النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11890 الأربعاء 27 اكتوبر 2021 الموافق 21 ربيع الأول 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:23AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:35PM
  • المغرب
    5:00PM
  • العشاء
    6:30PM

قطاع المال يستحوذ على النصيب الأكبر من التعاملات

العدد 11852 الأحد 19 سبتمبر 2021 الموافق 12 صفر 1442

3.891 مليون حجم تداولات بورصة البحرين في الأسبوع الماضي

رابط مختصر
بلغت كمية الأسهم المتداولة في «بورصة البحرين» خلال هذا الأسبوع 19 مليونا و508 آلاف و143 سهما، بقيمة إجمالية قدرها 3 ملايين و891 ألف و398 دينارا بحرينيا، نفذها الوسطاء لصالح المستثمرين من خلال 492 صفقة.
وتداول المستثمرون خلال هذا الأسبوع أسهم 26 شركة، ارتفعت أسعار أسهم 8 شركات، في حين انخفضت أسعار أسهم 6 شركات، واحتفظت باقي الشركات بأسعار إقفالها السابق.
واستحوذ على المركز الأول في تعاملات هذا الأسبوع قطاع المال، إذ بلغت قيمة أسهمه المتداولة مليونا و981 ألفا و717 دينارا بحرينيا، أو ما نسبته 50.93% من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة، وبكمية قدرها 16 مليونا و64 ألفا و691 سهما، تم تنفيذها من خلال 299 صفقة.


أما المرتبة الثانية فقد كانت من نصيب قطاع المواد الأساسية، إذ بلغت قيمة أسهمه المتداولة مليونا و141 ألفا و597 دينارا بحرينيا، بنسبة 29.34% من إجمالي قيمة الأسهم المتداولة في البورصة، وبكمية قدرها مليون و631 ألفا و308 أسهم، تم تنفيذها من خلال 73 صفقة.
أما على مستوى الشركات، فقد جاءت المنيوم البحرين (ألبا) في المركز الأول من حيث القيمة، إذ بلغت قيمة أسهمه مليونا و141 ألفا و597 دينارا بحرينيا، بنسبة 29.34% من قيمة الأسهم المتداولة، وبكمية قدرها مليون و631 ألفا و308 أسهم، تم تنفيذها من خلال 73 صفقة.
وجاءت في المركز الثاني مجموعة جي إف إتش المالية بقيمة قدرها 650 ألفا و197 دينارا بحرينيا، وبنسبة 16.71% من قيمة الأسهم المتداولة، وبكمية قدرها 8 ملايين و405 آلاف و513 سهما، تم تنفيذها من خلال141 صفقة.
وبالعودة إلى معدلات التداول خلال هذا الأسبوع من خلال 5 أيام عمل، نجد أن المتوسط اليومي لقيمة الأسهم المتداولة بلغ 778 ألفا و280 دينارا بحرينيا، في حين كان المتوسط اليومي لكمية الأسهم المتداولة 3 ملايين و901 ألف و629 سهما، أما متوسط عدد الصفقات خلال هذا الأسبوع فبلغ 98 صفقة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها