النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11933 الخميس 9 ديسمبر 2021 الموافق 4 جمادى الأولى 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

مقترحًا عدة تدابير لتهدئة الأسعار وزيارة المعروض..

العدد 11879 السبت 16 اكتوبر 2021 الموافق 10 ربيع الأول 1443

السماهيجي: العقارات بمختلف أنواعها تقاوم الأزمات وتواصل الصعود

رابط مختصر
رأى مدير مكتب أماكن العقارية ياسر السماهيجي أن العقار بمختلف أنواعه من أراضي سكنية، وتجارية، وصناعية، وفلل، ومنازل وعمارات ومنشآت ذوات استخدامات مختلفة تواصل أسعارها بالصعود متحدية ومقاومة لكثير من الازمات الاقتصادية والعالمية.
وشدد السماهيجي على أن الارتفاع او الركود او التذبذب في قيمة العقارات تختلف باختلاف التصنيفات والاستعمالات سواء أكانت سكنية أم تجارية أم استثمارية أم صناعية، مشيراً في الوقت نفسه إلى تمني الغالبية انخفاضا للأسعار تمكنهم من تملك السكن الأول او عقار اخر.
وذهب إلى أن معرفة أسباب الارتفاع يساعد على وضع استراتيجيات بعيدة المدى وخطط قصيرة ومتوسطة المدى للسيطرة على الارتفاع الجنوني في العقارات.
وذكر السماهيجي أن أحد أهم العوامل التي تساعد على السطرة على الأسعار زيادة المعروض من الاراضي قبال الزيادة المضطردة في الطلب عن طريق الإسراع في تصنيف الأراضي الغير مصنفة وتسهيل إجراءات تقسيم الأراضي وفق الحاجات الفعلية لجميع محافظات المملكة بالتزامن مع وضع خطط لإنشاء متطلبات البنية التحتية لهذه المخططات.
وأوضح مدير مكتب أماكن العقاري أن مساهمة القطاع الخاص في انشاء وبناء وحدات سكنية تتناسب ومتطلبات السكن الملائم للأسرة البحرينية المتوسطة، ووضع ضوابط صارمة على المطورين لبناء ذو جودة عالية وتصميم متقن من شأنه أيضاً أن يزيد من المعروض، مقترحاً رفع الحد الأدنى لمساحات الأراضي المقسمة في المخططات الجديدة الى 300 متر، حيث إن ظاهرة الأراضي الصغيرة دون المائتين متر برفع قيمة القدم المربع مما اثر بشكل مباشر على ارتفاع سعر الأراضي والفلل.
ودعا السماهيجي الجهات المعنية بالشأن العقاري إلى تحديد أسعار القدم المربع للمخططات الجديدة بالتناسب مع موقع المخطط، والوفرة من الأراضي والكثافة السكانية للمنطقة، مؤكداً أهمية تحجيم المضاربة في أسعار الأراضي من خلال اشتراط بيع العقار بعد مضي عامين من شرائه، واستثناء حالات الإرث ومنازعات الملكية.
وقال: «إن من الخطوات الضرورية أيضاً رفع سن المستفيدين في برنامج مزايا على الا يقل عمر المتقدم عن ثلاثين سنه ولا يزيد عن خمسة وأربعين سنة، وتوجيه الاستفادة من المشاريع الاسكانية الى الطلبات القديمة وإلغاء شرط المناطقية لتوزيع الوحدات السكنية»، مطالبًا بتوزيع قسائم سكنية للاسر البحرينية من غير شرط العمر و بالتناسب مع وضع الاسرة الاجتماعي والاقتصادي. وبشرط التعمير خلال سنتين من التخصيص.
ورأى السماهيجي أن من الخطوات المهمة، دراسة قيمة التعرفة للكهرباء غير المدعومة، بما يسهم في حل مشكلة التأجير وأسعار البنايات السكنية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها