النسخة الورقية
العدد 11029 الخميس 20 يونيو 2019 الموافق 17 شوال 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:33PM
  • العشاء
    8:03PM

الكوفي لـ«الأيام»: جامعة خاصّة جديدة وتفعيل التعليم السياحي

رابط مختصر
العدد 10932 الجمعة 15 مارس 2019 الموافق 8 رجب 1440

كشف عضو لجنة التعليم بغرفة تجارة وصناعة البحرين الرئيس التنفيذي لشركة بيت الجودة للاستشارات د.أحمد الكوفي عن أن المرحلة القادمة ستشهد إنشاء جامعة خاصة جديدة ومدارس لغات في ديار المحرق.
وأكد في تصريح حصري لـ«الأيام» أن لجنة التعليم بغرفة تجارة وصناعة البحرين -التي تضم ثمانية أعضاء يمثلون مختلف قطاعات مراحل التعليم- برئاسة د.وهيب الخاجة وضعت خطة تهدف إلى ثلاثة أمور، هي أولاً هدف معني بالتعليم السياحي، بمعنى إحياء السياحة التعليمية من خلال دول المنطقة وخارجها، وخاصة في فترة الصيف، إذ تكون البحرين منتعشة بالطلاب.


وتابع «أما الهدف الثاني فهو مجال التدريب بالنسبة للمهن التي توجد في البحرين ونحتاج إليها، إذ تتطلب تدريبًا وتمهينًا عاليين يتطلبهما سوق العمل»،، مضيفًا «والهدف الثالث هو خاص بالمدارس، وهو كيفية تقديم تعليم ذي مغزى بطريقة أفضل».
جاء ذلك على هامش ورشة عمل لقطاع رياض الأطفال نظمتها لجنة التعليم بغرفة تجارة وصناعة البحرين برئاسة د.وهيب أحمد الخاجة، بالتعاون مع بيت الجودة للاستشارات، مساء أمس الخميس بمقر بيت التجار، بحضور ممثلي أكثر من 100 منشأة تعليمية لرياض الأطفال.
واستهدفت الورشة تسليط الضوء على هذه القطاعات وتنمية الكوادر البشرية في هذا الجانب ومناقشة احتياجاتهم، إلى جانب بحث السبل الكفيلة بالدفع بعجلة هذا القطاع إلى الأمام والارتقاء بالقطاع الخاص، وبهدف دعم الاقتصاد الوطني بما يخدم العائد الاستثماري على الكادر البشري، وصياغة الأهداف الكفيلة بتنمية اقتصاد البحرين.
وعن دور الغرفة في قطاع التعليم، أكد الكوفي أن الغرفة تعمل على النهوض باقتصاد البحرين في النمو لتحقيق رؤية 2030، لافتًا الى أن أعضاء لجنة التعليم بالغرفة يعملون مثل خلية النحل، إذ تجتمع أسبوعيًا في لقاءات واجتماعات مع قطاعات منظومة التعليم ومع بعض السفراء وفي زيارات خارجية؛ وذلك للإسهام في تحريك التعليم لعجلة لاقتصاد بالبحرين.
وحول وجود خطة للجنة التعليم بالغرفة لزيادة حجم إيرادات الدولة، أشار الكوفي الى أن الغرفة ولجنة التعليم بها اجتمعا مع وزير الصناعة والتجارة والسياحة، وأيضًا مع بعض المسؤولين في وزارة التربية والتعليم للمساعدة في هذا الاتجاه، إذ تتم دراسة استقطاب قطاعات طلابية واسعة تنعس الاقتصاد من خلال السكن والإيجار والإنفاق العام.
وشدد الكوفي على أن الاستثمار في قطاع التعليم في المدارس والجامعات والتدريب استثمار جيد، لذلك ندعم هذا التوجه لخروج كوادر متمهنة، ولا نريد إقامة مدارس وجامعات فقط، بل نركز على التدريب والعنصر البشري والمواطن الذي يستطيع أن يخدم بلده ويقدم إسهامات في مجاله، لافتًا الى إحلال البحريني محل الأجنبي بعد حصوله على التدريب اللازم، كما أن الأجنبي يحتاج الى تدريب مستمر.
وأشار الكوفي إلى أن الورشة تستهدف معلمي رياض الأطفال لتقديم تعليم ذي مغزى من خلال الخواص الخمس بدلاً من التركيز على الكتابة فقط، مضيفًا «هذه الورشة تتناول أفضل المعايير لمنحهم شهادات دولية، وكيفية تقديم الرعاية للطفل داخل الروضة لتحقيق النمو المعرفي والحركي».
وتابع «يأتي هذا اللقاء في باكورة عمل لجنة التعليم بالفرفة للتواصل مع الشرائح المعنية بالتعليم في المجتمع؛ لمساعدتهم في معرفة أفضل الممارسات الدولية، وتتمحور الورشة حول أفضل المعايير العالمية في ضمان جودة تعليم رياض الأطفال، الى جانب تمهين معلمات رياض الأطفال للحصول على شهادات علمية وفق أطر عالمية، والأسبوع القادم سنجري لقاءً مع المدارس الخاصة بعد أن تواصلنا مع الجامعات ومعاهد التدريب».
وزاد «شارك في هذه الورشة أكثر من مائة ممثل لحضانات بمحافظات المملكة، ولم نتوقع هذا الحضور الكبير؛ لأن المتحدثة خبيرة وتعمل شركتها في أكثر من 53 دولة حول العالم»، مؤكدا أن التركيز على رياض الأطفال «محدود جدًا»، ليس في البحرين فقط بل في معظم دول الخليج، ومن هنا جاءت فكرة الورشة؛ لأن أصحاب رياض الأطفال والمعلمات في حاجة الى المساعدة.
وحول عدد دور الحضانات التي تعمل بالمملكة حاليًا، بين الكوفي أن 80 حضانة تعمل في محافظات البحرين، مشيرًا الى أن الحضانات من عمر يوم الى ثلاثة سنوات تخضع لإشراف وزارة التنمية الاجتماعية، أما من سن ثلاث سنوات حتى سن السادسة فتخضع لإشراف وزارة التربية والتعليم.
المصدر: أشرف السعيد:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها