النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11925 الأربعاء 1 ديسمبر 2021 الموافق 26 ربيع الآخر 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:44AM
  • الظهر
    11:27AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

في «الأخلاقيات المهنية بمجال المشتريات والتوريد»

العدد 11887 الأحد 24 اكتوبر 2021 الموافق 18 ربيع الأول 1443

مجلس المناقصات والمزايدات ينال شهادة عالمية

رابط مختصر
حاز مجلس المناقصات والمزايدات على شهادة عالمية في الاخلاقيات المهنية بمجال المشتريات والتوريد من المنظمة العالمية المتخصصة في مجال المشتريات والتوريد Charted Institute of Supply Chain (CIPS)، كأول جهة على مستوى مملكة البحرين تحصل على هذه الشهادة التي تعكس سلامة الممارسات في مجال المشتريات وسلاسل التوريد، خصوصًا فيما يتعلق بالتعامل مع الموردين والشركاء بما يضمن الشفافية والنزاهة والأخلاقية المهنية.
ويأتي هذا الإنجاز في إطار عمل المجلس على التطوير المستمر بما يسهم في تحقيق الريادة العالمية والتميز وتطوير الكفاءات الوطنية في مجال المشتريات والتوريد، وتحقيق رؤية المجلس الرامية للارتقاء بمملكة البحرين لتصبح أنموذجًا عالميًا لممارسات المناقصات والمزايدات الفعالة، بما يتوافق مع تعزيز نزاهة وشفافية وفاعلية ممارسات المشتريات الحكومية في المملكة بطرق تكفل تشجيع المزيد من الموردين والمقاولين على المشاركة.
وبهذه المناسبة، صرح الأمين العام لمجلس المناقصات والمزايدات الدكتور محمد علي بهزاد: «نحن فخورون بنيلنا هذه الشهادة المهنية المعتمدة من المعهد القانوني للشراء والتوريد (CIPS)، والتي تترجم مدى كفاءة موظفي الجهاز الفني والإداري، ما يعكس التزام المجلس الدائم بانتهاج أفضل الممارسات العالمية وتبني أرقي المعايير الدولية في مجال إدارة المشتريات والمبيعات الحكومية تعزيزًا لمكانة المجلس في هذا المجال».
وأوضح أن مشاركة جميع موظفي الجهاز الفني والإداري بالمجلس في التحضير واجتيازهم لمتطلبات التأهيل المطلوبة رفع درجات الوعي بتأثيرات الممارسات السلبية المتراتبة داخل سلسلة التوريد، كما ساعدهم ذلك على مواكبة التشريعات المحلية والدولية الجديدة المتعلقة بتلك الممارسات وتجنب وقوعها، الأمر الذي يحافظ على أعلى درجات المهنية والنزاهة.
وأضاف بهزاد: «نحن مقبلون على مرحلة مهمة من مراحل تطوير العمل بالمجلس بالتحول إلى الجيل الرابع من أنظمة المشتريات بما يتضمن زيادة الكفاءة وتقديم الخدمات بشفافية ومهنية لجميع الشركاء، بالإضافة إلى الاهتمام بالتنمية النوعية للعنصر البشري من خلال منظومة القيم والمهارات اللازمة لمواكبة هذا التحول».
من جانبه، أعرب العضو المنتدب لـCIPS في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سام أشامبونغ عن سعادته بتحقيق هذا الإنجاز، والتزام موظفي المجلس طوال مدة التدريب والاختبار، وإظهار حرصهم التام على التعلم والاستكشاف وتوسيع معارفهم، ما يعكس وعيهم العميق بأهمية التعاملات الأخلاقية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها