النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11278 الإثنين 24 فبراير 2020 الموافق 30 جمادى الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

جامعة الخليج تشارك في منتدى الرياض الاقتصادي

العدد 11245 الأربعاء 22 يناير 2020 الموافق 27 جمادى الأولى 1441

د.زباري يطرح السيناريوهات المستقبلية والعلاقة بين التنمية والبيئة

رابط مختصر
تشارك جامعة الخليج العربي في الدورة التاسعة لمنتدى الرياض الاقتصادي الذي يعقد في العاصمة السعودية خلال الفترة 22-23 يناير الجاري تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسط اهتمام كبير ومشاركة واسعة ومؤسسية من المعنيين بالشأن الاقتصادي بكل توجهاتهم الفكرية والعملية، إذ يمثل الجامعة في المنتدى الذي تعقده غرفة الرياض أستاذ إدارة الموارد المائية بكلية الدراسات العليا الدكتور وليد زباري، ليشارك كمتحدث في جلسة خاصة بعنوان «المشاكل البيئية وأثرها على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المملكة العربية السعودية».
ويناقش الدكتور زباري خلال المنتدى العلاقة بين التنمية والبيئة، ليتتبع تطور الفكر العالمي من النظر للبيئة كمعوق للتنمية الاقتصادية في مرحلة ما قبل السبعينات من القرن الماضي إلى موائمة وحماية البيئة والموارد الطبيعية باعتبارها أصولا اقتصادية ينبغي المحافظة عليها لاستمرار التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
إلى جانب ذلك، يعرض الدكتور زباري السيناريوهات المستقبلية للبيئة التي قامت بها جامعة الخليج العربي وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة ضمن مشروع جيو العالمي، والتي تنظر إلى صور متعددة للمستقبل تحت سياسات وخيارات اقتصادية واجتماعية مختلفة، وأثر ذلك على البيئة وتفاعلها معها، حيث يوضح الدكتور زباري «إن الرسالة الرئيسية التي سيتم توجيهها في المنتدى هي أن المبادرات الاستثمارية وخطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي لا ترافقها اعتبارات حماية البيئة والحفاظ على أصول الموارد الطبيعية بشكل يزيد من التدهور البيئي ويؤدي إلى تفاقمه واهتلاك الأصول»، محذرًا من أن يؤدي ذلك بعد فترة قصيرة من الربح الآني، إلى إضعاف مسار التنمية الاقتصادية والتأثير سلبًا عليها على المدى المتوسط والبعيد بسبب التكاليف العالية المنظورة وغير المنظورة واهتلاك الأصول التي ستترتب عليها.
إلى ذلك، يسعى منتدى الرياض الاقتصادي ضمن أهدافه الرئيسة لدراسة القضايا المؤثرة في الاقتصاد وتشخيصها، والوقوف على معوقات النمو الاقتصادي وتحليلها والعمل على تذليلها، مع الاطلاع على التجارب العالمية المشابهة والاستفادة منها، فيما يقدم اقتراحات وحلولاً عملية للمساعدة في اتخاذ القرار الاقتصادي، وتأصيل مبدأ الحوار والمشاركة بين قطاعات المجتمع الاقتصادي، ويتوقع أن يخرج المنتدى بتوصيات غاية في الأهمية تشمل تشخيصًا دقيقًا وحلولاً تطويرية محكمة لخمس من القضايا الوطنية والاقتصادية المؤثرة التي تستهدف دعم توجهات تحقيق رؤية 2030 وهي الإصلاحات المالية العامة والقطاع غير الربحي ووظائف المستقبل والمشكلات البيئية والهجرة العكسية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا