النسخة الورقية
العدد 11173 الإثنين 11 نوفمبر 2019 الموافق 14 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:31AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:29PM
  • المغرب
    4:50PM
  • العشاء
    6:20PM

600 مليون دينار حجم المشاريع العقارية في معرض الخليج للعقار.. محمد بن خليفة:

البحريـن تعتمـد أفضـل المعاييـر العالميـة في التثمين العقـاري

رابط مختصر
العدد 11169 الخميس 7 نوفمبر 2019 الموافق 10 ربيع الأولى 1441

أكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة التطوير العقاري الشيح محمد بن خليفة آل خليفة اعتماد أفضل المعايير العالمية في التثمين العقاري، لافتًا إلى أن التثمين العقاري الصحيح سيسهم في حلحلة العديد من المشاكل التي كانت تنتج سابقًا بسبب التثمين سواء لدى البائع أو المشتري وحتى البنوك.
جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها على هامش افتتاح معرض الخليج للعقار الذي افتتحه الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري في مجمع الأفنيوز.
وأوضح محمد بن خليفة أن التثمين نقطة مهمة لاحتساب القيمة الحقيقية للعقار، حيث يمثل التثمين الصحيح اطمئنانًا عن البيع أو الشراء، ويمثل نقطة اطمئنان للبنوك التي تقوم بتمويل عمليات الشراء، إذ أن التثمين الخاطئ قد يؤدي إلى انهيارات اقتصادية كما حدث في بعض الدول والبنوك العالمية التي تعرضت لخسائر كبيرة جراء التثمين الخاطئ.
وأضاف الرئيس التنفيذي للمؤسسة «أن المثمنين العقاريين هم أحدث مزودي الخدمات العقارية المرخص لهم، حيث يلعب المثمنون دورًا هامًا في القطاع العقاري، وبالتالي فإن الاحترافية في هذا المجال والترخيص والتنظيم يعد أمرًا ضروريًا. سيكون الترخيص والتنظيم عاملاً مفيدًا للاقتصاد في مملكة البحرين وقطاع الخدمات المصرفية /‏‏ المالية، وعلى وجه الخصوص ضمان إجراء تقييمات دقيقة وموثوق بها من قبل محترفين مرخصين ومؤهلين وذوي خبرة».
وتهدف المؤسسة إلى تنظيم السوق من خلال الترخيص ورفع كفاءة مزاولي المهن العقارية، كما تعمل المؤسسة عن كثب مع المنظمات الدولية الرائدة في مجال التقييم، بما في ذلك المعهد الملكي للمساحين (RICS)، والمجلس الدولي لمعاييرالتقييم (IVSC). ويعكس نموذج التصنيف الجديد نموذجًا عالمياً في مجال التقييم، مضيفًا أنه تم تدريب مجموعة من الكوادر البحرينية في مجال التثمين العقاري، لافتًا إلى أن المؤسسة تهدف إلى تدريب المئات من المثمنين العقاريين المعتمدين، كما اشار إلى أن هناك قاعدة بيانات للمثمنين العقاريين سيتم اطلاقها في الربع الأول من العام المقبل.
وأكد محمد بن خليفة أن القطاع العقاري في البحرين بحالة جيدة، وأن المشاريع الجديدة مستمرة في البحرين بفضل القوانين المنظمة لهذا القطاع، وبفضل المراجعة المستمرة للقوانين لتعديلها بما يتماشى مع احتياجات القطاع. وبيّن أن معرض الخليج للعقار يشهد عرض مشاريع عقارية بقيمة 600 مليون دينار، كما أن هناك ما يقارب من 4 مشاريع جديدة يتم عرضها لأول مرة، بالإضافة إلى مشاركة شركات عقارية من البحرين وخارجها وبالخصوص من الهند والكويت، لافتًا إلى أن المعارض جزء مهم من أجل تنشيط القطاع العقاري.
المصدر: محرر الشؤون الاقتصادية:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها