النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11203 الأربعاء 11 ديسمبر 2019 الموافق 14 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

في صفقة قيمتها 21 مليون دينار كويتي

العدد 11081 الأحد 11 أغسطس 2019 الموافق 10 ذو الحجة 1440

«ميزان القابضة» تستحوذ على حصّة الأغلبية في «الكويتية السعودية للصناعات الدوائية»

رابط مختصر
أعلنت شركة ميزان القابضة ش.م.ك.ع، إحدى أكبر شركات تصنيع وتوزيع المنتجات الغذائية والأدوية في منطقة الخليج، استحواذها على نسبة 67% من أسهم الشركة الكويتية السعودية للصناعات الدوائية ش.م.ك.م («البائع» أو «KSPICO»)، الشركة الكويتية الوحيدة المنتجة للأدوية، ما يمكّن شركة ميزان من الحصول على الأغلبية في عضوية مجلس الإدارة وأحقية اتخاذ القرار في الشركة الكويتية السعودية للصناعات الدوائية، فضلاً عن تمكين ميزان من تعزيز وجودها ومنتجاتها المطروحة في القطاع الصحي، وهو قطاع استهلاكي حيوي ومتنامي، وبلغت قيمة الصفقة 21 مليون دينار كويتي.
وقال نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة ميزان القابضة محمد جاسم الوزان: «الشركة الكويتية السعودية للصناعات الدوائية هي إحدى قصص نجاح القطاع الخاص الكويتي. عند استكمال إجراءات هذا الاستحواذ، سوف يكون نقطة تحوّل في قطاع المنتجات الطبية الخاص بشركة ميزان، ليحوّله من قطاع قائم على التوزيع إلى قطاع تصنيع وتوزيع ذي خطوط إنتاج متنوعة وقاعدة عملاء أدوية معتمدة من الجهات الرقابية في أكثر من 11 دولة. كما تتمتع الشركة بمجلس إدارة محنك، ونتطلع إلى العمل مع أعضاء المجلس ليس لتنمية الأعمال الحالية فقط، بل أيضًا لتوسيع نطاق العمل بما يشمل تشغيل خطوط إنتاج ذات قيمة مضافة والعمل مع مصنّعين عالميين معروفين والاستثمار في البحث والتطوير».
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة ميزان القابضة غاريت وولش: «يمثل هذا الاستحواذ إضافة مهمة إلى الأعمال الأساسية التي تقوم بها ميزان لخدمة المستهلك وتمكّنها من التوسّع وتعزيز حضورها، بما يزيد من حصتها في إجمالي إنفاق المستهلك المحلي والإقليمي. سوف تركّز ميزان جهودها على زيادة الحصة السوقية للشركة الكويتية السعودية للصناعات الدوائية محليًا وإقليميًا، والاستفادة المتزايدة من التصنيع وتحسين منتجاتها المطروحة للمساعدة في دفع النمو والربحية».

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا