النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11610 الأربعاء 20 يناير 2021 الموافق 7 جمادى الآخرة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:48AM
  • العصر
    2:50PM
  • المغرب
    5:11PM
  • العشاء
    6:41PM

إحدى أسرع شركات التجارة الإلكترونية للأسماك واللحوم نموًا

العدد 11545 الإثنين 16 نوفمبر 2020 الموافق 1 ربيع الآخر 1442

«إنـفــسـتـكــورب» تســتـثـمـر فـــي «فــريــش تــو هـــوم» الــهـنـديـــة

رابط مختصر
أعلنت إنفستكورب، المؤسسة المالية العالمية المتخصصة في الاستثمارات البديلة، اليوم أنها استثمرت في «فريش تو هوم» FreshToHome، وهي واحدة من أكبر العلامات التجارية المتكاملة في العالم في مجال التجارة الإلكترونية للأسماك واللحوم الطازجة. وتم الاستثمار كجزءٍ من سلسلة عمليات تمويل بقيمة 121 مليون دولار أمريكي جذبت توظيفات من مستثمرين بارزين آخرين في الوقت نفسه.
جاء ذلك بعد تقييم إنفستكورب العديد من الفرص التي تستفيد من تأثير جائحة «كوفيد – 19» لناحية تعزيز التجارة الإلكترونية والتوعية الصحية والنظافة في الهند. وقد استفادت «فريش تو هوم» من تحوّل الطلب على شراء الأسماك واللحوم عبر الإنترنت الذي كان يحصل في الماضي عادةً في الأسواق الرطبة التقليدية. ومن العناصر الأساسية لنمو «فريش تو هوم» خلال الجائحة العالمية تعهّدها بكون سلعها «100% طازجة وفيها نسبة 0% من الكيماويات».
تحقق شركة «فريش تو هوم» تأثيرًا اجتماعيًا واقتصاديًا ايجابيًا من خلال توفير المنتجات للباعة مباشرة من الصيادين والمزارعين عبر سلسلة التوريد التي تدعمها تقنية الذكاء الصناعي. ويقلل هذا الاستخدام للتكنولوجيا من هدر الطعام من جانب الموردين إلى أقل من 2% مقابل ما يقدر بنحو 15% في الأسواق التقليدية غير المنظمة.
وفقًا لتقديرات «يورومونيتور إنترناشونال»، بلغ حجم السوق الاستهلاكية لقطاع الأسماك واللحوم في الهند عام 2019 ما مجموعه 94 مليار دولار. وتجدر الإشارة إلى أن «فريش تو هوم» هي واحدة من أكبر شركات التجارة الإلكترونية المتكاملة مع ما يقرب من 1.5 مليون طلب من الأفراد إلى الشركات مباشرة شهريًا ومعدل مبيعات سنوي مقداره 85 مليون دولار عبر منصّاتها. وتُمكّن الشركة باعتها في الأسواق من الحصول على لحوم وأسماك عالية الجودة مباشرة من مربي المواشي والصيادين في معظم المدن الهندية الكبرى. وتوسّع «فريش تو هوم» أعمالها نحو دول مجلس التعاون الخليجي، مع حضور لها في الإمارات العربية المتحدة، كما تخطط للتوسع ودخول المملكة العربية السعودية في المدى القريب.
قال غوراف شارما مدير قسم الاستثمار في الشركات الخاصة في الهند: «نحن في إنفستكورب ننظر إلى الشركات التي تعيد رسم المجالات التي تنشط فيها وتحقق الكثير من العائدات الإجمالية والأرباح الصافية. ونعتقد أن (فريش تو هوم) ينطبق عليها هذا الوصف تمامًا، وأنها في وضع ملائم لتحقيق نمو كبير. لذا نتطلع إلى هذه الشراكة وإلى دعم الشركة في سعيها لتحقيق كل إمكاناتها».
جدير بالذكر أن شان كادافيل وشركاءه في تأسيس «فريش تو هوم» يملكون خلفية في ريادة الأعمال اكتسبوها من سيليكون فالي، بعد العمل في فرق القيادة في شركات مثل «زينغا» (الرمز في ناسداك: ZNGA). ومن بين الداعمين الأوائل لـ«فريش تو هوم» مارك بينكوس مؤسس زينغا، وديفيد كرين الرئيس التنفيذي لشركة «غوغل فنتشرز»، وبيت بريغر رئيس مجلس إدارة «فورترس»، وعبدالعزيز الغرير رئيس مجلس إدارة بنك المشرق، وراجان أناندان من «سيكويا»، ومستثمرون آخرون.
وتجدر الإشارة إلى أن إنفستكورب تستثمر في الهند في الأسواق المتوسطة عبر قطاعات مرتبطة بالاستهلاك في جميع أنحاء البلاد. وتستهدف الفرص عبر قطاع التكنولوجيا الاستهلاكية والرعاية الصحية والخدمات المالية والتكنولوجيا. وعلاوة على «فريش تو هوم»، استثمرت إنفستكورب في سبع شركات، هي: إنكريد، آي إس جي، زولو، سيتيكارت، إنترغرو براندز، بيواكوف.كوم، نيفروبلاس. وينصب تركيز إنفستكورب على استهداف رواد الأعمال من الجيل الجديد الذين يسعون إلى توسيع نطاق أعمالهم باستخدام نماذج الأصول الرأسمالية الخفيفة والأداء الإيجابي الراسخ.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها