النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11560 الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 الموافق 16 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:44AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

العدد 11439 الأحد 2 أغسطس 2020 الموافق 12 ذي الحجة 1441

وداعًا للـتكاليف وصـفوف الانـتظار!

رابط مختصر
مرَّ أكثر من عقد من الزمان منذ أن أطلقت البحرين رؤيتها 2030، وهي المشروع الواعد بتحويل خريطة اقتصاد البلاد بعيدًا عن الاعتماد على العوائد النفطية، وتوجيهه نحو نموذج متميز يقوده القطاع الخاص. يعتمد هذا التحوّل بشكل أساسي على التبني السريع للتقنيات الناشئة التي يمكن دمجها اقتصاديًا.
لقد كانت الحكومة سريعة في إدراك الإمكانات الاقتصادية للبحرين، وبناءً على ذلك، فقد قامت بتعزيز بيئة الأعمال بإطار شبه حكومي لاحتضان المشاريع المبتكرة وشركات التكنولوجيا الناشئة. ولأجل استدامة وتعزيز الاستثمار في هذا القطاع، ضخت الحكومة ما يصل إلى 100 مليون دولار للاستثمار في شركات التكنولوجيا الناشئة، والتي قام بتغطيتها صندوق الواحة السيادي الذي أُنشئ في يونيو 2018, وفي الوقت ذاته، تعكف بقية المؤسسات، مثل غرفة تجارة وصناعة البحرين، صندوق العمل «تمكين»، وبرنامج رواد الخاص ببنك البحرين للتنمية، على مواصلة تعزيز شبكة دعم قوية للشركات الناشئة الجديدة.
كانت شركة SKIPLINO أحد أكبر قصص النجاح التي تم تسليط الضوء عليها في قمة غرفة تجارة وصناعة البحرين للتكنولوجيا بعام 2018. SKIPLINO هو نظام لإدارة صفوف الانتظار متعدد اللغات، قائم على السحابة الإلكترونية (cloud)، أُطلق في عام 2016 على يد مؤسسه زمان عبدالحميد زمان، والذي قلل بشكل جذري أوقات الانتظار في فروع البنوك ومحلات الاتصالات والجهات الحكومية والعديد من الأماكن الأخرى، إذ يتيح للعملاء خاصية الاصطفاف عن بُعد.
SKIPLINO هو المنتج التقني الأول الذي طُرح بواسطة Level Z، وهو استوديو ناشئ مقره في البحرين بتأسيس من زمان مع الحارث العطاوي وريكاردو جاسبر، ويعمل هذا الاستوديو وفق استراتيجية مبتكرة لتقديم الحلول التقنية والقضاء على نمط الإدارات القديمة في السوق. لقد تمكن SKIPLINO من تحقيق نجاح كبير في منصته المبتكرة القائمة على السحابة الإلكترونية، لأجل تقويض أنظمة إدارة صفوف الانتظار التقليدية التي تعتمد على تركيب أجهزة باهظة الثمن وتتطلب استبدالاً دوريًا وتكبّد رسوم صيانة باهظة التكلفة. في المقابل، يقدم SKIPLINO البديل التقني الذي لا يتطلب أي أجهزة وبسعر زهيد، مع قدرته على خفض التكاليف السنوية للعملاء بنسبة تتراوح ما بين 60 إلى 80%.
حقق SKIPLINO نجاحًا باهرًا منذ انطلاقته، إذ حصد أكثر من 4000 تعاون في 196 دولة، ويفتخر بتعاونه مع عمالقة عالميين مثل وكالة «دي إتش إل» (DHL Global) والأمم المتحدة وخطوط ديلتا للطيران. ومن الواضح أن تطلعات SKIPLINO تتجه نحو العالمية، إذ يرتكز معظم عملائه الأساسيين في خارج البحرين. وبالقدر ذاته، تمكن SKIPLINO من تعزيز مكانته في السوق المحلية كذلك، إذ إنه يُعد الآن الشريك التكنولوجي لعدد كبير من الشركات البحرينية والمؤسسات الحكومية.
وبالإضافة إلى تقديم خدمة تجنب طول أوقات الانتظار، يوفر SKIPLINO مجموعة من المعلومات لعملائه، مثل تحديد نسبة الازدحام داخل الفرع، ملاحظات العملاء ومعدلات عمل الموظفين الأفراد وطرق سفر العملاء. وبهذا الشكل، يكون SKIPLINO أكثر من مجرد نظام لصفوف الانتظار، بل إنه نظام ذكي رقمي يوفر معلومات متقدمة تسهم في عملية صنع القرار لأي مؤسسة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها