النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11795 السبت 24 يوليو 2021 الموافق 14 ذو الحجة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:30AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:29PM
  • العشاء
    7:59PM

أشادت بحزمة الإجراءات المالية لدعم الأنشطة الاقتصادية المتضرّرة.. «مصارف البحرين»:

العدد 11757 الأربعاء 16 يونيو 2021 الموافق 6 ذو القعدة 1442

دعم القطاعات المتضرّرة أولوية لاستدامة النمو الاقتصادي

رابط مختصر
ثمّنت جمعية مصارف البحرين عاليًا التوجيهات الملكية السامية بإطلاق حزمة مالية واقتصادية للتعامل مع انعكاسات جائحة كورونا حفاظًا على جهود التنمية المستدامة، وبتكليف صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء للجهات المعنية بمتابعة تنفيذ التوجيهات الملكية السامية بوضع الحلول المناسبة لدعم القطاعات المتأثرة من تداعيات الجائحة، والقرارات التي أصدرتها الحكومة الموقرة تنفيذا لهذه التوجيهات بتمديد عدد من مبادرات الدعم ضمن الحزمة المالية والاقتصادية لمدة 3 أشهر إضافية بدءًا من يونيو 2021 إلى أغسطس 2021.
وأكدت الجمعية أن حزمة القرارات والإجراءات المالية والاقتصادية الجديدة تجسّد بنحو جلي حرص جلالة الملك المفدى والحكومة الموقرة على الحفاظ على النمو المستدام، وبنفس الوقت استدامة الأنشطة الاقتصادية ودعم العمالة الوطنية في القطاعات المتضررة كونها تمثل أولوية قصوى يجب أن توجه لها جميع الجهود الحكومية بتعاون وتكاتف الجميع.
وقال الأستاذ عدنان أحمد يوسف رئيس مجلس إدارة جمعية مصارف البحرين إن حزمة القرارات المالية والاقتصادية تعكس النظرة الثاقبة والشاملة التي تعالج بها الحكومة الموقرة التداعيات الناجمة عن انتشار فايروس كورونا على الأصعدة كافة؛ الصحية والاجتماعية والاقتصادية في مملكة البحرين، إذ تتزامن هذه القرارات مع تزايد المؤشرات الإيجابية على التعافي من إصابات كورونا. وتتضافر هذه الإجراءات جميعها في تمكين المجتمع والاقتصاد الوطني من تجاوز هذه الأزمة في أسرع وقت ممكن، مؤكدين وقوف البنوك والمؤسسات المالية في البحرين بقوة إلى جانب هذه الإجراءات والقرارات، والتي لن تدخر جهدا في سبيل دعمها ونجاحها.
من جهته، قال الدكتور وحيد القاسم الرئيس التنفيذي لجمعية مصارف البحرين إن القرارات السديدة التي أعلنتها الحكومة الموقرة تنفيذًا للتوجيهات الملكية السامية سوف تسهم -دون شك- في استدامة الأنشطة الاقتصادية المتضررة للتغلب على تداعيات انشتار فيروس كورونا، مؤكدين أن البنوك في البحرين وبدعم كامل من مصرف البحرين المركزي تُعد مسهمًا أساسيًا في جميع حزم الدعم التي أطلقت منذ بداية انتشار الوباء، ولعبت دورًا محوريًا في انجاحها من خلال تأجيل أقساط القروض وتقديم الدعم للمقترضين والمودعين والتوسع في تقديم الخدمات المصرفية الرقمية، علاوة على مبادرات المسؤولية الاجتماعية. كما ستواصل تقديم كل الدعم للحزمة الجديدة؛ انطلاقًا من مسؤولياتها الرئيسة في حماية ودعم الاقتصاد والمجتمع.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها