النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12096 السبت 21 مايو 2022 الموافق 20 شوال 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

تجاوز 11 مليون طن

العدد 11978 الأحد 23 يناير 2022 الموافق 20 جمادى الآخر 1443

«حديد البحرين» تسجل إنتاجًا قياسيًا من كريات الحديد الخام

رابط مختصر
أعلنت شركة حديد البحرين، إحدى الشركات المتخصصة في إنتاج وتوريد كريات الحديد الخام ذات الجودة العالية وشركة تابعة لمجموعة فولاذ القابضة «فولاذ»، عن نجاحها في تسجيل معدل إنتاج قياسي يتجاوز 11 مليون طن من كريات الحديد الخام في العام 2021.
مع تخطي اليوم طاقتها الإنتاجية بأكثر من 11 مليون طن، أصبحت شركة حديد البحرين في وضع أفضل من أي وقت مضى لتلبية الطلب المتزايد من قبل العملاء ودعم التعافي الاقتصادي العالمي ما بعد الجائحة. كما ستمكن الزيادة في الإنتاج الشركة للمساهمة في التحول نحو الحياد الكربوني الصفري، والذي يعتمد بصورة رئيسية على الزيادة الكبيرة في استخدام الكريات لإنتاج الحديد بصورة أكثر فاعلية ونظافة واستدامة حول العالم.
كما ينسجم هذا الإنجاز المهم للشركة مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030 وخطة التعافي الاقتصادي واستراتيجية قطاع الصناعة 2022-2026 والتي تستهدف زيادة مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحلي الإجمالي والصادرات وخلق الوظائف، حيث تساهم شركة حديد البحرين بأكثر من 4% في الناتج المحلي الإجمالي وبنسبة 25% من الصادرات غير النفطية للمملكة وتوظيف 260 بحرينيًا.
ونجحت الشركة في تحقيق إنتاج قياسي بفضل التخطيط الاستراتيجي الدقيق والتعاون الوثيق مع شركاء سلاسل التوريد، من بينها إبرام اتفاقية في غاية الأهمية في العام 2019 مع عملاق التعدين العالمي شركة «أنجلو أميركان للتسويق المحدودة» عندما كان الإنتاج يبلغ حينها 8 ملايين طن سنويًا، حيث ساهم الاتفاق الاستراتيجي لمدة 20 سنة في ضمان غالبية التغذية لشركة حديد البحرين لتصل الى الطاقة الإنتاجية 12 مليون طن، مع ضمان تسليم غير منقطع لعملائها والذي يشتمل على بعض رواد منتجي الحديد على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وأمريكا الشمالية وماليزيا وكوريا الجنوبية والصين وغيرهم الكثير.
وفي معرض تعليقه على هذا الإنجاز، صرح السيد مشاري الجديمي رئيس مجلس إدارة مجموعة فولاذ وشركة حديد البحرين: «نحن مسرورون بتحقيق هذا الإنجاز رغم الظروف الاستثنائية خلال آخر عامين كنتيجة للجائحة. تقف كل من فولاذ وحديد البحرين كركائز رئيسية لتطوير صناعة الحديد في المنطقة باعتبارنا واحدًا من أكبر مصنعي كريات الحديد في الخليج العربي ومزود ملتزم لجميع مصنعي الحديد الإقليميين».
وأضاف: «قدرة شركة حديد البحرين على تلبية الطلب المتزايد على كريات الحديد في إنتاج حديد صديق للبيئة أكثر بصورة وثيقة بالنمو الاقتصادي المستدام على مستوى المنطقة والعالم ككل. ونحن نتطلع قدمًا لمواصلة دعم عملائنا وتعزيز قدراتنا الإنتاجية بما ينسجم مع احتياجات العملاء الذين نخدمهم».
بدوره، أضاف ديليب جورج الرئيس التنفيذي لمجموعة فولاذ وحديد البحرين: «لقد أنجزنا بنجاح تحولاً استراتيجيًا منذ 2019 بتركيزنا على العملاء كقيمة جوهرية ومحفزًا للنمو. لقد حولنا نموذج عملنا وزدنا إنتاجنا من خلال تسليم نوعية وكميات أفضل من كريات الحديد حسب طلب عملائنا بدلاً من محاولة بيع ما يمكننا إنتاجه فقط كل سنة. مع هذا التغيير في الاستراتيجية والشراكة القوية مع أنجلو أميركان أصبحنا قادرين على زيادة الإنتاج بنسبة مميزة 50% مقارنة مع العام 2019، بما يقوي مكانتنا كمزود عالمي رائد لكريات الحديد الخام عالية الجودة. وأنتهز هذه الفرصة لتسليط الضوء على الدعم اللامحدود لعملائنا المخلصين وتفاني طواقم عملنا وشركائنا الأعزاء، إلى جانب ثقة مساهمينا وبيئة العمل المرنة التي تقدمها مملكة البحرين التي كانت جميعها أحجار زاوية رئيسية للوصول إلى نجاحنا الراهن والتي سنستمر من خلالها تحقيق نجاحات أكبر في رحلتنا نحو التميز والازدهار».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها