النسخة الورقية
العدد 11090 الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الموافق 19 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:48AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:41PM

الانتهاء من تعديل قانون المناقصات الشهر المقبل.. الزياني:

مساعدة 4 شركات على تصدير منتجات بقيمة 3 ملايين دينار بالربع الأول

رابط مختصر
العدد 11030 الجمعة 21 يونيو 2019 الموافق 18 شوال 1440

أكد وزير الصناعة والتجارة والسياحة، زايد الزياني، أن الوزارة تعمل مع مجلس المناقصات لتعديل قانون المناقصات والمشتريات الحكومية ليتناسب مع قرار مجلس الوزراء لتخصيص 20% من المشتريات والمناقصات للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، خلافاً للقانون الحالي الذي يمنح الأفضلية لصاحب العطاء الأفضل شروطاً والأقل عطاءً، مرجحاً الانتهاء منه في شهر يوليو القادم.
ورعى الزياني مساء أمس الأول حفل إشهار المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال الذي أقيم في مبنى أركابيتا في منطقة خليج البحرين.
وذكر الوزير على هامش الحفل أن مركز صادرات البحرين استطاع تصدير خدمات ومنتجات بحرينية لأربع شركات بقيمة إجمالية بلغت ثلاثة ملايين دينار تقريبا خلال الربع الأول من العام الجاري 2019.
وأشار إلى أن الشركات التي تم تصدير خدماتها ومنتجاتها لم يسبق لها التصدير، ومن تلك المنتجات الأعمال الخشبية ومنتجات المطاط والمأكولات، منوهاً بأن بعض المنتجات وصلت إلى الهند.
وقال: «إن مركز صادرات البحرين الذي جرى تدشينه في نوفمبر 2018 يسعى لنشر المنتجات البحرينية للعالم، منبهاً إلى أن التصدير ليس بالضرورة للمنتجات؛ بل قد تكون خدمات استشارية أو مصرفية».
وعن المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال أكد أن الوزارة ستكون داعم ومساند للمؤسسة التي أسستها مجموعة من سيدات الأعمال لخدمة قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
وقال: «إن المؤسسة ستركز على قطاعات معينة لدعمها حيث بدأت بتأسيس حاضنة أعمال في مقرهم المؤسسة»، معرباً عن أمله في «نجاحها كما الحاضنات الأخرى الموجودة في البحرين التي بدأت من خلالها مشاريع ناجحة».
وفي كلمتها، خلال حفل إطلاق المؤسسة، قالت رئيس مجلس أمناء المؤسسة الوطنية لريادة الأعمال، فريال عبدالله ناس: «سوف تسعى المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال إلى توفير البيئة المناسبة التي تساهم في تعزيز الإبداع والابتكار وتبادل الخبرات في المجال الاقتصادي، فضلاً عن جهودها الدؤوبة في دعم الاقتصاد الوطني وتشجيع التنافسية. كما ستتيح المؤسسة فرصاً جديدة للرواد الشباب والشابات لتطوير إمكاناتهم في مجال الإبداع والابتكار».
وأضافت: «هذا إلى جانب حرص المؤسسة على المساهمة الفعالة في تحقيق أهداف الرؤية الاقتصادية 2030، ودعم الجهود الرامية إلى تحقيق التنوع الاقتصادي بعيداً عن النفط».
وقالت: «قمنا بتأسيس شركة Biz Grow Incubators & Accelerators للحاضنات والمسرعات لتحقيق أحد أهداف المؤسسة وهو تطوير رواد الأعمال من خلال طرح برامج مكثفة متخصصة مختلفة في الابتكار، والعمل على مساعدتهم للوصول للعالمية، وسيكون برنامج مسرعات التصدير، وهو باكورة البرامج التي ستطرح المؤسسة».
وقالت ناس في تصريح للصحفيين على هامش الاحتفال «إن مشروع المسرعات الذي سيختص بالتصدير سوف يختار من 20 الى 30 رائد عمل لإدماجهم دورة تدريبية؛ تمهيداً لتطوير منتجاتهم وتجهيزهم لمرحلة التصدير الخارجي، معربة عن أملها البدء في الدورة الأولى للمؤسسة خلال شهر سبتمبر أو اكتوبر للعام الحالي».
وذكرت أن المؤسسة ستوفر مساحات إيجارية مكتبية لرواد الأعمال في المسرعات في مبنى أركبيتا بمنطقة خليج البحرين.
وما يجدر ذكره أن المؤسسة الوطنية لريادة الأعمال إلى تشجيع رواد الأعمال من الجنسين لتطوير أعمالهم التجارية ومؤسساتهم في مختلف المجالات وخاصة تلك التي تعود بالفائدة على البيئة، مثل الطاقة الشمسية والتكنولوجيا الخضراء والصناعة في مجالات مختلفة، فضلاً عن دعم مؤسسة ريادة الأعمال البحرينية لهم لفتح مجالات وأسواق عالمية لمؤسساتهم التجارية ومساعدتهم على تطوير منتجاتهم والإسراع في التصدير إلى خارج المملكة.
المصدر: علي الصباغ:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها