النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11933 الخميس 9 ديسمبر 2021 الموافق 4 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

مجلس الأعمال البحريني التركي يبحث فرص التعاون المشترك

العدد 11880 الأحد 17 اكتوبر 2021 الموافق 11 ربيع الأول 1443

415 مليون دولار التجارة البينية بين البحرين وتركيا في 2020

رابط مختصر
ترأس رئيس جمعية رجال الأعمال البحرينية، أحمد عبدالله بن هندي، اجتماع مجلس الأعمال البحريني التركي المشترك الذي عقد بمدينة إسطنبول في تركيا، بمشاركة بيلغون غوركان رئيسة الجانب التركي في مجلس الأعمال، وبحضور عضوي مجلس إدارة الجمعية وجمال الكوهجي ومحمد ساجد.
واستعرض بن هندي خلال الاجتماع فرص التعاون المشترك بين الجانبين في عدد من القطاعات الاقتصادية والاستثمارية الواعدة، معربًا عن اعتزازه بالعلاقات الثنائية التي تجمع جمعية رجال الأعمال البحرينية ومجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية التركي (دييك)، ومؤكدًا حرص أصحاب الأعمال والمستثمرين البحرينيين على استكشاف فرص استثمارية جديدة والدخول في شراكات تجارية مع نظرائهم في مجتمع الأعمال التركي وخاصة في المناطق والمحافظات التي تتمتع بالكثير من المقومات والفرص الاستثمارية الواعدة. وأضاف بن هندي أن حجم التبادل التجاري بين البلدين الصديقين استمر في مستوياته المعهودة ما قبل الجائحة مع تأثر محدود في بعض القطاعات إذ بلغ حجم التجارة البينية بين الجانبين 415 مليون دولار أمريكي في العام الماضي مقارنة بـ473 مليون دولار أمريكي في 2019، غير أن القطاع السياحي كان أكبر المتأثرين حيث بلغ عدد السياح البحرينيين الذين زاروا تركيا في العام الماضي 17852 مقارنة بحوالي 90300 سائح في سنة 2019، داعيًا قطاع الأعمال والمستثمرين الأتراك للاستفادة من التسهيلات والحوافز التي تقدمها حكومة مملكة البحرين للمستثمرين الأجانب واتفاقيات التجارة الحرة الموقعة بين مملكة البحرين وعدد من الدول الصديقة واستغلال الفرص الاستثمارية الواعدة في العديد من القطاعات التجارية، منوهًا بما تتمتع به مملكة البحرين من إمكانيات وموقع جغرافي متميز وبيئة أعمال جاذبة للاستثمارات يجعلها البوابة المثالية لدخول أسواق دول مجلس التعاون الخليجي.
واتفق الجانبان خلال الاجتماع على أهمية تذليل جميع المعوقات التي تواجه قطاع الأعمال في كلا البلدين من أجل تيسير حركة التجارة والاستثمار وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين الصديقين إلى جانب تكثيف الوفود التجارية بين الطرفين للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في السوق البحريني والتركي.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها