النسخة الورقية
العدد 11151 الأحد 20 أكتوبر 2019 الموافق 20 صفر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:19AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:40PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

مع دخول قرار اللوحات المرورية المرخصة لنقل البضائع حيز التنفيذ.. ضيف:

ندرة المواقف أخّرت بعض أصحاب الشاحنات في تعديل أوضاعهم

أحمد ضيف
رابط مختصر
العدد 11020 الثلاثاء 11 يونيو 2019 الموافق 8 شوال 1440

دخل قرار وزارة المواصلات بشأن لوحات الشاحنات المرخص لها الدخول إلى ميناء خليفة لتحميل البضائع حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري، إذ طلبت وزارة المواصلات من شركات الشحن بتحويل لوحات شاحناتها من اللون البرتقال «النقل الخاص» إلى الأصفر «النقل العام» لكي يتمكنوا من دخول الميناء وتحميل البضائع.
وكانت وزارة المواصلات منحت أصحاب الشاحنات مهلة سنة كاملة انتهت في 31 مايو الماضي من أجل تعديل أوضاعهم، ونقل نقل لوحاتهم بما يتماشى مع قرار الوزارة.
وقال رئيس جمعية النقل والمواصلات البحرينية أحمد ضيف إن الهدف من قرار الوزارة هو تنظيم عملية دخول الشاحنات ونقل البضائع في ميناء خليفة، مشيرًا إلى أنه في الوضع السابق يمكن لأي شخص يملك سيارة ذات لوحة برتقالية الدخول إلى الميناء وتحميل البضائح ونقلها، وهو ما أدى إلى غياب التنظيم في هذه العملية.
وأضاف: «بعد تطبيق النظام الجديد سيكون أصحاب اللوحة البرتقالية مخولين لنقل البضائع التي تخصهم فقط، أي أن صاحب أي شاحنة ذات لوحة برتقالية لن يتمكن من شحن البضائع التي تخص تجار آخرين، على عكس أصحاب الشاحنات ذات اللوحة الصفراء الذين سيكونون مخولين بالدخول إلى الميناء ونقل مختلف البضائع بغض النظر عن ملكيتها للغير».
وبيّن ضيف أن الجمعية لم تتلق حتى الآن أي بلاغات بشأن مشاكل حدثت بعد تطبيق القرار، لافتًا إلى أنها تقوم بمراقبة الوضع للاطمئنان على أن أمور الجميع تسير بشكل جيد وحسب القوانين الموضوعة.
وأشار إلى أن الجمعية قامت خلال فترة المهلة التي منحت لأصحاب الشاحنات بتوعيتهم للقرارات الجديدة، ومساعدتهم على تعديل أوضاعهم سواء مع وزارة المواصلات أو المرور، حيث تم تعديل أوضاع العديد منهم قبل دخول القرار حيز التنفيذ.
وأكد ضيف أن أبرز العقبات التي تواجه أصحاب الشاحنات خلال إجراءات تعديل الاوضاع هو البند الذي ينص على ضرورة وجود مواقف خاصة للشاحنات، مشيرًا إلى أن هذا القرار أدى إلى عدم قدرة البعض على تحويل لوحاته إلى اللوحات الصفراء لعدم قدرتهم على توفير مواقف خاصة لشاحناتهم، والتي تعتمدها وزارة المواصلات في منح الرخص.
المصدر: كاظم عبدالله:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها