النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10941 الأحد 24 مارس 2019 الموافق 17 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:21AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    5:51PM
  • العشاء
    7:21PM

جلالته يصل شرم الشيخ لترؤس وفد البحرين في أعمال القمّة العربية الأوروبية.. الملك:

مرحلة جديدة مـن الشراكة العربـيـة الأوروبية

رابط مختصر
العدد 10913 الأحد 24 فبراير 2019 الموافق 19 جمادى الثاني 1440
وصل صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة المفدى بحفظ الله ورعايته إلى مصر امس، ليترأس جلالته وفد المملكة إلى أعمال القمة العربية الأوروبية الأولى التي تفتتح في مدينة شرم الشيخ اليوم الأحد؛ تلبية لدعوة كريمة تلقاها جلالته من أخيه الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.
وكان في مقدمة مستقبلي جلالة الملك المفدى لدى وصوله مطار شرم الشيخ الدولي رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، وسفير البحرين لدى القاهرة الشيخ راشد بن عبدالرحمن آل خليفة وكبار المسؤولين المصريين.
رافقت صاحب الجلالة السلامة في الحل والترحال, وقد تفضل صاحب الجلالة لدى وصوله بالتصريح التالي:
«يسعدنا ونحن نصل إلى مصر العزيزة أن نجدد تقديرنا الكبير لما يجمع بين بلدينا وشعبينا من علاقات تاريخية وأخوية وثيقة وراسخة سنظل نفتخر ونعتز بها، وتقديرنا أيضا للدور الإقليمي والدولي المحوري لجمهورية مصر العربية بقيادة أخينا فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، واستضافة فخامته للقمة العربية الأوروبية الأولى، لنتباحث سويا في السبل الكفيلة لضمان مستقبل أكثر أمنا ورخاء لدولنا وشعوبنا.
ونؤكد أن انعقاد هذه القمة يرتكز على أسس متينة من الشراكات الاستراتيجية والعلاقات القوية بين الدول العربية والدول الأوروبية، ويعكس عزمها وإرادتها الصلبة في مواجهة التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية المشتركة، ويجسد رغبتها الأكيدة في تحقيق المزيد من الخير والازدهار لشعوبها من خلال تعزيز العمل الجماعي وتطوير مختلف اوجه التعاون بين الجانبين بما يدعم الاستقرار والأمن الإقليمي والدولي.
وإننا على ثقة بأن هذه القمة ستكون مرتكزا لمرحلة جديدة من التعاون والعلاقات والشراكات بين الدول العربية والدول الأوروبية على كافة الأصعدة بما نلمسه من تضافر في الجهود، وما نملكه من إمكانيات ومقومات؛ من أجل تحقيق آمالنا وتطلعاتنا وإعطاء دفعة قوية وإحداث نقلة مهمة في مسار العلاقات فيما بيننا وبما يخدم مصالحنا المشتركة».
وكان حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى غادر أرض الوطن بحفظ الله ورعايته أمس، متوجها إلى جمهورية مصر العربية الشقيقة، ليترأس جلالته وفد مملكة البحرين إلى أعمال القمة العربية الأوروبية الأولى التي تبدأ في مدينة شرم الشيخ، وذلك تلبية لدعوة كريمة تلقاها جلالته من أخيه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة.
وكان في مقدمة مودعي جلالة الملك المفدى لدى مغادرته قاعدة الصخير الجوية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.
رافقت جلالة الملك المفدى السلامة في الحل والترحال.


أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها