النسخة الورقية
العدد 11118 الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

«ملتقى الخليج لدعم السكرتارية للقيادات التنفيذية» في ديسمبر

رابط مختصر
العدد 11090 الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
أعلنت جمعية السكرتارية البحرينية بالتعاون، مع «وورك سمارت» لتنظيم الفعاليات، إقامة النسخة الثانية من «ملتقى الخليج لدعم السكرتارية للقيادات التنفيذية» الهادف إلى تطوير مهارات العاملين في مجال السكرتارية التنفيذية وإدارة المكاتب وتزويدهم بأحدث الخبرات والممارسات العالمية في هذا المجال المتطور، خاصة تلك المرتبطة بالاستفادة المثلى من تقنية المعلومات والاتصالات في العمل المكتبي والإداري.
وسيتم افتتاح هذا الملتقى في 11 ديسمبر القادم من خلال مؤتمر ليوم كامل، يتبعه إقامة ورش عمل مصاحبة تتناول موضوعات تكييف التكنولوجيا في العمل الإداري، والمهارات الشخصية وتطوير أخلاقيات العمل، والتواصل الفعال من خلال التسلسل الهرمي.
ويأتي الملتقى في نسخته الثانية هذا العام بناءً على النجاح الكبير الذي حققته نسخة العام الماضي وحضرها نحو 500 مشارك، إذ حرص المنظمون على الاستماع إلى مرئيات المشاركين خلال ذلك المؤتمر وجرى العمل على تطوير نسخة هذا العام بناءً عليها.
ويواصل «ملتقى الخليج لدعم السكرتارية للقيادات التنفيذية» التزامه بجمع الخبراء والمتخصصين في مجال الإدارة في حدث يركز على الجمهور، إذ سيتم تناول الموضوعات والتحديات والفرص ذات الصلة في الوقت المناسب. وسيتحدث في هذا الملتقى خبراء ومدربون محليون وعالميون في مجال السكرتارية والأعمال المكتبية، سيزوّدون الحضور بعصارة تجاربهم وخبراتهم المتراكمة في مجال العمل المكتبي والإداري وأعمال السكرتارية.
وتهدف الشراكة بين جمعية السكرتارية البحرينية و«وورك سمارت» إلى تمكين أدوار المهنيين الإداريين من تحقيق كفاءة العمل في العمليات اليومية لمختلف أنواع الشركات والمؤسسات والجهات في البحرين وبقية دول مجلس التعاون الخليجي.
وبحسب بيان رسمي، يمثل هذا الملتقى مبادرة متقدمة تهدف إلى النهوض بقطاع السكرتارية وإدارة المكاتب ومواكبة التطورات المهمة التي يشهدها هذا القطاع، والعمل على النهوض بمهارات العاملين والعاملات في هذا المجال بما فيهم الفريق التنفيذي والمهنيين والإداريين ومديري المكاتب وموظفي السكرتارية، إذ بات السكرتير ومدير المكتب مسؤولاً عن تقديم خدمة معلومات جيدة إلى جميع الإدارات والأقسام في مكان عمله، بما يسهم في سرعة اتخاذ القرارات والتخطيط السليم لأعمال المنظمة.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها