النسخة الورقية
العدد 11089 الإثنين 19 أغسطس 2019 الموافق 18 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:12PM
  • العشاء
    7:42AM

الابتكار في السوق العقاري

رابط مختصر
العدد 10864 الأحد 6 يناير 2019 الموافق 30 ربيع الآخر 1440
الحاجة إلى الابتكار في السوق العقاري قضية لا تتوقف على التصاميم والديكور وما يتعلق بالأمور الإنشائية والهندسية، بل هي ضرورة في جميع الجوانب إذا ما أردنا أن يتمتع القطاع العقاري بالحيوية والتنافسية العالية، ابتداءً بالتخطيط والتمويل، مرورًا بهندسة الاستثمار والتنفيذ، وانتهاءً بالتسويق.
وعلى الرغم من الاعتراف سلفًا بصعوبة الابتكار خصوصًا في ظل معادلة صعبة، حيث شحّ الأراضي، واستهداف بيوت لسكن المواطنين بتكاليف منخفضة، وتطبيق اشتراطات معمارية دقيقة، إلا أن العاملين في هذا القطاع لا يعدمون الأفكار التطويرية.
ولعلّ الابتكار بالدرجة الأولى يعتمد على توفير احتياجات العملاء بأفضل صورة.
ومن المنتجات المبتكرة التي دخلت السوق مؤخرًا، مباني توفر مساحات صغيرة للتأجير المكتبي بأسعار منخفضة مصحوبة بخدمات أساسية، هذه الفكرة أثبتت فاعليتها لأنها استجابت لاحتياج أصحاب الأعمال إلى مكاتب رسمية بكلفة معقولة.
مجتمع البحرين الذي يتسم بطغيان فئة الشباب على تركيبته الديموغرافية بحاجة إلى المزيد من الأفكار الابتكارية، ليس في القطاع الخاص فقط بل في القطاع العام أيضًا.
فلم يعد مقبولاً لدى الكثيرين -على سبيل المثال- بناء بيوت إسكانية متشابهة في مساحات صغيرة، يأتي أصحابها مباشرة لتغيير معالمهًا بحثًا عن شيء من الخصوصية.
ففي استطلاع ضمن دراسة طلابية بشأن دوافع تغيير المواطنين لواجهات مبانيهم الإسكانية، قالت إحداهن: «أريد أن يتعرّف ولدي إلى المنزل عندما يعود من المدرسة».
ما يجب ألا ننساه أيضًا أن البنية العقارية هي أحد أهم مكونات البيئة الحضارية، وأن القطاع العقاري يسهم في نمو الناتج الإجمالي، ويساعد على تحقيق استدامة النمو.
محرر «عقار»
المصدر: النصب العقاري

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها