النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11654 الجمعة 5 مارس 2021 الموافق 21 رجب 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:39AM
  • الظهر
    11:49AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

بزيادة بلغت 14­% مقارنة بالعام 2019

العدد 11644 الثلاثاء 23 فبراير 2021 الموافق 11 رجب 1442

«البركة الإسلامي» يحقق 2.27 مليون دينار أرباحًا صافية في 2020

رابط مختصر
أعلن بنك البركة الإسلامي عن تحقيق صافي أرباح عائدة إلى المساهمين خلال الربع الأخير من العام 2020 بلغت 1.23 مليون دينار بحريني مقارنة بـ196 ألف دينار بحريني تم تحقيقها خلال الربع الأخير من العام 2019، أما بالنسبة للاثني عشر شهرا المنتهية في 31 ديسمبر 2020، فقد حقق البنك صافي أرباح عائدة إلى المساهمين بلغت 2.27 مليون دينار بحريني مقارنة بـ2.00 مليون دينار بحريني تم تحقيقها خلال نفس الفترة من العام الماضي، أي بزيادة قدرها 14%. ويرجع السبب في هذه الزيادة إلى نجاح استراتيجية البنك في بناء وتقوية محفظة أصوله.
وتنفيذا لسياسته الحذرة والمتحفظة، قام البنك بحساب مخصصات إضافية مقابل الخسائر المحددة والمتوقعة وبما يتوافق مع سياساته بلغت 8 ملايين دينار بحريني خلال العام 2020 مقارنة بـ6.55 مليون دينار بحريني تم حسابها في العام 2019.
وبالرغم من بيئة العمل غير المواتية، بلغ النمو في إجمالي الموجودات 20% شاملاً إعادة تصنيف عقود الوكالة الاستثمارية ضمن الميزانية (11.6% بدون تأثير إعادة تصنيف عقود الوكالة الاستثمارية ضمن الميزانية) لتصل إلى 1 مليار دينار بحريني في العام 2020 مقارنة بـ835 مليون دينار بحريني، كما في العام 2019. كما بلغ النمو في محفظة التمويلات 12% لتصل إلى 403 ملايين دينار بحريني في العام 2020 مقارنة بـ361 مليون دينار بحريني. وقد بلغ النمو في ودائع العملاء 28% لتصل إلى 826 مليون دينار بحريني في العام 2020 مقارنة بـ 646 مليون دينار بحريني في عام 2019.
وحافظ البنك خلال العام على رأس مال متوافق مع متطلبات مصرف البحرين المركزي.
وبلغ نمو الأرباح التشغيلية 15%، أي من 33.5 مليون دينار بحريني في العام 2019 إلى 38.6 مليون دينار بحريني في العام 2020. ونظرا لظروف السوق الحالية، تبنى البنك منهجا حذرا ومتحفظا واستمر في زيادة التغطية ضد الخسائر المحددة وخسائر الائتمان المتوقعة، وفي هذا الصدد، قام البنك بحساب مخصصات إضافية بقيمة 8 ملايين دينار بحريني خلال العام 2020.
وبهذه المناسبة، صرح صالح سلمان الكواري رئيس مجلس إدارة بنك البركة الإسلامي قائلا: «على الرغم من التحديات الاستثنائية التي شهدناها خلال العام 2020، إلا أننا تمكنا ولله الحمد من المحافظة على استقرار أدائنا المالي. ونحن نتطلع قدما لوضع أسس وقواعد استراتيجية متينة وثابتة لتساعدنا على تجاوز تبعات جائحة كورونا بسلام. ونحن مستمرون في اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على استمرارية العمل ونؤكد على مضينا قدما في تنفيذ خطط النمو لنحقق أبعادًا جديدة في التميز».
من جانبه، قال حمد عبدالله العقاب الرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي: «أظهرت نتائجنا المالية لعام 2020 مستوى متميزًا من الثبات في المركز المالي في السوق المحلي. ظل بنك البركة الإسلامي رائدا في مجال المصرفية الإسلامية في مملكة البحرين. إنه لمن دواعي سروري البالغ أن أعرب عن خالص تقديري وامتناني لمصرف البحرين المركزي ووزارة الصناعة والتجارة والسياحة ولكل الجهات الرقابية على تعاونهم ودعمهم. كما أود أن أتقدم بجزيل الشكر والتقدير لمساهمينا وعملائنا وموظفينا على دعمهم ومساندتهم الأمر الذي ساهم في تحقيق هذا النجاح خلال هذه المرحلة الصعبة».
ومنذ تأسيسه عام 1984 في مملكة البحرين، نجح بنك البركة الإسلامي في تحقيق إنجازات حافلة في مجال الابتكار وتحقيق نتائج متميزة في عملياته، فهو يحتل مركزًا متقدمًا بين البنوك الرائدة التي تقدم منتجات وخدمات مصرفية إسلامية لزبائنه الكرام، ويركز بوجه خاص على تطوير وتقديم الحلول الفريدة للاستثمار بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها