيرته، وأن يسدد خطى جلالته حفظه الله، على طريق النهوض والتقدم والنماء.
واستنكر السيد علي بن محمد بن فطيس الهاجري وأبناء قبيلته المحاولات البائسة والفاشلة التي يقوم بها النظام القطري ومعول الهدم قناة الجزيرة في إثارة الفتنة وإشاعات روح الطائفية البغيضة بين أبناء الوطن الواحد، ومحاولة النيل من الإنجازات العظيمة والمكتسبات الكبيرة التي حققتها مملكة البحرين في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، مؤكدا على أن أبناء البحرين العزيزة سيقفون سدا منيعا لصد هذه المحاولات الفاشلة من النظام القطري وشرذمته، بما يقدمونه من برامج تحمل التحريض وبث التوتر، والتي تتعارض مع مبادئ حسن الجوار والدم الواحد.
وأختتم الهاجري تصريحه بالتأكيد على أن أفراد القبيلة سيكونون كما هو العهد بهم صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظهم الله للحفاظ على المكتسبات الحضارية والوطنية ولصياغة مستقبل أفضل لهذا الوطن الغالي واجيالنا القادمة.

عائلة الخلفان: اكاذيب وادعاءات قطرية مكشوفة

اعربت عائلة الخلفان في مملكة البحرين والخليج العربي عن بالغ إدانتها واستنكارها لمحاولة النظام القطري استهداف أمن واستقرار مملكة البحرين وسلمها الاجتماعي، عبر بث الأكاذيب والادعاءات والافتراءات التي لا تستند إلى الحقائق، بل ادعاءات مغرضة تسعى إلى إثارة الفتن بين أبناء الوطن الواحد، المجتمعين على الولاء والوفاء لقيادته التاريخية.
وتدين عائلة الخلفان بأقصى العبارات محاولات قناة الجزيرة القطرية، ومن يقف خلفها من أركان النظام القطري، بمحاولة زعزعة أمن واستقرار المملكة، عبر بث سمومها فيما يسمى برنامج (ما خفي أعظم)، والذي ثبت للقاصي والداني فشله الذريع في تحقيق مآربه، بعد أن تجرد هذا البرنامج والقائمون عليه من أبسط قواعد المهنية والحرفية الإعلامية، من خلال محاولة اقناع الرأي العام بأكاذيبهم وادعاءاتهم، وهو ما تم كشفه للعالم أجمع.
وبهذه المناسبة، تعلن عائلة الخلفان تجديد الوفاء والولاء لمقام حضرة صاحب الجلالة، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاة، ومبايعته أن نبقى الجنود الأوفياء لجلالته ولهذا الوطن، مرخصين الأرواح والدماء في الدفاع عن أرضنا الطاهرة وقيادتنا التاريخية أمام كل المحاولات، ليبقى هذا الوطن، كما كان على الدوام في ظل الراية الخليفية، عزيزاً شامخاً، ونموذجاً للوفاء والتضحية.

عائلة المرباطي تؤكد وقوفها خلف قيادة جلالة الملك

أكدت عائلة المرباطي وقوفها خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ضد كل محاولات المساس بأمن واستقرار المملكة الغالية، والنفخ في نار الفتنة الطائفية، والضرب في السلم الأهلي والتعايش المجتمعي الذي تتميز به المملكة.
وأدانت عائلة المرباطي في بيان، ما بثته (قناة الجزيرة) القطرية من أكاذيب ومحاولات تشويه للحقائق، على لسان بعض ممن باعوا وطنهم وتنكروا لجميله، مؤكدين أن ما بثته القناة ليس سوى تزييف للحقائق ولم يلق صدى لا في البحرين ولا خارجها.
وشددت على أن البحرين بقيادة العاهل المفدى، أصبحت منارة للدول، ومثالا يحتذى به في العديد من دول العالم، كما أن النمو المتسارع في البحرين، والمشاريع الكبرى، والامن والاستقرار الذي تنعم به، تؤكد للعالم أجمع أن قيادة البحرين الحكيمة وبتلاحم شعبها المعهود، هو ما جعل من هذه الجزيرة الصغيرة، محط انظار العالم، ولن تستطيع قناة تلفزيونية، تغيير تلك الحقائق.

عائلة الشحي تستنكر محاولات الجزيرة القطرية لشق الصف بين أبناء البحرين

أعربت عائلة الشحي عن استنكارها وشجبها للمحاولات البائسة التي تقوم بها قناة الجزيرة القطرية من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء البلد، مؤكدة وقوفها صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى ودعمها لسياسة جلالته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي.
وأوضحت عائلة الشحي أن محاولات النظام القطري البائسة لن تزيد شعب مملكة البحرين إلا عزما وإصرارا على المضي قدما بمسيرة التنمية والازدهار بقيادة جلالة الملك المفدى، مؤكدين أن مملكة البحرين عصية بإذن الله أمام محاولات النيل من نسيجها وتكاتفها الاجتماعي.

عائلة الكندي تجديد الوفاء والولاء لمقام جلالة الملك

اكدت عائلة الكندي تجديد الوفاء والولاء لمقام صاحب الجلالة، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى، والمبايعة على السمع والطاعة لجلالته ولهذا الوطن، مرخصين الأرواح والدماء في الدفاع عن أرضنا الطاهرة وقيادتنا التاريخية أمام كل المحاولات، ليبقى هذا الوطن، كما كان على الدوام في ظل الراية الخليفية، عزيزا شامخا، ونموذجا للوفاء والتضحية.
واعربت عائلة الكندي عن بالغ إدانتها واستنكارها لمحاولة استهداف أمن واستقرار مملكة البحرين وسلمها الاجتماعي، عبر بث الأكاذيب والادعاءات والافتراءات التي لا تستند إلى الحقائق، بل ادعاءات مغرضة تسعى إلى إثارة الفتن بين أبناء الوطن الواحد، المجتمعين على الولاء والوفاء لقيادته التاريخية.
وادانت عائلة الكندي بأقصى العبارات محاولات قناة الجزيرة القطرية، ومن يقف خلفها من أركان النظام القطري، بمحاولة زعزعة أمن واستقرار المملكة، عبر بث اكاذيبها فيما يسمى برنامج (ما خفي أعظم)، والذي ثبت فشله الذريع في تحقيق مأربه، بعد أن تجرد هذا البرنامج والقائمين عليه من أبسط قواعد المهنية والحرفية الإعلامية، من خلال محاولة إقناع الرأي العام بأكاذيبهم ادعاءاتهم، وهو ما تم كشفه للعالم أجمع.

قبيلة السويدي تجدد البيعة والولاء لجلالة الملك

أكدت قبيلة السويدي تمسكها بالنهج الحضاري لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وإيمانها بشعب البحرين وقدراته المبنية على حب الوطن والاعتزاز بقيادته، مجددين البيعة والعهد والولاء لجلالته، مشددين على أن حكمة جلالته القائمة على التمسك بالثوابت الإسلامية والعربية صارت نموذجا للتكامل بين العمل السياسي والمجتمعي، الذي يرتكز على دعائم قوية لتعزيز السلم المجتمعي.
واستنكرت قبيلة السويدي الأعمال المرفوضة التي يقوم بها النظام القطري ومرتزقته، وذراعه الإعلامي قناة الجزيرة التي دأبت منذ تأسيسها في الدوحة على بث الفتنة والتدخلات السافرة في شئون العديد من الدول العربية، من خلال أجندة وضعها المرتزقة الذين يعملون تحت إمرة النظام القطري، من خلال ما يبث من برامج تلفزيونية لا تمت للواقع بصلة، وكان آخرها البرنامج الذي عرضته قناة الفتنة الذي استهدف في المقام الأول محاولة شق الصف وإثارة النعرات الطائفية في مملكة البحرين، والذي لم يجد له آذانا صاغية إلا القليل من شرذمة الخونة لوطنهم.
واستنكرت قبيلة السويدي هذه الأفعال اللامسؤولة من النظام القطري، واستذكرت بكل الخير الروابط الأسرية بين أبناء الشعب البحريني والشعب القطري الذي بكل تأكيد يرفض مثل هذه الأفعال.

عائلة المدفع: إعلام النظام القطري المارق الخبيث يستهدف أمن واستقرار البحرين

أكدت عائلة المدفع ولاءها المطلق وموقفها الراسخ خلف القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وتأييدها التام لكل ما تتخذه مملكة البحرين من إجراءات ردا على المحاولات المغرضة التي تتبناها دولة قطر المارقة لتقويض الوحدة الوطنية والإساءة لما تحقق من منجزات في ظل المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى.
وشددت عائلة المدفع في بيان على أن ما يمارسه إعلام النظام القطري المارق من هجمات خبيثة تستهدف أمن واستقرار مملكة البحرين، ووحدة دول وشعوب منظومة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، يعكس انسلاخ النظام القطري عن محيطه الخليجي والعربي وارتماءه في أحضان أعداء الأمة، ما ينبئ بمزيد من العزلة لهذا النظام وأجنداته المسيئة، التي تلقي بظلالها على الشعب القطري الشقيق المتضرر الأول جراء سياسات نظامه المارق.
وأكدت العائلة في بيانها أن هوس النظام القطري باستهداف أمن محيطه، هو نتاج طبيعي للعقدة التاريخية التي يعاني منها، والتي لن تحقق مآربها في ظل وعي الشعب البحريني الوفي ووحدته والتفافه حول قيادته الحكيمة، ولنا في تاريخنا المشرق وتاريخهم المظلم جملة من الدلالات التي تثبت المستقبل البائس لتلك المحاولات المغرضة.
وجددت عائلة المدفع التأكيد على ثبات موقفها ورسوخه خلف القيادة الحكيمة لجلالة الملك المفدى رعاه الله، مثمنة المواقف المشرفة لشعب البحرين المخلص بمختلف طوائفه ومكوناته، والذي أثبت على مر التاريخ أنه أكبر من كل المحاولات اليائسة والهجمات الخبيثة، التي لن تزيده إلا إصرارا على المضي قدما بمسيرة الخير والنماء التي يقودها جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه.

عائلة بستكي: ما تضمنه برنامج «ما خفي أعظم» محض افتراء وكذب

أكدت عائلة البستكي ولاءها المطلق والراسخ ووقوفها صفا واحد خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ضد كل المحاولات الدنيئة التي تتبناها قطر لاستهداف مملكة البحرين والإضرار بالمكتسبات الوطنية ونسيجها الاجتماعي.
وشددت عائلة البستكي على أن ما تضمنه برنامج «ما خفي أعظم» في قناة الفتنة، قناة الجزيرة القطرية، هو محض افتراء وكذب، ويأتي في ظل الاستهداف المتواصل والممنهج لمملكة البحرين، مؤكدة أن هذه المحاولات البائسة والمكشوفة لن تزيد المجتمع البحريني إلا قوةً وتصميما على المضي قدما بمسيرة التطور والنماء التي يحمل لواءها جلالة الملك المفدى.
وتؤكد العائلة تأييدها التام لكل ما تتخذه مملكة البحرين من إجراءات ردًا على المحاولات المغرضة التي تتبناها الدولة المارقة قطر لتقويض الوحدة الوطنية ولاستهداف أمنها الاجتماعي والإساءة لما تحقق من منجزات في ظل المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى.
وتجدد عائلة البستكي الولاء والوفاء لجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، والمبايعة على السمع والطاعة لجلالته ولهذا الوطن الشامخ الأبي، مرخصين الأرواح والدماء في الدفاع عن أرض مملكتنا الطاهرة وقيادتنا التاريخية، داعين الله أن يحفظ مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وبدعم من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الموقر، حفظه الله، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

عائلة البورشيد تستنكر قيام قناة الجزيرة من بث معلومات كاذبة عن البحرين

أكدت عائلة البورشيد بمملكة البحرين ولاءها لقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك


حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله، مشددة على الإنجازات والمكتسبات الكبرى اللافتة التي رفعت اسم مملكة البحرين عاليا وأصبحت في مصاف كبار الدول، وذلك في ظل قيادة جلالة الملك المفدى.
واستنكرت العائلة بشدة ما قامت به قناة الجزيرة القطرية من بث معلومات كاذبة ومغلوطة عن مملكة البحرين، المراد منها العبث بالأمن الوطني لمملكة البحرين الذي يرتكز على تآلف وترابط جميع مكونات الشعب من قديم الزمان.
كما جدّدت العائلة بيعتها وولاءها لجلالة الملك المفدى، وأكدت وقوفها سدًّا منيعًا مع أبناء البحرين الأوفياء ضد كل من أراد شرًّا بمملكة البحرين الغالية، سائلة الله أن يحفظ جلالة الملك المفدى وشعب البحرين من كل شر وكيد، وأن يديم الأمن والازدهار على مملكة البحرين.


عائلة شرفي: صفًا واحدًا ضد كل من تسوّل له نفسه العبث بأمن الوطن

أعربت عائلة شرفي عن ولائها التام وتأييدها الكامل لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، ولصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وإشادتها بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات لمملكة البحرين وشعبها الوفي.
وجدّدت عائلة شرفي البيعة والولاء والعهد على الدوام لجلالة الملك المفدى، بيعة واحدة على مر الدهور والأزمنة، لا تحيد ولا تتغير عمّا سار عليه الآباء والأجداد من هذا الولاء المشهود والمواقف المشرّفة، مؤكدة وقوفها صفًا واحدًا ضد كل من تسوّل له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن، واستنكرت بشدة ما قامت به قناة الجزيرة القطرية من فبركة ونشر الأكاذيب والمؤامرات ضد أمن واستقرار مملكة البحرين.

عائلة أحمد علي مجبل تؤكد وقوفها خلف قيادة جلالة الملك

أعربت عائلة أحمد علي مجبل عن بالغ إدانتها واستنكارها لمحاولة النظام القطري استهداف أمن واستقرار مملكة البحرين ونسيجها الوطني، وذلك من خلال نشر الأكاذيب والتزييفات والافتراءات عبر ما تبثه قناة الجزيرة القطرية التي لا تقوم على أساس من الحقيقة، وهي في مجملها ادعاءات مغرضة تسعى إلى إثارة الفتن بين أبناء الوطن الواحد.
وأكدت عائلة أحمد علي مجبل الوفاء والولاء والثبات على العهد خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ليبقى هذا الوطن كما كان على الدوام في ظل الراية الخليفية، عزيزا شامخا ونموذجا للوفاء والتضحية.

عائلة البنكي تجدد الولاء والعهد للقيادة

أكدت عائلة المرحوم أحمد البنكي تأييدها ووقوفها التام مع قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، مجددين الولاء والعهد ومؤيدين لكل ما تتخذه المملكة من إجراءات من شأنها التصدي للمحاولات البائسة والمغرضة التي تتبعها قناة الجزيرة القطرية لشق صف الوحدة الوطنية، والتي تهدف الى زرع التفرقة الطائفية في البحرين ودول المنطقة.
وأعربت العائلة عن فخرها واعتزازها بالمكتسبات والإنجازات التي تحققت في العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى، والتي شهد لها الجميع بما وصلت اليه من مراكز متقدمة وسمعة طيبة بين دول العالم، وجعلت البحرينيين يعتزون بانتمائهم وفخرهم حين يذكر اسم البحريني في كل المحافل الدولية، مشيرين الى حرصهم على مواصلة مسيرة البذل والعطاء التي أسستها السواعد البحرينية الأصيلة عبر تاريخ البحرين العريق.

عائلة العجلان تستنكر محاولات الجزيرة تدليس وافتراء على البحرين

أعربت عائلة العجلان عن استنكارها وشجبها لمحاولات النظام القطري، عبر قناة الجزيرة، تدليس وافتراء على البحرين من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء البلد، مؤكدة وقوفها صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى.
وأوضحت عائلة العجلان أن هذه المحاولات الرخيصة لن تنطلي على شعب مملكة البحرين الواعي والواثق بحكمة وتوجيهات جلالة الملك المفدى، وأن كل هذه المحاولات البائسة لن تزيد شعب مملكة البحرين إلا عزما وإصرارا على المضي قدما بمسيرة التنمية والازدهار.

عائلة الشايع ترفض محاولات شق الصف الوطني

أكدت عائلة الشايع في البحرين والسعودية ولاءها الى صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ورفضها لكل المحاولات المغرضة لشق وحدة الصف الوطني، ووقوفها التام خلف قيادة جلالة الملك المفدى الحكيمة.
كما أكدت عائلة الشايع وقوفها صفا واحدا ضد كل من تسوّل له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن، واستنكرت بشدة ما قامت به قناة الجزيرة القطرية من فبركة ونشر الاكاذيب والمؤامرات ضد أمن واستقرار مملكة البحرين.
وأعربت عن بالغ اعتزازها وفخرها بمملكة البحرين ووحدة قيادتها وشعبها.

عائلة الماجد: ما قامت به «الجزيرة» كذب وتدليس

أعربت عائلة الماجد عن بالغ شجبها واستنكارها للمحاولات استهداف المجتمع البحريني وإثارة النعرات الطائفية بين أبنائه، والتي تقوم بها قناة الجزيرة القطرية، وإن عائلة الماجد تقف صفًا واحدًا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى.
وأكدت عائلة الماجد أن ما قامت به قناة الجزيرة من كذب وتدليس هي محاولة فاشلة لاستهداف أمن واستقرار البلاد، وهي أمور سبق أن قامت بها قناة الفتنة (الجزيرة) في عدة بلدان عربية.
وأوضحت عائلة الماجد أن هذه المحاولات الرخيصة لن تجدي مع أبناء البحرين، بل ستزيدهم عزمًا وإصرارًا على المضي قدمًا بمسيرة التنمية والازدهار بقيادة جلالة الملك المفدى.

عائلة الشروقي تستنكر محاولات الجزيرة القطرية الخبيثة

أعربت عائلة الشروقي عن استنكارها وشجبها للمحاولات البائسة التي تقوم بها قناة الجزيرة القطرية من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء البلد، مؤكدة وقوفها صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، ودعمها لسياسة جلالته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي.
وأكدت عائلة الشروقي أن ما يقوم به النظام القطري وقناة الجزيرة التي يحتضنها من أجل استهداف أمن واستقرار دول المنطقة، هو لا يمثل موقف الشعب القطري الشقيق بقبائله الكريمة التي تربطهم علاقة النسب والمصاهرة مع العديد من قبائل وعوائل البحرين، هذه العلاقة التاريخية التي لا يمكن أن تزعزعها الأساليب الرخيصة والمستهجنة.
وأوضحت عائلة الشروقي أن هذه المحاولات البائسة لن تزيد شعب مملكة البحرين إلا عزما وإصرارا على المضي قدما بمسيرة التنمية والازدهار بقيادة جلالة الملك المفدى، مؤكدة أن مملكة البحرين عصية أمام محاولات النيل من نسيجها وتكاتفها الاجتماعي وشق الصف والعبث بالانتماء الوطني، والتي سيكون مصيرها الفشل أمام إرادة أبناء مملكة البحرين الراسخة.

قبيلة زوبع الشمرية تجدد ولاءها لقيادة جلالة الملك

أكدت قبيلة زوبع، إحدى أفخاذ شمر في مملكة البحرين، ولاءها المطلق لقيادة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى راعي المسيرة وباني نهضة البحرين الحديثة، مشيدين بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات لمملكة البحرين وشعبها الوفي.
وأعربت القبيلة في بيان لها صدر عن الإعلامي محمد العرب عن استنكارها وادانتها لمحاولة النظام القطري، عبر قناة الجزيرة، الإساءة إلى مملكة البحرين الغالية ومحاولة النيل من أمنها الوطني عبر تلفيق الادعاءات وبث الأكاذيب، سعيًا لاستهداف أمنها الاجتماعي الذي يقوم على أواصر الإخوة والمحبة بين جميع مكوناته، ما جعلها النموذج الأمثل في المنطقة والعالم.
وأضاف البيان «يعلن أفراد قبيلة زوبع الشمرية عن تجديد بيعة العهد الوفاء والولاء إلى مقام جلالة الملك المفدى، مؤكدين الوقوف صفًا واحدًا مع كل أبناء البحرين الشرفاء، خلف جلالته، ناذرين أنفسنا وأرواحنا للدفاع عن تراب هذا الوطن العزيز، وأن نكون رهن إشارة قائدنا المفدى في كل الأوقات، جنودًا مخلصين ورجالا أشداء للذود عن حياض الوطن وكرامته وعزته».

عائلة الحيدان تستنكر أكاذيب الإعلام القطري

أكدت عائلة الحيدان ولاءها التام لحضرة صاحب الجلاله الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، والعائلة الحاكمة، مؤكدة استنكارها الشديد لما بثه الاعلام القطري من اكاذيب تجاه مملكة البحرين نتيجة العزلة والافلاس.
وأضافت العائلة في بيانها ان شعب البحرين متماسك خلف قيادتة التاريخية، وهو ما يثبته التاريخ العريق لمملكة البحرين وأسرة آل خليفة وحكم آل خليفة من الزبارة للبحرين، مؤكدة ان تماسك اهل البحرين خلف القيادة يمثل القاعدة الصلبة التي تحسد عليها من الآخرين.
وأكدت العائلة ان هذه الحملات المفلسة واليائسة من الاعلام القطري لن تزيد شعب البحرين الا قوة ومتانة وثباتًا خلف قيادته الحكيمة التي يحمل لواءها جلالة الملك المفدى، وهو ما يؤكده تاريخ وحاضر مملكة البحرين الغالية، مجددة التأكيد على الوقوف صفًا واحدًا خلف القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى في مواجهة هذه التدخلات السافرة. وأكدت فخرها للانتماء لهذا الوطن في ظل العهد الزاهر لجلالة الملك المفدى، والانجازات التي تحققت والمكانة العالمية التي وصلت اليها المملكة.
وختمت العائلة في بيانها أن مسيرة الامن والخير والعطاء مستمرة في ظل حكم آل خليفة، داعين الله العلي القدير ان يحفظ صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء.

عائلة قبيل: نقف ضد كل محاولات قطر المارقة

أكدت عائلة قبيل في مملكة البحرين تماسكها ووقوفها صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ضد كل المحاولات المغرضة التي تتبناها دولة قطر المارقة لاستهداف النسيج المجتمعي الواحد والإضرار بالمكتسبات الوطنية، كما أكدت تأييدها التام لكل الاجراءات التي تتخذها مملكة البحرين، والتي من شأنها الحفاظ على النسيج الوطني من كل المحاولات المتكررة واليائسة لشق الصف والتأثير على الوحدة الوطنية.
واستنكرت عائلة قبيل التدخلات القطرية الإرهابية المستمرة في مملكة البحرين، مؤكدة رفضها الجوهري لجميع اشكال التدخل القطري في شؤون البلاد الداخلية، بما فيها إثارة الفتنة بين المجتمع البحريني الواحد ومحاولاتها البائسة لشق الصف الوطني والمساس بأمن وسلامة مملكة البحرين، وبما يتعارض مع مبادئ حسن الجوار التي دعا إليها الدين الحنيف والأعراف والقوانين والمواثيق الدولية، والتي تضمر الشر واثارة الفتنة للدول المجاورة ولا تتمنى الخير لها بما فيها مملكة البحرين، وذلك من خلال ما تقوم به قناة الفتنة (الجزيرة) التي تمتهن الكذب والتدليس الإعلامي، وتعمل على بث الفرقة عبر الادعاءات والافتراءات التي لا تستند إلى الحقائق من خلال احتضانها للخونة والمغرضين.
وأضافت أن مملكة البحرين عصية أمام محاولات النيل من نسيجها وتكاتفها الاجتماعي ووحدتها الوطنية، والتي سيكون مصيرها الفشل أمام إرادة أبناء مملكة البحرين.

عائلة الملا: ما تضمنه برنامج «ماخفي أعظم» محض افتراء

أكدت عائلة الملا ولاءها المطلق والراسخ ووقوفها صفًا واحدًا خلف القيادة الحكيمة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ضد كل المحاولات الدنيئة التي تتبناها قطر لاستهداف مملكة البحرين والإضرار بالمكتسبات الوطنية ونسيجها الاجتماعي.
وشددت عائلة الملا على أن ما تضمنه برنامج «ماخفي أعظم» في قناة الفتنة (الجزيرة) القطرية هو محض افتراء وكذب، ويأتي في ظل الاستهداف المتواصل والممنهج لمملكة البحرين، مؤكدة أن هذه المحاولات البائسة والمكشوفة لن تزيد المجتمع البحرين إلا قوة وتصميمًا أكثر على المضي قدمًا بمسيرة التطور والنماء التي يحمل لواءها جلالة الملك المفدى.
وأكدت العائلة تأييدها التام لكل ما تتخذه مملكة البحرين من إجراءات ردًا على المحاولات المغرضة التي تتبناها الدولة المارقة قطر لتقويض الوحدة الوطنية ولاستهداف أمنها الاجتماعي، والإساءة لما تحقق من منجزات في ظل المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى.
وجددت عائلة الملا الولاء والوفاء لجلالة الملك المفدى، والمبايعة على السمع والطاعة لجلالته ولهذا الوطن الشامخ الأبي، مرخصين الأرواح والدماء في الدفاع عن أرض مملكتنا الطاهرة وقيادتنا التاريخية، داعين الله أن يحفظ مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، بدعم من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.

عائلة العباسي تستنكر أكاذيب قناة الجزيرة

أعربت عائلة العباسي عن ولائها التام لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، ولصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، مشيدة بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات للمملكة وشعبها الوفي.
وجددت عائلة العباسي البيعة والولاء والعهد على الدوام لجلالة الملك المفدى، بيعة واحدة على مر الدهور والأزمنة، لا تحيد ولا تتغير عمّا سار عليه الآباء والأجداد من هذا الولاء المشهود والمواقف المشرفة، مؤكدة وقوفها صفا واحدا ضد كل من تسوّل له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن.
واستنكرت بشده ما قامت به قناة الجزيرة القطرية من فبركة ونشر الاكاذيب والمؤامرات ضد أمن واستقرار مملكة البحرين.

عائلة عاشير تعلن تجديدها الولاء والبيعة لجلالة الملك

أكدت عائلة عاشير شجبها واستنكارها لكل المحاولات البائسة التي تقوم بها قناة الجزيرة والنظام القطري من أجل شق الصف وإثارة النعرات الطائفية بين أبناء مملكتنا الغالية، مؤكدة وقوفها صفًا واحدًا خلف قيادة جلالة الملك المفدى ودعمها لسياسة جلالته التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي.
وأعلنت عائلة عاشير تجديدها الولاء والبيعة لجلالة الملك المفدى، مؤكدة دعمها لسياسية جلالة الملك المفدى التي تنطلق من مبادئ سامية وحضارية تحقق آمال وتطلعات شعب البحرين الوفي الذي يرى في جلالته المستقبل المشرق بإذن الله تعالى، ويرى في جلالته القائد الذي يقود مملكتنا العزيزة إلى آفاق رحبة تحقق لشعبه الوفي كل الخير.

عائلة المقهوي تدين محاولة النظام القطري استهداف أمن البحرين

أعربت عائلة المقهوي عن بالغ إدانتها واستنكارها لمحاولة النظام القطري استهداف أمن واستقرار مملكة البحرين وسلمها الاجتماعي، عبر بث الأكاذيب والادعاءات والافتراءات التي لا تستند إلى الحقائق، بل ادعاءات مغرضة تسعى إلى إثارة الفتن بين أبناء الوطن الواحد، المجتمعين على الولاء والوفاء لقيادة جلالة الملك المفدى.
كما أعربت العائلة عن تجديدها الوفاء والولاء لمقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، داعين الله تعالى أن ينعم على جلالته بموفور الصحة والعافية، وأن يديم على مملكتنا الغالية الأمن والأمان والازدهار في ظل قيادة جلالته الحكيمة.

عائلة الدوخي تجدّد بيعتها وولاءها لجلالة الملك وتستنكر إساءات نظام قطر

جدّدت عائلة الدوخي البيعة والولاء لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، مؤكدين أن أرواحهم فداء للبحرين وقيادتها وشعبها وأرضها، وأنهم لن يتهاونوا في تقديم الغالي والنفيس في سبيل الدفاع عن الوطن والذود عن أرضه.
واستنكرت عائلة الدوخي ما صدر من إساءات من قبل قناة الجزيرة القطرية، التابعة للدولة المارقة، مؤكدة أن هذه الإساءات المتكررة لن تزيد البحرينيين إلا تماسكًا، وأن مملكة البحرين ماضية بثبات في طريق الأمن والاستقرار والرخاء والنماء، بعيدًا عن كل المحاولات المارقة لزعزعة الأمن والاستقرار.
وشدّدت العائلة على أن أمن واستقرار مملكة البحرين مضمونان بفضل حكمة قيادة جلالة الملك المفدى، وأن الوطن لن يتزعزع مهما حاول النظام القطري وأجهزته الإساءة إليه.

عائلة القطان تدين ما بثته «الجزيرة» من أكاذيب ومحاولات تشويه للحقائق

أعربت عائلة القطان عن إدانتها الشديدة ورفضها التام لما بثته قناة (الجزيرة) القطرية من أكاذيب ومحاولات تشويه للحقائق، على لسان بعض ممن باعوا وطنهم وتنكّروا لجميله، مؤكدين أن ما بثته القناة ليس سوى تزييف للحقائق ولم يلقَ صدى لا في البحرين ولا خارجها.
وقد أكدت العائلة وقوفها خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ضد كل محاولات المساس بأمن واستقرار المملكة الغالية، والنفخ في نار الفتنة الطائفية والضرب في السلم الأهلي والتعايش المجتمعي الذي تتميز به المملكة.
مشددة على أن مملكة البحرين بقيادة العاهل المفدى أصبحت منارة للدول ومثالاً يحتذى به في العديد من دول العالم، كما أن النمو المتسارع في البحرين والمشاريع الكبرى والامن والاستقرار الذي تنعم به، تؤكد للعالم أجمع أن قيادة البحرين الحكيمة بتلاحم شعبها المعهود، هو ما جعل مملكتنا الغالية محط أنظار العالم، ولن تستطيع قناة تلفزيونية تغيير تلك الحقائق.

عائلة البودلامة: البحرين عصيّة أمام محاولات النيل من نسيجها الاجتماعي

أعلنت عائلة البودلامة عن ولائها المطلق وتأييدها التام لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وتجديد البيعة والولاء لجلالته، مؤكدة أنها تحت راية ملك البحرين وفداءً له.
وأكدت عائلة البودلامة تأييدها لجميع القرارات والإجراءات التي تتخذها مملكة البحرين في سبيل رصِّ الصفوف والوحدة الوطنية والمحافظة على النسيج الوطني.
واستنكرت عائلة البودلامة الكذب والافتراءات التي بثتها دولة قطر عبر قناتها الخبيثة، والتي تحاول دائمًا تزييف الحقائق والعبث بالأمن الداخلي لمملكتنا الغالية عبر إثارة الفتن والاكاذيب، مؤكدة أن أبناء البحرين بجميع طوائفهم ملتفين حول قيادة جلالة الملك المفدى.
كما عبّرت عائلة البودلامة عن استيائها للدور الذي تلعبه دولة قطر في المنطقة، والذي يتعارض مع مبادئ حسن الجوار التي دعا إليها الدين الحنيف والأعراف والقوانين والمواثيق الدولية، كما عبرت عن استيائها من التدخلات القطرية المستمرة في الشأن الداخلي لمملكة البحرين، وبث قناتها للأكاذيب والادعاءات والافتراءات التي لا تستند إلى الحقائق.
وأكدت عائلة البودلامة أن مملكة البحرين عصية أمام محاولات النيل من نسيجها وتكاتفها الاجتماعي، والذي سيكون مصيرها الفشل أمام إرادة أبناء مملكة البحرين الذين يحملون في قلوبهم وضمائرهم ولاء مطلق للوطن والملك، مؤكدين أن مثل هذه التصرفات غير المسؤولة من دولة قطر لم تؤثر على البحرينيين، بل زادت في تقريب الشعب البحريني بعضه البعض، وزادته لحمة والتصاقًا والتفافًا حول قيادته التي يكن لها كل ولاء واحترام وتقدير.

عائلة أميني: ما قامت به الجزيرة محاولة فاشلة لاستهداف أمن البلاد

أكدت عائلة أميني ولاءها التام لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، ولصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء.
وأشادت بكل فخر بما تحقق في العهد الزاهر لجلالته من إنجازات لمملكة البحرين وشعبها الوفي، والتي شهد لها الجميع بما وصلت اليه من مراكز متقدمة وسمعة طيبة بين دول العالم، وجعلت البحرينيين يعتزون بانتمائهم وفخرهم حين يذكر اسم البحريني في كل المحافل الدولية، مشيرين الى حرصهم على مواصلة مسيرة البذل والعطاء التي أسستها السواعد البحرينية الأصيلة عبر تاريخ البحرين العريق.
وأكد عائلة أميني أن ما قامت به قناة الجزيرة القطرية من كذب وتدليس هي محاولة فاشلة لاستهداف أمن واستقرار البلاد، وان هذا الأمر لا يؤثر على ابناء البحرين وطوائفها الكريمة، وهذه المحاولات الرخيصة لن تجدي مع أبناء شعب البحرين، بل سيزيدهم عزما وإصرارا على المضي قدما بمسيرة التنمية والازدهار بقيادة جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها