النسخة الورقية
العدد 11183 الخميس 21 نوفمبر 2019 الموافق 24 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:38AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

دعم وزير الداخلية للرياضيين بالوزارة وراء الإنجازات.. الخياط:

فرق وزارة الداخلية تسجّل إنجازً­ا دوليا مشرّفً­ا في دورة الألعاب الدولية للشرطة بإيطاليا

رابط مختصر
العدد 11151 الأحد 20 أكتوبر 2019 الموافق 20 صفر 1440

في إنجاز مشرف يسجل لمملكة البحرين، حققت فرق وزارة الداخلية المركز الثاني دوليًا والأول آسيويًا وعربيًا بـ14 ميدالية ملونة في دورة الألعاب الدولية للشرطة في نسختها الثالثة التي أقيمت في مدينة ميلانو بإيطاليا، بمشاركة فرق من مختلف دول العالم، فيما حقق البلد المضيف المركز الأول، في حين جاء فريق بيلاروسيا في المركز الثالث.
فقد حصدت بعثة وزارة الداخلية المشاركة في البطولة، والتي ضمت 32 لاعبًا في الألعاب الرياضية (رماية الشوزن، الرماية التكتيكية، الجودو، ألعاب القوى، الجيوجتسو) 6 ذهبيات وثلاث فضيات وخمس برونزيات، ويؤكد هذا الإنجاز ما وصلت إليه الرياضة البحرينية عمومًا، والرياضة الشرطية خصوصًا، من تطور وتميز.


وفي هذا السياق، أشاد العقيد خالد عبدالعزيز الخياط رئيس الاتحاد الرياضي للأمن العام بالدعم المستمر من قبل الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، والمتابعة الحثيثة من اللواء طارق بن حسن الحسن رئيس الأمن العام، موضحًا أن دعم وزير الداخلية للرياضيين في الوزارة من أبرز الأسباب التي جعلت هذه الإنجازات تتحقق، وذلك من خلال توفير المعسكرات التدريبية التي تسبق البطولات واختيار المدربين المؤهلين وذوي الخبرات في مجال التدريب، ما كان له الأثر البالغ في تغيير المسار الرياضي الشرطي.


وأكد أن الإنجاز الذي حققته بعثة وزارة الداخلية يأتي ضمن ما يسعى إليه الاتحاد الرياضي للأمن العام من أهداف وضعها مسبقًا، مضيفًا أن العمل مستمر من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات خلال المشاركات والاستحقاقات القادمة، موجهًا شكره لأعضاء البعثة لإصرارهم على تحقيق الذهب، إذ يُعد ما حققوه إنجازًا كبيرًا لكل البحرين، وما تحقق من نتائج طيبة ومستوى مميز هو محل تقدير من الجميع.


وأوضح رئيس الاتحاد الرياضي للأمن العام أن هذا العام (2019) تضمّن العديد من الإنجازات الرياضية في مختلف الألعاب، من أبرزها ذهبية في بطولة أقوى رجل بحريني التي أقيمت في مملكة البحرين، وعدد من الميداليات الملونة في مسابقات رفع الأثقال لفئتي الرجال والنساء في البطولات المختلفة الخارجية، وميداليات متنوعة في مسابقات الرماية لفئة النساء التي أقيمت في إسبانيا وكازاخستان والكويت، وميداليات مختلفة في مسابقات فنون القتال المختلطة ورياضات الدفاع عن النفس، وتحقيق المراكز الأولى في مسابقات الجولف، وميداليات في مسابقات كمال الأجسام من أبرزها تحقيق البطل سامي الحداد المركز السادس في مسابقة مستر أولمبيا التي أقيمت في لاس فيجاس بالولايات المتحدة الأمريكية، وذهبية بطولة أيرلندا للمحترفين، بالإضافة إلى تحقيق فريق وزارة الداخلية لكرة القدم للصالات بطولة سمو الشيخ خالد للعام الثاني على التوالي، وغيرها من الإنجازات المشرفة لفرق وزارة الداخلية في مختلف الألعاب.


وأشار إلى أن توجيهات وزير الداخلية لها الأثر البالغ في وضع الخطط السليمة المدروسة الكفيلة برفع وتيرة مخرجات الاتحاد، فقد كان لنظرته الثاقبة دور في نشر الرياضة بين منتسبي الوزارة والتوعية بأهمية اللياقة البدنية؛ لما لها من انعكاسات مهمة على نجاح رجل الأمن في أداء مهامه، كما أشاد باهتمام رئيس الأمن العام بالجانب الرياضي، وحصول الاتحاد الرياضي للأمن العام على شهادة «الآيزو» في عام 2016 دليل على ما وصل إليه الاتحاد من خلال استراتيجيته القائمة على تأسيس وتطوير البنية التحتية للاتحاد وفقًا للمواصفات والمعايير العالمية، ورفع مستوى اللياقة البدنية والصحية لمنسوبي وزارة الداخلية، واكتشاف وصقل المواهب الرياضية لمنسوبي الوزارة والمجتمع، وبناء منظومة إدارية معاصرة تسهم في ترسيخ بيئة داخلية محفزة وداعمة للتميز والإبداع في الأداء وفق أفضل الممارسات، وترسيخ صورة الاتحاد الرياضي للأمن العام بشموليته داخليًا وخارجيًا.


وأوضح أن الاتحاد الرياضي للأمن العام يسعى إلى رفع مستوى اللياقة البدنية لمنسوبي وزارة الداخلية كافة، من ضباط وضباط صف وأفراد، وتدريب وتأهيل مدربين متخصصين في مجال اللياقة البدنية تابعين لجميع الإدارات والأقسام، وتشجيع وتنظيم ونشر الرياضة بأنشطتها المختلفة بين أعضاء قوات الأمن العام؛ بهدف خلق عناصر رياضية قادرة على أداء مهامها وواجباتها على أكمل وجه، وتكوين فرق رياضية مدربة تدريبًا عاليًا في مختلف الألعاب الرياضية؛ الفردية منها والجماعية. كما يسعى الاتحاد إلى استضافة وتنظيم الفعاليات والأنشطة الشبابية والرياضية الإقليمية والدولية المختلفة، ورفع مستوى الأداء والإنجاز المتميز لدى الرياضيين في مجالات الرياضة التنافسية، وتنمية التعاون وترسيخ مفهوم العمل المشترك بين إدارات وأقسام الوزارة، واكتشاف وصقل المواهب الرياضية من خلال تشجيعها ومتابعتها لرفع مستواها، بالإضافة إلى توثيق التعاون مع وزارة شؤون الشباب والرياضة والاتحادات والهيئات الرياضية والأندية المحلية في جميع الأمور الرياضية والثقافية والاجتماعية، وتقوية الروابط وتوثيق التعاون مع الاتحادات الرياضية الشرطية لدول الخليج العربية والدول العربية والأجنبية.
وشدد رئيس الاتحاد الرياضي للأمن العام على الاهتمام الأمثل بالموارد البشرية والحرص على تطويرها، وتحسين مستوى كفاءة العاملين بالاتحاد من خلال إكسابهم مهارات تحفيز الذات، لتكوين مخزون من الطاقة الشخصية الكفيلة بتحفيزهم وتشجيعهم وإعطائهم الرغبة في التطور والتقدم والإبداع، بالإضافة إلى زيادة عنصر الثقة بأنفسهم، وزيادة الاهتمام بالنشء من أبناء الضباط عبر تطوير النشاط الصيفي الخاص بهم واستحداث فعاليات جديدة في برامجه.
المصدر: أحمد خميس:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها