النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11557 السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:42AM
  • الظهر
    11:26PM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

يستضيفه بنك ABC تحت شعار «الأعمال المصرفية بعد العصر الرقمي»

العدد 11518 الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 الموافق 3 ربيع الأول 1442

منتدى التقنية المالية «فينتيك» الرابع افتراضيًا في نوفمبر

رابط مختصر
يستعد منتدى التقنية المالية للشرق الأوسط وافريقيا «فينتيك» السنوي في دورته الرابعة للانعقاد بتنظيم من بنك ABC، المصرف الدولي الرائد في الشرق الأوسط، وبرعاية كريمة من مصرف البحرين المركزي لمناقشة المواضيع الحيوية المتعلقة بقطاع الخدمات المالية حاليًا في المنطقة.
تحت شعار «الأعمال المصرفية بعد العصر الرقمي»، سيُعقد المنتدى افتراضيًا باستخدام أحدث التقنيات التفاعلية يومي 24-25 نوفمبر 2020. ويتضمن جدول أعمال المنتدى على مدى يومين مناقشات لأبرز المواضيع التي تهم العالم حاليًا، بما في ذلك مرحلة التعافي بعد انتهاء الجائحة، والاقتصاد المعتمد على التفاعل التقني مع العملاء، وبنك المستقبل، والمدفوعات غير النقدية والاستدامة الاقتصادية.
ومن جانبه قال محافظ مصرف البحرين المركزي، رشيد المعراج «إن مصرف البحرين المركزي يلتزم بتهيئة بيئة سوق مواتية تساعد على الابتكار والتعاون والنمو الاقتصادي المستدام. يسعدنا أن نجدد دعمنا هذا العام لمبادرة بنك ABC لعقد منتدى التقنية المالية للشرق الأوسط وأفريقيا، والتي عززت بشكل كبير من دور أجندة التقنية المالية في مملكة البحرين، كما شجعت مجتمع الأعمال والخدمات المالية على النظر إلى عملياتهم بشكل مختلف. نحن نتطلع إلى مؤتمر آخر تفاعلي وناجح هذا العام».
وقال صائل الوعري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC «لقد شهد العام 2020 تحديات استثنائية وكشف بشكل أكبر الدور المحوري الذي ستلعبه التقنية الرقمية في قطاع الخدمات المالية مستقبلاً. ونحن متحمسون لعقد منتدى فينتيك مرة أخرى، حيث يلتقي كبار المفكرين ومبتكري التقنيات الحديثة والرواد الذين يسهمون في تشكيل مستقبل الخدمات المالية لمناقشة القضايا الملحة ذات الصلة مثل التعافي الاقتصادي والرقابة والتنظيم في العصر الرقمي والأمن السيبراني والمجال الحيوي للتجارة الإلكترونية».
ومع استمرار جهود مكافحة الوباء العالمي والتحول في الاقتصاد العالمي من مرحلة «الاستجابة» إلى مرحلة «التعافي»، يسعى المنتدى إلى استكشاف دور التقنيات الجديدة المربكة للسوق التقليدية، مثل الذكاء الاصطناعي، في تحسين مستوى الكفاءة التشغيلية وتلبية تطلعات واحتياجات العملاء المتغيرة باستمرار.
وأضاف الوعري «لدينا اعتقاد راسخ بأن علينا الترحيب بالتغيير وليس التخوف منه، فهذه التقنيات الرقمية والإرباك الناتج عنها سوف تُسهل التغيير الجذري في الصناعة المالية وتُحسن أسلوب حياة الناس. وعبر هذا المنتدى التفاعلي سوف تتوفر فرصة ممتازة للمناقشات المتبادلة بين أبرز الخبراء العالميين في هذا الميدان وممثلي السلطات الرقابية وقطاع الخدمات المالية الإقليمية من أجل استشراف الآفاق التي توفرها التقنية المالية ومعالجة قضايا جوهرية مثل النمو الاقتصادي والاستدامة والشمول المالي».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها