النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10879 الاثنين 21 يناير 2019 الموافق 15 جمادة الأول 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    5:05AM
  • الظهر
    11:49AM
  • العصر
    2:51PM
  • المغرب
    5:12PM
  • العشاء
    6:42PM

منع الواجبات المنزلية.. فرحة طلابية وانتهاء معاناة الأمهات

رابط مختصر
العدد 10838 الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 الموافق 4 ربيع الآخر 1440
اعتمد وزير التربية والتعليم الدكتور ماجد بن علي النعيمي توصية لجان التطوير في الوزارة بجعل الواجبات المدرسية جزءا لا يتجزأ من الحصص الدراسية والأنشطة المدرسية، والاستعاضة عن الواجبات المنزلية بالتطبيقات العملية اليومية التي تنفذ في نهاية كل حصة دراسية، بما يسمح بتعزيز المعارف والمهارات، وتثبيت المعلومات، والإجابة عن أسئلة الطلبة واستفساراتهم، حيث سيتولى قطاع التعليم والمناهج إصدار التعميمات الخاصة بذلك، مع مراعاة الفوارق العمرية بين المراحل الدراسية المختلفة، على أن يبدأ تطبيق ذلك اعتبارا من الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي الحالي 2018/‏2019.
وأوضح الوزير أن هذا القرار سوف يكون معززا بعدد من الإجراءات البديلة التي تقوم على زيادة الاهتمام بالتطبيقات العملية، تحت إشراف المعلم، لربط الجانب النظري بالجانب التطبيقي.
وأكد الدكتور النعيمي أن الوزارة تعمل منذ عدة أشهر من خلال اللجان المختلفة على تطوير المناهج الدراسية وغيرها من المجالات، وتعزيز المهارات المطلوبة من الطلبة الخريجين، باعتبار التعليم عملية تراكمية من مرحلة دراسية إلى أخرى، وخاصة الاهتمام بتطوير كفاءة الطلبة في المواد الأساسية المشتملة على الرياضيات والعلوم واللغات وفقا للمعايير الدولية، بحيث يكون الطالب قادرا على الإبداع والإنتاج والمنافسة بامتلاك المهارات المعرفية والمرونة اللازمة للتعامل مع واقع الحياة، إضافة إلى الوعي بمتطلبات وواجبات المواطنة، وهذا يتطلب تطوير عمل المدارس في مجال استراتيجيات التدريس وحل المشكلات والتمكين الرقمي، وتصميم الأنشطة والمناهج والبرامج اللازمة لتطوير قدرات الطلبة، ومراجعة الخطط الدراسية للمراحل التعليمية المختلفة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها