النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12092 الثلاثاء 17 مايو 2022 الموافق 16 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:23AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:44PM

العدد 11980 الثلاثاء 25 يناير 2022 الموافق 22 جمادى الآخر 1443

4 مليارات دولار استثمارات «انفستكورب» في عام 2021

رابط مختصر
أعلنت انفستكورب أن فريقها العقاري في نيويورك أنجز صفقات بقيمة أربعة مليارات دولار تقريبًا العام الماضي، بما في ذلك عمليات الشراء والبيع. وقد استحوذت المجموعة على أكثر من 200 عقار عام 2021 تقدر قيمتها بنحو 2.5 مليار دولار وباعت بما قيمته قرابة 1.5 مليار دولار.
وقال رئيس مجلس الإدارة التنفيذي في انفستكورب محمد العارضي: «أوجد المستوى القياسي لنشاط أعمالنا العقارية في أمريكا الشمالية عام 2021 العديد من الفرص للمساعدة في دفع نمو انفستكورب واحتفاظها بمكانتها كأفضل بائع ومشترٍ أجنبي للعقارات في الولايات المتحدة». وأضاف: «قبل انتشار الجائحة بوقت طويل، التزمنا بالاستثمار في العقارات السكنية والصناعية لأنها من أكثر القطاعات مقاومة للركود، وقد أثبتت هذه الاستراتيجية صوابيتها وجاذبيتها بالنظر إلى التغيرات في النشاط الاقتصادي وفي نمط الحياة المتسارع بسبب كورونا. نتطلع إلى مواصلة النمو في منصتنا العقارية في الولايات المتحدة التي نعتبرها سوقًا رئيسية».
وبحسب بيان رسمي فإن انفستكورب حددت عام 2014 نطاق تركيزها الاستراتيجي على العقارات السكنية والصناعية التي تمثل حاليًا نحو 95% من محفظة الشركة العقارية في الولايات المتحدة. وبينما بقيت جائحة كورونا مصدرًا للقلق في أسواق العقارات، فقد أوجدت في الوقت نفسه فرصًا في هذا القطاع وساعدت في تعزيز زخم الشركة كمشترٍ وبائع نشط للغاية. ولا تزال استراتيجية الشركة موجهة نحو الاستثمارات العقارية التقليدية المسماة Core Plus وتلك ذات القيمة المضافة الخفيفة والتي تعتقد أنها يمكن أن تولد تدفقات نقدية قوية مع معدلات إشغال عالية في الأسواق التي تدعمها أسس اقتصادية متينة.
من جهته، قال هيرب مايرز، الرئيس المشارك للقطاع العقاري في انفستكورب بأمريكا الشمالية: «أدركنا منذ فترة طويلة أن القطاعات السكنية والصناعية في الولايات المتحدة هي من أكثر العقارات مرونة في السوق، ويسعدنا أن نرى أن اقتناعنا هذا مستمر في خلق فرص مقنعة لعملائنا».

وقال مايكل أوبراين الرئيس المشارك للقطاع العقاري في انفستكورب بأمريكا الشمالية: «عندما بدأ عام 2021 كنا ندرك تمامًا التغيرات القصيرة والطويلة الأجل التي يمكن أن تحدثها جائحة كورونا في سوق العقارات، فقد رأينا ظروفًا مؤاتية للاقتصاد الكلي تولد التفاؤل المستمر في هذه القطاعات. وما زلنا متفائلين بالعام 2022 ونتطلع إلى مواصلة تطوير منصتنا».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها