النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11208 الإثنين 16 ديسمبر 2019 الموافق 17 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:53AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

علامة إيطالية عريقة متوارثة عبر الأجيال

العدد 11183 الخميس 21 نوفمبر 2019 الموافق 24 ربيع الأولى 1441

«بوتشيلاتي» تحتفل بمرور 100 عام بمجموعة خاصة

رابط مختصر
تحتفل علامة مجوهرات بوتشيلاتي الراقية والمرموقة في العالم هذه السنة بمناسبة مرور 100 سنة على انطلاق التصاميم الرائعة والفريدة والمهارات الفنية إلى فن عصر النهضة الإيطالية، وقد تم إطلاق مجموعة مميزة ومحدودة من المجوهرات المصنوعة يدويًا احتفاءً بالمناسبة، وحرصت العلامة التجارية على توفيرها في معرض الجواهر العربية من خلال جناح مجوهرات آسيا.
وحول ذلك، قال لوكا بوتشيلاتي في مؤتمر صحفي إن «ماركة بوتشيلاتي تشتهر بحفر كل قطعة من المعدن النفيس في مجوهراتها، ما يعطيها قطعًا مميزة يمكن تمييزها على الفور».
وأضاف «لقد سعت هذه الماركة دائمًا إلى ابتكار مجوهرات ذات جمال نادر بأسلوب مميز وفريد، ولكل قطعة يتم إنتاجها تاريخ وقصة تميزها، ويمكن لمن يقتني تلك القطع أن يتباهى بقصتها».


وتابع «لاحظنا من خلال حرصنا على المشاركة في معرض الجواهر العربية، أن الزبائن في البحرين يفضّلون الذهب الأصفر الذي نعتمد عليه كثيرًا في مجموعاتنا الفنية، والعديد من التشكيلات يتمازج فيها الذهب الأبيض والأصفر، وتكون مرصّعة بالمجوهرات النادرة والأحجار الثمينة من الألماس والياقوت والزمرد وغيرها».
واستكمالاً لمجموعة المجوهرات الراقية، تنتج العلامة التجارية تشكيلة من الساعات التي تنسجم مع الخط العام للشركة، إذ تكون أيضًا مرصّعة بالألماس والأحجار، ويحظى العمل اليدوي المتقن بإعجاب عشاق اقتناء المجوهرات الخاصة والفريدة من حيث الشكل والتصميم، وهذا ما يميز بوتشيلاني عن غيره من مصممي المجوهرات في العالم.
وأضاف «لا يكتمل أي فستان أو تصميم ترتديه المرأة من دون أن يُزيَّن بالمجوهرات الفاخرة، ونحن نفخر بأن كل قطعة صنعت لتتوج الجمال، وجميعها تزداد قيمة وأناقة مع مرور الوقت، وليست مخصّصة لزمان محدد».
وتابع «بوتشيلاتي أحد الأسماء العريقة المتوارثة عائليًا لأكثر من مائة عام في عالم المجوهرات الإيطالية، وأنا أفخر بأني من الجيل الثالث لهذه العائلة المبدعة والملهمة التي توارثت الاهتمام بالصناعة الدقيقة لكل قطعة على الطريقة التقنية القديمة، مع الحفاظ على جمالية التصميم والإبداع كنقطة تركيز أساسية».
وعلق «لكل امرأة ذوقها الخاص، ونحن نوفر في بوتشيلاتي مجموعات متنوعة تتميز برقي ذوقها الفريد الذي يناسب أغلب الأذواق».
وفيما يتعلق بمجموعة الزفاف، قال: «تقدم بوتشيلاتي تشكيلة تتناسب مع الاحتياجات الخاصة للعروس، إذ تكمن أناقة العروس يوم زفافها في اللمسات الخاصة التي تبقي صورتها محفورة في الذاكرة، وهو ما تجسّده هذه التشكيلة في تكريسها لمفاهيم الابتكار والبراعة الحرفية العالية، وقد حرصت دار بوتشيلاتي على تقديم أجمل المجوهرات بطريقة ترضي جميع الأذواق، ويمكن للجميع الحصول على مجوهرات مذهلة ومنوعة واختيار الأنسب من بينها».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا