النسخة الورقية
العدد 11000 الأربعاء 22 مايو 2019 الموافق 17 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:18AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:21PM
  • العشاء
    7:51PM

«التجارة» تستنكر «التصرفات المشينة» لمستشار رئيس الغرفة.. وناس يقيله فورًا

عـراك بالأيـدي يربـك عمـوميـة بيـت التجـار

رابط مختصر
العدد 10974 الجمعة 26 أبريل 2019 الموافق 21 شعبان 1440

لم تصمد توصيات رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين سمير أحمد ناس في بداية الجمعية العمومية العادية للغرفة بشأن الارتقاء لمستوى رجال الأعمال في المداخلات والتعليقات، والابتعاد عن الشخصنة سوى ثماني دقائق حيث تفجر عراك بين اثنين من الحضور وصل إلى التشابك بالأيدي، واستدعى تدخل الأمن والأعضاء الآخرين.
وكان مفاجئًا أن يكتمل نصاب الجمعية العمومية من أول دعوة للأعضاء حيث حضر الاجتماع 272 عضوًا مسددًا للاشتراك من أصل 200 هو الحد الأدنى لعقد اجتماع الجمعية العمومية العادية.
وشهد الاجتماع مناقشات ساخنة منذ البداية غير أن مداخلات الأعضاء اقتصرت على وجوه بعينها تكررت مداخلاتها واعتراضاتها.
وأكد عضو مجلس إدارة الغرفة خالد الزياني بأن وزارة الصناعة والتجارة والسياحة لم تنفرد بمشروع تطوير سوق المنامة إلا بعد أن رجعت الغرفة عن الاتفاق الذي وقعته في المجلس الماضي الذي قضى بأن يسهم بيت التجار بثلاثة ملايين دينار للمشروع.
وأوضح أن عدول الغرفة عن الاتفاق جعل إنجاز المشروع صعبًا لتكلفته العالية لأنه يتضمن تملك بيوت خاصة، وانتهى الأمر إلى أن تقرر الوزارة المضي فيه بمفردها.
وبالعودة إلى العراك، فإنه بدأ عندما اعترض العضوان سميح بن رجب، ونادر علاوي على قرار رئيس الغرفة تأجيل البند الأول والثاني في جدول أعمال الاجتماع إلى النهاية، وذلك على الرغم من توضيح ممثل وزارة الصناعة والتجارة والسياحة بأن القانون لا يمنع من ذلك.
ووسط حوار بين رئيس الغرفة وعلاوي خرج أحد الحضور قيل إنه مستشار قانوني في شركة خاصة، مؤكدًا أن الرئيس على حق رافعًا صوته، موجهًا تهمًا لعلاوي، وهو الأمر الذي استفز الأخير وتطور إلى تشابك وسباب.
ويبدو أن العراك أفسد الجمعية العمومية، وبدا ذلك من اقتصار المداخلات على وجوه معينة، ولم تخرج الجمعية العمومية بقرارات جديدة غير أنها أشارت إلى تطوير منظومتها الإلكترونية لمواجهة أية مخالفات أو اختلاسات.
وأعرب رئيس الغرفة عن أسفه على هذه الحادثة، وقال: للأسف فإن الأجيال القادمة ستكون شاهدة على ما حدث.


وتحت بند مناقشة وإقرار التقرير السنوي لمجلس الإدارة عن نشاط الغرفة لعام 2018 طالب رجل الأعمال باسم المحميد بإعادة النظر في البرتوكول الذي تم إبرامه بين المجلس السابق والغرفة بشأن استقطاع الوزارة 20% من إيرادات الاشتراك، خصوصًا بعد وقف المنحة الحكومية.
وفي رده ذكر سمير ناس أن الموضوع منظور في القضاء بعد أن رفعه أعضاء في الغرفة ضد الوزارة، مؤكدًا أن المجلس سوف يلتزم بالحكم الذي سوف يصدر من القضاء في هذا الموضوع.
لكنه استدرك قائلاً: «لقد دخلنا في مفاوضات مع الوزارة بهذا الشأن التي أبدت لنا رأيها معللة نسبة الاستقطاع بأنها لقاء خدمة تقدمها الوزارة للغرفة، وهي استحصال الرسوم، وذلك ضمن آلية تلزم الشركات بعضوية الغرفة، وهو الأمر الذي قد لا تستطيع القيام به بمفردها».

تأخر استثمار المبنى القديم
واستفسر رجل الأعمال مازن الشهابي عن عدم مراوحة مشروع تطوير مبنى الغرفة القديم مكانه، وترحيل هذا الملف سنة بعد سنة.
ورد عليه رئيس الغرفة قائلاً: «مشروع المبنى القديم خضع للدراسة مطولاً، وكانت هنالك عدة سيناريوهات بشأن استثماره، منها صيانته أو هدمه وإعادة بنائه، وقد كان كل هذه الأمور وغيرها محل نظر».
واستدرك قائلاً: «لكن استجد أمر في المشروع يتعلق بمطالبة هيئة البحرين للثقافة والآثار بعدم هدمه لأنه أحد تصاميم طاهرة مكية»، مضيفًا «لا يزال الموضوع في طور الدراسة».
واعترض سميح رجب على قضية إلزام مؤسسات صغيرة بعضوية الغرفة، في حين ليس لهذه المؤسسات علاقة مباشرة بالغرفة مثل محالات السندويشات، وما أشبه، مؤكدًا أن اشتراك بمقدار 20 دينارًا يمثل شيئًا كبيرًا بالنسبة لهذه المؤسسات.
ومن ناحيته أوضح سمير نأس بأن هنالك مؤسسات ليس لزامًا عليها الاشتراك في عضوية الغرفة، معربًا عن اتفاقه من رجب بشأن أهمية استثناء بعض الأنشطة من العضوية الإلزامية.
وفيما يتعلق باللجان ذكر الرئيس أنها عملت فقط منذ سبتمبر الماضي، حيث كان مجلس الإدارة عاكفًا على إعادة هيكلة اللجان، واختيار الأعضاء.
ودافع ناس عن آلية الاختيار، مؤكدًا أن عدد المتقدمين لعضوية اللجان العشر تجاو 800 طلب بينما القانون لا يسمح بعدد يزيد على تسعة في اللجنة الواحدة.
وأكد نائب رئيس الغرفة خالد نجيبي أن نظام تشكيل اللجان جديد لأنه لم يعتمد على ترؤس الأعضاء للجان، مشيرًا إلى أن إدارة الغرفة ترحب بأية ملاحظات بشأن عيوب هذا النظام.

كلفة الصيانة تزيد على الدخل
وتساءل رجل الأعمال درويش المناعي عن الكلفة العالية لصيانة مبنى الغرفة الجديد لدرجة أنها تزيد على الدخل.
وأكد الأمين المالي عارف هجرس بأن كلفة الصيانة عالية، خصوصًا أنها ارتبطت بمشكلات في المصاعد لكن هنالك دراسة لتقليل التكاليف، واستخدام إنارة أقل تكلفة.
وتساءل عضو الغرفة نادر علاوي عن التضخم في فاتورة الأعضاء، ومردود السفر على الغرفة.
وأجابه رئيس الغرفة بالقول إن جزءًا من مهام بيت التجار الترويج للبحرين في الداخل والخارج، مشيرًا إلى أن عضوية البحرين اتحاد الغرف العربية المرتبطة بجميع الغرف الأوروبية يجعلها تشارك في الفعاليات المختلفة في عدة دول.
وصدقت الجمعية العمومية على محضر اجتماع الجمعية العمومية العادية المنعقد بتاريخ أبريل 2017، كما صدقت على محضر اجتماع الجمعية العمومية العادية المنعقد بتاريخ 22 أبريل 2018، والإفادة بشأن ما تم تنفيذه من قرارات.
كما ناقش الأعضاء وأقرو التقرير السنوي لمجلس الإدارة عن نشاط الغرفة لعام 2018، والوضع المالي وتقرير مدقق الحسابات الخارجي عن السنة المالية 2018.
وفيما يتعلق بقرارات الجمعية السابقة التي تم تنفيذها أوضح المستشار القانوني للغرفة محمد العامر، أن الإدارة قامت بإجراءات تصحيحية بشأن ملف المدراء والموظفين المفصولين بعد دراسة كل حالة على حدة.
وعن ملابسات واقعة اختلاس مبالغ مالية من الغرفة ذكر العامر أن التحقيق انتهى إلى أنه لم يثبت واعقة الاختلاس إلا على موظف اعترف بالمسؤولية القانونية، مشيراً إلى أن الغرفة تقوم حالياً بتطوير منظومتها الإلكترونية لتفادي تكرار هذه المخالفات.

المصدر:  علي الصباغ:

أبرز النقاط

  • ناس: عدد المتقدمين لعضوية اللجان تجاوز 800 طلب والمطلوب 9 في اللجنة الواحدة
  • الزياني: تراجع المجلس الجديد عن دعم مشروع تطوير سوق المنامة جعله صعب الإنجاز

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها