النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11371 الثلاثاء 26 مايو 2020 الموافق 3 شوال 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:23PM
  • العشاء
    7:53PM

العدد 11313 الأحد 29 مارس 2020 الموافق 5 شعبان 1441

الملا: ممارسات غير صحية في السوق العقاري

رابط مختصر
أكد صاحب مركز الغفران العقاري عبدالله عبداللطيف الملا أن السوق لا زال يعاني من ممارسات غير صحية لا تتناسب مع التطورات التنظيمية التي تقودها مؤسسة التنظيم العقاري، مشيراً إلى أن هذه الممارسات ازدادت في الفترة الأخيرة حيث قلت الفرص في السوق.
وذكر الملا أن بعض الوسطاء غير المرخصين إذا توافرت لديه صفقة جيدة فإنه يذهب لآخر مرخص لاستكمالها مقابل منحه نسبة معينة، ويجد المكتب العقاري المرخص نفسه مضطراً للقبول خصوصاً في ظل قلة المبايعات والنشاط في السوق.
وقال: «بذلك تنقلب المعادلة في السوق، فيصبح الوسيط غير المرخص صاحب اليد العليا»، مشيراً إلى أنه «لا تزال هنالك مكاتب عقارية تعمل في السوق من دون أية رخصة ولا تنتمي إلى أية جهة معينة، وبعض هؤلاء موظفين في القطاع العام أو الخاص، ويمارسون نشاط الدلالة بعد الدوام».
وأشار صاحب مركز الغفران العقاري إلى أن «من بين الممارسات الموجودة أيضاً أن بعض الوسطاء غير المرخصين يستطلعون العروض، مثلاً أرض يعرضها أحد المكاتب العقارية فيقوم الوسيط غير المرخص بتغيير أرقام الاتصال ويعرضها باسمه كأنه صاحب العقار أو الموكل من قبل صاحبه».
ومن ناحية أخرى، أشار إلى ممارسات أخرى في قطاع إدارة الأملاك، قائلاً: «نجد بعض الملاك يتفاهمون مع أحد القاطنين في البناية لإدارتها من دون اللجوء إلى الشركات المتخصصة في إدارة الأملاك، وذلك لقاء خفض في معدل إيجار القاطن نفسه»، مشيراً إلى أن «هذه الطريقة قد تقلل التكاليف لكنها غير مهنية، ولا تؤدي إلى الحفاظ على المستأجرين خصوصاً في ظل العروض والخيارات الإيجارية الوفيرة في الوقت الحاضر».
ودعا عبدالله الملا الوسطاء العقاريين والملاك إلى التعاون فيما بينهم لتجاوز هذه الممارسات التي تشوه السوق، مؤكداً أهمية الالتزام بمدونة السلوك العقارية التي أصدرتها مؤسسة التنظيم العقاري.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها