النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11888 الإثنين 25 اكتوبر 2021 الموافق 19 ربيع الأول 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:02PM
  • العشاء
    6:32PM

بـ21.2 مليون دولار بعد أن كان يعتزم شراءه بـ100 مليون قبل سنوات

العدد 11862 الأربعاء 29 سبتمبر 2021 الموافق 22 صفر 1442

مستثمر عُماني يستحوذ على «العربية للسكر»

رابط مختصر


استحوذت شركة مشاريع المهام الحديثة على الشركة العربية للسكر، أمس، بعد أن تم عرض الشركة في المزاد الخاص بمحكمة التنفيذ بقيمة 21.2 مليون دولار.
وقد بدأ المزاد بـ18 مليون دولار، وتم المزايدة من قبل شركة بحرينية وعُمانية، إلى أن وصل المزاد إلى 21.2 مليون دولار لصالح الشركة العُمانية.
«الأيام الاقتصادي» قابلت الرئيس التنفيذي الرئيس التنفيذي للشركة العُمانية لطحن الحبوب الزيتية، إحدى الشركات التابعة للشركة الأم «مشاريع المهام الحديثة»، رائد بن محمد بن صالح الربيعي، إذ أكد أن أهم الأمور التي ستقوم بها الإدارة الجديدة للشركة هي عودة العمل في المصنع وإعادة الطاقة الإنتاجية كما كانت قبل عملية الإغلاق.


وأضاف: «لدينا الخبرة الكافية في تشغيل المصنع، إذ نملك عدة مصانع في عدة دول، ولدينا مصنع السكر في سلطنة عُمان»، مؤكدًا أن الإدارة عاكفة على حل جميع المشاكل التي أسهمت في إغلاق المصنع وتداركها مستقبلاً.
كما بيّن الربيعي أن الهدف هو الاستحواذ على حصة كبيرة من السوق المحلي، ومن ثم التوجه خليجيًا وإقليميًا.
يُذكر أن الشركة العربية للسكر تأسست في ديسمبر من العام 2009 بقيمة 150 مليون دولار، ليكون أكبر ثالث مصنع في الخليج آنذاك.
وقد بدأ الإنتاج الفعلي في العام 2014 على مساحة 95 ألف متر، بطاقة إنتاجية 600 ألف طن سكر.
وقد ضربت المصنع الكثير من المشاكل، أهمها تأخر البنوك في تسديد القروض المتفق عليها، أدت الى غرامات بـ10 ملايين دولار، ما أدى الى توقف الشركة عن دفع رواتب الموظفين وإيجارات سكنهم، بالإضافة الى توقف مصفاة الشركة عن الإنتاج منذ أكتوبر 2016.
علمًا بأن المستثمر نفسه تقدم سابقًا بعرض لشراء المصنع بقيمة 100 مليون دولار، إلا أنه لم يتم الاتفاق النهائي بين الأطراف.
وقد عرض المصنع للبيع في مزاد من قبل محكمة التنفيذ بقيمة 36 مليون دولار في يوليو 2019، غير أنه لم يتقدم أحد لشرائه.
المصدر: محمود الجشي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها