النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12235 الجمعة 7 أكتوبر 2022 الموافق 11 ربيع الأول 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:14AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:47PM
  • المغرب
    5:18PM
  • العشاء
    6:48PM

نمو قطاع الفنادق والمطاعم بنسبة 26.6 ­‎%‎ مع انحسار الجائحة

العدد 12184 الأربعاء 17 أغسطس 2022 الموافق 19 محرم 1444

«الغرفة»: الحكومة أسهمت بالتعافي الاقتصادي بتنفيذ 16 مبادرة

رابط مختصر
  • إطلاق تأشيرة الإقامة الذهبية أسهم في جذب المستثمرين الأجانب
  • 1.77 مليار دولار حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في البحرين خلال 2021
  • 17 ­% مساهمة القطاع المالي في الناتج المحلي خلال الربع الأول

أكد تقرير غرفة تجارة وصناعة البحرين أن مبادرات حكومة البحرين أسهمت إلى حدّ كبير في التعافي الاقتصادي في البحرين، إذ أنجزت 16 برنامجًا من أصل 27 برنامجًا ضمن خطة التعافي الاقتصادي، وقد تضمن ذلك المبادرات الرئيسة مثل إطلاق تأشيرة الإقامة الذهبية، والتي تهدف إلى جذب المستثمرين.
وكشف تقرير غرفة البحرين الربع سنوي «نظرة عامة على الاقتصادي المحلي» الذي أطلقته الغرفة أمس، والذي شمل الربعين الأول والثاني من العام 2022، عن أبرز القطاعات مساهمة في الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الأول من العام، حيث تصدر القطاع المالي بنسبة مساهمة بلغت 17.39%، تلاها قطاع النفط الخام والغاز الطبيعي بنسبة 16.18%، ثم قطاع الصناعات التحويلية بالمركز الثالث بنسبة مساهمة بلغت 14.18%.


وأشار التقرير إلى أن الناتج المحلي الإجمالي سجل نموًا خلال الربع الأول من 2022 بنسبة 5.5% بالأسعار الثابتة مقارنة بالربع الأول من العام 2021.
وأظهر التقرير أن قطاع الفنادق والمطاعم قد حقق أعلى معدل نمو بنسبة 26.6% في الربع الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2021، فيما جاء قطاع المواصلات والاتصالات في المرتبة الثانية بنسبة نمو بلغت 15.8% في الربع الأول من 2022 مقارنة بالعام السابق، ثم قطاع الكهرباء والماء في المرتبة الثالثة محققًا نموًا بنسبة 12.3% في العام الجاري مقارنة بالربع الأول من العام السابق.


وكشف تقرير «نظرة عامة على الاقتصاد المحلي - الربع الثاني من العام الجاري 2022» عن نمو ملحوظ في حجم التجارة البينية بين مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي خلال النصف الأول من العام الجاري نسبته 14% مقارنة بنفس الفترة من العام 2021، حيث جاءت المملكة العربية السعودية في مقدمتها، فقد ارتفع حجم التبادل التجاري بينها وبين البحرين من 1.57 مليار دولار في النصف الأول من العام 2021 إلى 1.90 مليار دولار في النصف الأول من العام 2022، محققًا نموًا نسبته 21.1%، فيما جاءت الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الثانية من 1.31 مليون دولار إلى 1.34 مليون دولار خلال النصف الأول، وجاءت سلطنة عمان في المرتبة الثالثة من 372 مليون دولار إلى 451 مليون دولار بنسبة بلغت 21.4%.


وأكد التقرير الصادر عن غرفة تجارة وصناعة البحرين إلى ارتفاع تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة في البحرين بصورة كبيرة في عام 2021 بنسبة 73% لتصل إلى 1.77 مليار دولار في عام 2021، حيث حققت البحرين مراتب متقدمة في مختلف المؤشرات العالمية، بما في ذلك الكتاب السنوي للتنافسية العالمية 2022 الصادر عن مركز التنافسية العالمي التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية، ومؤشر تنمية السفر والسياحة 2021، وتقرير النظام البيئي العالمي للشركات الناشئة لعام 2022، وذلك يدل على القدرة التنافسية المتزايدة في البحرين والبيئة الصديقة للأعمال.
إلى ذلك انعكس مسار التعافي الاقتصادي في مملكة البحرين خلال الربع الثاني من عام 2022 على اقتصاد المملكة بإيجابية، حيث سجّل الاقتصاد نموًا في القطاعات غير النفطية، كما ارتفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5.5% في الربع الأول من عام 2022 على أساس سنوي، مدفوعًا بالنمو في قطاعات الفنادق والمطاعم والنقل والاتصالات، كما كان للقطاع المالي أكبر مساهمة في الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول من عام 2022 بنسبة 17.39%، وقد أسهم انتعاش أسعار النفط والألمنيوم في تحسن الأداء الاقتصادي للبحرين، وبناءً عليه ثبتت وكالة ستاندرد آند بورز التصنيف الائتماني لمملكة البحرين عند B+ /‏‏ B مع نظرة مستقبلية مستقرة.
المصدر: محرر الشؤون الاقتصادية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها