النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10942 الاثنين 25 مارس 2019 الموافق 18 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:18AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:51PM
  • العشاء
    7:21PM

علي بن خليفة يفتتح معرض الفنون التشكيلية:

علامة فنية تجسّد الوجه الحضاري للبحرين

رابط مختصر
العدد 10910 الخميس 21 فبراير 2019 الموافق 16 جمادى الثاني 1440
أناب صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء صباح أمس، لافتتاح فعاليات معرض البحرين السنوي للفنون التشكيلية في دورته (45) الذي نظمته هيئة البحرين للثقافة والآثار، في خيمة «أرينا» بفندق «ريتز كارلتون»، بمشاركة ما يقارب من 100 فنان تشكيلي قدموا أعمالا فنية شملت مختلف أشكال الفنون.
ولدى وصول سموه إلى موقع المعرض، كان في استقباله الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيس هيئة البحرين للثقافة والآثار، والشيخ راشد بن خليفة آل خليفة الرئيس الفخري لجمعية البحرين للفنون التشكيلية، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين والسفراء ورجال الصحافة والإعلام، ونخبة من المثقفين والفنانين والمهتمين بالفن التشكيلي.
وبعد أن تفضل سمو نائب رئيس مجلس الوزراء بقص الشريط إيذانا بافتتاح المعرض، قام بجولة في أرجائه وأقسامه استمع سموه خلالها إلى شرح من رئيس هيئة البحرين للثقافة والآثار ومن الفنانين المشاركين عن أبرز ما يتضمنه المعرض من أعمال فنية، إذ أعرب سموه عن اعجابه بما يشتمل عليه هذا الحدث الفني السنوي المهم من أعمال تعكس الثراء الإبداعي لدى الفنان البحريني وقدرته على التعبير عن الجماليات الفنية بمختلف المدارس الفنية.
ونقل سموه تحيات صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر إلى جميع القائمين على تنظيم المعرض والمشاركين فيه، وتمنيات سموه لهم باستمرار النجاح في تقديم أعمال فنية تعكس ما وصلت إليه الحركة التشكيلية في مملكة البحرين من مستويات عالية في المحتوى والرسالة الفنية.
وأكد سمو نائب رئيس مجلس الوزراء أن معرض البحرين للفنون التشكيلية، بات علامة فنية تجسّد الوجه الحضاري لمملكة البحرين وما توليه من حرص على رعاية الفنون، مؤكدا سموه أن البحرين تفتخر بأن لديها نخبة من الفنانين التشكيليين الذين أظهروا من البراعة في الفكر والمنتج الفني ما جعلهم على قدم المساواة مع نظرائهم العالميين.
وأعرب سموه الشيخ علي بن خليفة آل خليفة عن خالص الشكر والتقدير للشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيس هيئة البحرين للثقافة والآثار ولجميع العاملين بالهيئة؛ على ما بذلوه من جهود متميزة في تنظيم المعرض حتى يخرج بالصورة التي تليق بمكانة مملكة البحرين.
كما أعرب سموه عن شكره وتقديره للشيخ راشد بن خليفة آل خليفة الرئيس الفخري لجمعية البحرين للفنون التشكيلية؛ على الجهود التي قامت بها الجمعية في تنظيم المعرض وإبرازه بصورة تعكس ما وصل إليه الفن التشكيلي في المملكة من مستويات متطورة.
وهنأ سموه الفائزين بجوائز المسابقة السنوية للمعرض تتويجا لما قدموه من أعمال فنية تتوافر فيها كل مقومات الإبداع، متمنيا سموه لهم مزيدا من النجاح والتفوق.
وأعربت رئيس هيئة البحرين للثقافة والآثار الشيخة مي بنت محمد آل خليفة عن عظيم الشكر وعميق الامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، على رعاية سموه الكريمة للمعرض كل عام منذ النسخة الأولى، بما يؤكد دائما دعم سموه المتواصل لا المحدود للحراك الثقافي والفني بالمملكة، كما أعربت عن خالص شكرها وتقديرها لسمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء؛ على تشريفه للمعرض نيابة عن صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء.
وقالت: «إننا نشهد اليوم افتتاح النسخة الخامسة والأربعين، وما يحمله صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء من تقدير بالغ للفنانين البحرينيين والمبدعين في مختلف المجالات الثقافية».
وأكدت أن معرض البحرين السنوي للفنون التشكيلية أثبت قدرة الثقافة على صنع منجزات ذات طابع مستدام، وأن استمراريته بهذه القوة المتزايدة عاما بعد عام دليل واضح على أن الجمال والفن لديهما خاصية البقاء والتجدد والاستمرار، في ظل وجود مناخ عام يسمح لهما بذلك.
وحول جديد نسخة المعرض لهذا العام، قالت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة إن ما يميز الفن هو أنه غير متوقع، ففي كل مرة نجد عامل الدهشة حاضرا ونحن نشاهد اشتغالات الفنانين من رواد ومواهب شابة، وهذا العام يشهد أقساما جديدة نسلط الضوء من خلالها على إبداعات الفنانين العرب ورواد الحركة التشكيلية في مملكة البحرين، بالإضافة إلى مشاركة مميزة لدور عرض من داخل وخارج مملكة البحرين.
يشار إلى أن الفائز بجائزة (الدانة) لمعرض هذا العام هو الفنان خالد فرحان عن عمله (منحوتة بيكاسو)، أما المركز الثاني فحصل عليه (ستوديو شيبرد) عن عمل تركيبي بعنوان (كرسي)، والمركز الثالث حصلت عليه الفنانة نور علوان عن عملها الذي يحمل عنوان (في الماضي).
الجدير بالذكر، أن لجنة تحكيم المعرض ضمّت الرئيس الفخري لجمعية البحرين للفنون التشكيلية الشيخ راشد آل خليفة، والفنان السعودي حمزة صيرفي، والفنان أسعد عرابي، كما قام بتصميم وتنفيذ المعرض ستوديو عمار بشير للإبداع الفني.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها