النسخة الورقية
العدد 11036 الخميس 27 يونيو 2019 الموافق 24 شوال 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:13AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:06PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

«البيئة»: منع الأكياس البلاستيكـيـة فـي يـوليـو

د. محمد مبارك بن دينه
رابط مختصر
العدد 11021 الاربعاء 12 يونيو 2019 الموافق 9 شوال 1440

كشف الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة د.محمد مبارك بن دينه إن المجلس يمنع استيراد الأكياس البلاستيكية غير القابلة للتحلل، كما أن المصانع البحرينية ملزمة بتصنع أكياس بلاستيكية قابلة للتحلل خلال يوليو المقبل.
وأوضح بن دينه -في تصريحات للصحفيين على الإعلان عن تفاصيل مشروع أكبر متنزه ترفيهي تحت الماء في العالم يوم أمس الأول- أن المجلس يعكف على دراسة كيفية التعامل مع المخلفات البلاستيكية الأخرى للحد منها، لافتًا إلى أن الخطوة الثانية تتمثل في تنفيذ خطة وآلية للتعامل مع القناني البلاستيكية.
وأكد أن المجلس يسعى بالتعاون مع إدارة المواصفات والمقاييس بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة إلى منع استيراد المخلفات البلاستيكية، بالإضافة إلى تنظيم عملية تداول المواد البلاستيكية وفق مواصفات متطورة، وعدم السماح بتداول المنتجات البلاستيكية غير القابلة للتحلل.
ومن جانب آخر، قال مسؤولون إن عدد الشركات التي تعمل في مجال تصنيع المنتجات البلاستيكية في الوقت الحالي يبلع 24 شركة، جميعها قادرة على إنتاج الأنواع القابلة للتحلل، بل ان اغلبها يقوم فعليا بإنتاج هذه الأنواع ولكنها تصدر لخارج مملكة البحرين، نظرا لوجود تشريعات في الدول المستوردة تفرض مواصفات للأكياس القابلة للتحلل، ولكن مع صدور القرار الوزاري المنظم لمواصفات الأكياس والمنتجات البلاستيكية سابقة الذكر سيصبح الأمر إلزاميا على المستوى المحلي ايضا.
ويؤكد هذا على أن البحرين ماضية نحو تقنين استخدام المنتجات البلاستيكية في السوق المحلي في المستقبل القريب، بهدف تقليل إنتاج المخلفات البلاستيكية في مملكة البحرين من خلال التحكم في استهلاكها، وتطوير مستوى المنتجات البلاستيكية المستخدمة في المجالات التي لا يمكن منع استخدام المنتجات البلاستيكية فيها لتكون صديقة للبيئة، وذلك بالتعاون والتنسيق مع وزارة الصناعة والتجارة والسياحة.
المصدر: هدى عبدالنبي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها