النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

إشادة بإجراءات الدولة.. الإصلاح:

العدد 11310 الجمعة 27 مارس 2020 الموافق 3 شعبان 1441

تطبيق نظام الأم العاملة في المنزل والعمل عن بُعد لبقية الموظفين

رابط مختصر
تنفيذًا للتوجيهات الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه لتطبيق نظام العمل من المنزل للأم العاملة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، والتزامًا بالإجراءات المتخذة من قبل فريق البحرين لمكافحة انتشار وباء كورونا للعمل من المنزل، فقد قامت جمعية الإصلاح باتخاذ الإجراءات اللازمة في ظل الوضع الراهن من خلال تطبيق نظام العمل من المنزل للأم العاملة، وتقسيم بقية الموظفين للعمل عن بعد في المنزل.
وقال الشيخ الدكتور عبداللطيف بن أحمد الشيخ رئيس جمعية الإصلاح: «لقد قامت جمعية الإصلاح ومنذ اللحظات الأولى من ظهور وباء كورونا المستجد باتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية تماشيًا مع إجراءات الدولة، وذلك انطلاقًا من مسؤوليتها الوطنية الاجتماعية، حيث قامت بتشكيل لجنة خاصة للتوعية والتثقيف بالمرض تزامنًا مع الحملة الوطنية للدولة».
وأكد الشيخ بأن الجمعية قد اتخذت جميع التدابير اللازمة لتطبيق نظام العمل في المنزل في الوظائف التي يمكن أن تؤدى عن بعد تقليلًا لعدد الموظفين وحفاظًا على سلامتهم من خلال تقسيمهم إلى مجموعتين للعمل، كما حرصت على تنفيذ التوجيهات الملكية السامية من خلال عمل الأم العاملة في المنزل، وقامت باتخاذ الإجراءات اللازمة وفقًا لذلك.
وثمّن الشيخ الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين، سائلًا المولى عز وجل أن يحفظ البحرين وأهلها وسائر البلاد والعباد من كل سوء ومكروه.
وأشادت جمعية الإصلاح بجهود اللجنة التنسيقية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وتقف مع كافة الإجراءات التي تتخذها اللجنة بإشراف فريق البحرين وجميع اللجان المنبثقة منه؛ للمحافظة على صحة المواطنين والمقيمين والحيلولة دون انتشار فيروس كورونا (COVID - 19) في إطار الحملة الوطنية لمكافحة الفيروس، الأمر الذي حظي بإشادة المدير العام لمنظمة الصحة العالمية بخطط البحرين لمكافحة الفيروس، كما أن الإحصائيات أظهرت أن البحرين هي الأولى عالميًا في نسبة إجراء الفحوصات الاحترازية نسبة بعدد السكان.
وضمن واجبها في المسؤولية الوطنية الاجتماعية فإن جمعية الإصلاح وبكافة أعضائها ستظل عونًا وسندًا للجهات الرسمية في أداء دورها في هذه الأزمة الراهنة، التي نسأل الله العلي القدير أن تنتهي عما قريب، بتضافر الجهود ومحافظة الجميع على اللحمة الوطنية.
كما تؤكد الإصلاح بأنها ماضية في المساهمة بكافة السبل في دعم الحملة الوطنية لمكافحة انتشار الفيروس من خلال كافة أجهزتها ولجانها ومتطوعيها، لإيمانها العميق بأهمية المساهمة الوطنية الفاعلة في مثل هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد والعالم بأسره.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها