النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12226 الأربعاء 28 سبتمبر 2022 الموافق 2 ربيع الأول 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:10AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:54PM
  • المغرب
    5:28PM
  • العشاء
    6:58PM

العدد 12179 الجمعة 12 أغسطس 2022 الموافق 14 محرم 1444

«ندوة الرواية وتحديات النشر» في مركز كانو الثقافي

رابط مختصر
نظم مركز عبدالرحمن كانو الثقافي في يوم الثلاثاء الماضي ندوة بعنوان «الرواية وتحديات النشر» للروائي جعفر سلمان، والروائي علي اسماعيل، وأدار الندوة الروائية شيماء الوطني. واستهلت الوطني الندوة بقولها إن كتابة الرواية أمر ملح بالنسبة للكاتب ما أن تشاغبه فكرة ما ولا يهنأ له بال ما لم يخطها في مخطوطة أوراقه ومرورا بكل ذلك يظل رازحا تحت وطأة قلق وهواجس نفسية تنتهي حين يضع نقطة النهاية على سطره الأخير، وتعتبر كتابة مخطوطة الرواية جزء يسير من العملية الإبداعية التي لا تكتمل ما أن تودع المخطوطة بين يدي القارئ فتبقى التحديات من ناحية قبول العمل وتنقيحه واخراجه بشكل لائق.
وقد وضح سلمان أن الكاتب الجديد دائما ما يكون لديه توقعات قد تفوق الواقع مما يسبب له الإحباطات فالعديد من الروائيين الجدد يتوقع أنه بمجرد كتابة كلمة تمت في نهاية الروايات ستتقاتل دور النشر على كتابه وسيصبح من الكتاب المشهورين وقد يشكل ذلك خيبة أمل وقد يؤدي لأحيان كثيرة إلى عزوف عن النشر. فعلى الكاتب أن يُحيي الأمل لديه بشكل دائم وأن يتوقع الأفضل فإن لم تقبل إحدى دور النشر كتابه قد تقبله دار نشر أخرى بالمقابل عن طريق تبني العمل، وقد دعا وحث الروائي إسماعيل الكتاب الناشئين إلى زيارة المعارض المهمة في المملكة والتحدث بشكل مباشر مع دور النشر الحاضرة والبقاء على عنصر التواصل المباشر الدائم.
كما دعا إسماعيل المؤسسات الحكومية والأهلية إلى تقديم الدعم المعنوي للكاتب البحريني بتعريفه للقراء فهي من أهم العقبات التي قد يواجهها الكاتب، وكما دعا إلى تعريف المؤسسات الحكومية والأهلية ببرامجها الداعمة للكتّاب ليتعرف الكاتب الناشئ عليها. وقد أشاد سلمان بالتعاون السلس للرقابة على النشر في مملكة البحرين وسهولة التعامل بيسر وحرية قد تفوق العديد من الدول الخليجية الأخرى، وفيما يخص تعامل الكاتب البحريني مع دور النشر الخليجية وضح سلمان أن الشرط الرئيسي لأي عمل أن يكون الكتاب جيد ليقبل من دار النشر، وعلى الكاتب التنويع فلا يمسك خطا محددا، وعلى الرواية أن تقبل من قبل الرقابة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها