النسخة الورقية
العدد 11061 الإثنين 22 يوليو 2019 الموافق 19 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:28AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:30PM
  • العشاء
    8:00PM

طرح استبيان التقييم الأول للجان الدائمة في يناير المقبل.. جناحي:

استحداث قسم للعلاقات الدولية بديلاً للمجالس المشتركة مع الدول بالغرفة

رابط مختصر
العدد 10857 الأحد 30 ديسمبر 2018 الموافق 23 ربيع الآخر 1440
  • قسم العلاقات الدولية سيساعد التاجر البحريني في تعاملاته الخارجية المختلفة
  • تشكيل أول لجنتين فرعيتين لبحث هموم أسواق الذهب والمجوهرات والصالونات
  • لم يتم منع التصريحات الصحفية، بل طالبنا بالتنسيق مع العلاقات العامة من أجل جودة الأخبار
  • قسم الدراسات داعم كبير لأعمال اللجان من خلال تزويدها بالدراسات والبحوث والاستبيانات

أكدت عضو مجلس الإدارة رئيسة اللجنة التنسيقية للجان الدائمة بغرفة تجارة وصناعة البحرين سونيا جناحي أن مجلس إدارة الغرفة بصدد استحداث قسم العلاقات الدولية ليكون بديلا للمجالس المشتركة بغرفة البحرين ونظيراتها في الدول الشقيقة والصديقة التي تربطها علاقات تجارية مع البحرين.
وقالت جناحي إن القسم يعمل حاليًا على إعداد النظام الخاص به والخدمات التي سيقدمها لأعضاء الغرفة، حيث سيتم رفعها إلى مجلس الادارة لتثبيتها، وبعد ذلك سيتم الاعلان رسميا عن اطلاق القسم الجديد.
وأضافت بأن قسم العلاقات الدولية سيكون له دور كبير وفعال في مساعدة التاجر البحريني لتطوير علاقاته الدولية سواء من حيث البحث عن شركاء خارجيين، أو الاستثمار خارج البحرين والبحث عن العلامات التجارية لجلبها الى البحرين أو الاستفسارات عن الشركات الخارجية، مشيرة إلى أن القسم الجديد سيكون مخولاً بالتواصل مع الغرف التجارية في مختلف الدول من أجل جمع المعلومات عن الشركات والمستثمرين من أجل حماية التاجر البحريني.

ومن جانب آخر، قالت جناحي إن الغرفة ستبدأ في طرح الاستبيان الأول لتقييم اللجان الدائمة خلال شهر يناير المقبل، والذي سيتم من خلاله تقييم عمل اللجان خلال الستة أشهر الأولى المنقضية من فترة عمل اللجان الدائمة.
وبيّنت جناحي أن الاستبيان يتضمن تقييم أداء رئيس كل لجنة وأعضائها وموضوع اللجنة وخطط عملها وما تم تننفيذه من تلك الخطط، مضيفة أن هيكل الاستبيان تم تمريره على كل رؤساء اللجان قبل إقراره، حيث لاقى تفاعلاً إيجابيًا من الرؤساء لاشتماله على تقييم شامل للجنة مما يساعد الرؤوساء على تصحيح أوضاع لجانهم، مؤكدة على أن نتائج الاستبيان ستعامل بسرية كاملة.
وأضافت أن اللجان قدمت خطط عملها للسنتين المقبلتين وتمت الموافقة والتصديق عليها من قبل مجلس الإدارة، لافتة إلى أن اللجان الآن ستكون في تحدٍ لإثبات ذاتها خلال العامين المقبلين، لافتة إلى أن مجلس الادارة يريد أن يرى إنجازات حقيقية تتحقق على أرض الواقع للشارع التجاري من خلال اللجان.

اللجان الفرعية
وكشفت جناحي أن لجنة الأسواق التجارية هي أول لجنة تشكل لجان مؤقتة، مضيفة أن اللجنة شكلت فريقين، الأول للذهب واللؤلؤ والمجموهرات، والفريق الآخر مختص في الصالونات، وتضم كل لجنة فرعية 12 فردًا من الخبراء المختصين في المجالين، وستبدأ اللجنتان عملهما خلال الاسبوع الجاري، مشيرة إلى أن مدة اللجنتين 6 أشهر سيتم من خلالها التركيز على المواضيع التي تخص المجالين المذكورين للوقوف على الجوانب التي تؤثر على أدائهما وعمل دراسة شاملة حولها، ورفعها إلى مجلس إدارة الغرفة من أجل دراستها والعمل مع الجهات المختصة لايجاد حلول مناسبة للمشاكل التي تواجه القطاعين، والمساعدة على نموهما.

اللجان المشتركة مع الحكومة
وبشأن اللجان المشتركة مع الحكومة، أشارت جناحي إلى أن الغرفة تعمل حاليا على تفعيل اللجان المشتركة مع الجهات الحكومية، مبيّنة أن هناك جزءا من اللجان تم تشكليها وتفعيلها مثل اللجنة المشتركة مع وزارة الصناعة والتجارة والسياحة ولجنة مشتركة أخرى مع وزارة الصحة التي ستبدأ عملها قريبًا، مضيفة أن الهدف من هذه اللجان هو تفعيل دور الغرفة وتعزيز تواصلها مع القطاع الحكومي بشأن كل ما يتعلق بالقطاع التجاري في البحرين، لافتة إلى أن اللجان المشتركة مع الجهات الحكومية هي مكملة لدور اللجان الاقطاعية، إذ أن مجلس الادارة يقوم بايصال ما ترفعه اللجان من توصيات إلى اللجان المشتركة مع الجهات الحكومية من أجل التباحث فيها للوصول إلى حلول اليها.

إطلاق تطبيق الغرفة
ولفتت جناحي إلى أن الغرفة حاليًا تعمل على تعزيز وتسهيل التواصل مع أعضائها بكافة الوسائل المتاحة، موضحة بأن الغرفة بصدد إطلاق تطبيقها الخاص خلال العام 2019، والذي يستطيع عضو الغرفة من خلاله من متابعة حسابه، واستعراض كافة البرامج وورش العمل التي تقدمه الغرفة لأعضائها.
وأكدت جناحي على أن الغرفة تسعى من خلال التواصل الالكتروني مع الاعضاء إلى تسهيل وصول الاعضاء للغرفة مثل التسجيل للبرامج وورش العمل، مضيفة أن هناك تجاوبًا كبيرًا من الاعضاء مع الخدمات الالكترونية، وعلى سبيل المثال قام ما يقارب 1500 عضو في الغرفة بالتسجيل في ورش عمل اللجان حول تطبيق ضريبة القيمة المضافة.
وذكرت جناحي أن الغرفة تواجه تحديات أيضًا فيما يتعلق باكتساب ثقة التاجر، وإعادة الصلة الوثيقة بينه وبين الغرفة لذلك، تقوم أيضًا بدراسة شاملة لاسباب قلة الحضور في الفعاليات وورش العمل وغيرها من البرامج، مشيرة إلى أن هناك فريق عمل يبحث في الاسباب ومعرفة ما إذا كان غياب الاعضاء بسبب توقيت الفعاليات أو عدم الثقة بالغرفة أو عدم استلامهم للدعوات وغيرها من الاسباب، لافتة إلى أن فريق العمل يجتمع اسبوعيا والنظر في الأسباب التي يتوصلون إليها.

منع اللجان من التصريحات
وعن أسباب منع اللجان من الإدلاء بالتصريحات الصحفية قالت جناحي ان مجلس الادارة لم يمنع التصريحات الصحفية، لكنه وضع لها قنوات محددة للتنسيق حول التصريحات الصادرة مع الغرفة ولجانها، موضحة أن الغرفة ترحب بالصحافة والتعاون معها، لكن يتم ذلك عبر التنسيق مع قسم العلاقات العامة بالغرفة الذي سيقوم بتوفير الاجابات حول كافة الاستفسارات التي يطلبها الصحفي منه، والتنسيق معه لإجراء لقاءات صحفية مع أي مسؤول أو رئيس لجنة من لجان الغرفة، مؤكدًا على أن هذه الاجراءات تنظيمية والهدف منها هو خروج مادة صحفية ذات قيمة وجودة تتناسب مع مؤسسة كبيرة بحجم غرفة تجارة وصناعة البحرين.
وذكرت جناحي أن اللجنة التنسيقية ستقوم بإعداد ملخص متكامل لجميع خطط اللجان واهدافها الاستراتيجية في السنتين المقبلتين وسيتم توزيعه على الصحف وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، مضيفة أن الملخصات ستوضح ما ستقوم اللجان بتنفيذه في افترة المذكورة، والبرامج والاولويات التي تعمل على تنفيذها.

دور قسم الدراسات في دعم اللجان
وعن مدى مساهمة قسم الدراسات والبحوث في تسهيل عمل اللجان أشارت جناحي إلى هذا القسم يعمل إلى جانب اللجان، ويقوم بدعم اللجان بكافة الدراسات والبحوث والاستبيانات، كما يشارك قسم الدراسات في بعض الاجتماعات بهدف العمل المشترك فيما بينهما.
المصدر: كاظم عبدالله:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها