النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11760 السبت 19 يونيو 2021 الموافق 9 ذو القعدة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

العدد 11753 السبت 12 يونيو 2021 الموافق 2 ذو القعدة 1442

تسهيلات «التخطيط» تزيد معروض الأراضي وتسهم في حلحلة الملف الإسكاني

رابط مختصر
رحب رئيس مجلس إدارة مؤسسة مصباح الهدى العقارية منصور مزعل بالتسهيلات التي قدمتها هيئة التخطيط العمراني مؤخراً بشأن تصريح تقسم الأراضي التي يقل ضلعها قليلاً عن 16 متراً، مؤكداً أن تقديم المزيد من التسهيلات من شأنه أن يزيد من معروض الأراضي في السوق ويسهم حلحلة الملف الإسكاني.
وأفاد مزعل بأن السوق يعاني من قلة العرض في الأراضي ذات مساحة 300 متراً مربعاً وأقل من ذلك، حيث لا تسمح القوانين بتقسيم أراض تقل مساحة كل منها عن 300 متر مربع بواجهة لا تقل عن 16 متراً لكن الهيئة سمحت مؤخراً بتقسيم أراض كبيرة لمساحة 275 متراً مربعاً بحيث لا تقل الواجهة (الضلع) عن 14.5 متراً.
ولفت إلى أن هذه الخطوة سمحت بتقسيم عدة أراض كبيرة متوافرة بمساحات تصل إلى 800 متر مربع أو أكثر أو أقل، مؤملاً أن تقدم الهيئة المزيد من التسهيلات على غرار ما هو معمول به في قطاع السكن الحكومي حيث تصل واجهات المباني إلى 10 أمتار فقط.
وقال منصور مزعل: «يمكن التكيف مع الأراضي ذات الواجهة القليلة من خلال التصاميم الهندسية، بما يضمن وجود مواقف للسيارات، وارتدادات للتهوية»، مشيراً إلى أن «متطلبات الحياة والحاجة إلى السكن والاستقرار تجعل خيار التوجه لمساحات أقل للأضلاع والمساحة الكلية أمر لا مفر منه».
ولفت إلى أن هذه التسهيلات ستنعكس إيجاباً على حركة العمران، وتزيد من مخزون ومعروض الأراضي القابلة للبيع والتداول، كما أنها ستدر إيرادات إضافية على الدولة، ومؤسساتها مثل: السجل العقاري، والبلديات، وغيرها عن طريق الرسوم التي تستحصلها.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها