النسخة الورقية
العدد 11061 الإثنين 22 يوليو 2019 الموافق 19 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:28AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:30PM
  • العشاء
    8:00PM

«سيكو»: بورصة الكويت مرشحة لجذب المستثمرين والتفوق على نظيراتها

رابط مختصر
العدد 10767 الأثنين 1 أكتوبر 2018 الموافق 21 محرم 1440
أفادت سيكو ش. م. ب (م)، البنك الإقليمي الرائد في مجال إدارة الأصول والوساطة وصناعة السوق والخدمات المصرفية الاستثمارية، بأن سوق الأسهم الكويتية أصبحت محط اهتمام المستثمرين العالميين بعد ترقيتها من قبل مؤشر فوتسي FTSE لسوق ناشئة وتوقع إعادة تصنيفها من قبل مؤشر MSCI للأسواق الناشئة. وقد سجلت السوق الكويتية، التي ارتفعت بنسبة 12% منذ بداية العام وبنسبة 17% مقارنة بأدنى مستوياتها خلال عام واحد، زيادة تجاوزت 10% منذ أن أعلن مؤشر MSCI في 20 يونيو أنه قد يرفع تصنيف الكويت إلى سوق ناشئة في العام القادم. وشهدت السوق الكويتية زخمًا هذا العام نتيجة التدفقات المالية التي تركزت على أسهم الشركات الكبرى مثل بنك الكويت الوطني وبيت التمويل الكويتي وأجيليتي وزين. وبالاستناد إلى قوائم كل من FTSE وMSCI للأسهم الكويتية، فإنه من المتوقع أن تجذب هذه الأسهم قدرًا أكبر من التدفقات في المستقبل.
وتعليقًا على ذلك، قال شكيل سروار، رئيس قسم إدارة الأصول في سيكو: «تبلغ نسبة السعر إلى الربحية الحالية في الكويت ما يقارب 13 ضعف أرباح 2018، وتعد هذه نسبة متحفظة في ضوء البيئة الكلية الحالية ونمو الأرباح الذي من المحتمل أن يبلغ 10% في 2019. وبمجرد أن يتم إدراج الكويت في مصاف الأسواق الناشئة ضمن مؤشر MSCI، من المرجح أن تشهد السوق تدفقات كامنة تبلغ قيمتها 1.5 مليار دولار أمريكي تقريبًا بينما يتوقع أن تحقق التدفقات النشطة قيمةً أعلى من ذلك بكثير بالاستناد إلى تجارب الأسواق الأخرى التي تمت ترقيتها خلال السنوات العشر الماضية».
وكمؤشر على ثقته في هذه السوق، عزز صندوق أسهم الخليج، صندوق الأسهم الخليجي الرائد التابع لسيكو، وضعه في سوق الأسهم الكويتية للاستفادة من التدفقات الأجنبية خلال الاثني عشر إلى ثمانية عشر شهرًا القادمة. وقد حقق الصندوق ارتفاعا في العوائد بنسبة بلغت 18% خلال النصف الأول من عام 2018، متفوقًا بذلك في أدائه على المؤشر الإقليمي وعلى صناديق الاستثمار المماثلة.
وقد بدأ المستثمرون النشطون الذين يتبعون مؤشري FTSE وMSCI بالاستعداد لترقية السوق الكويتية، حيث بلغ صافي التدفق الأجنبي 400 مليون دولار أمريكي خلال الأشهر السبعة الأولى من هذا العام. ومن المقدر أن تجذب الترقية في مؤشر FTSE تدفقات سالبة بقيمة 900 مليون دولار أمريكي على مرحلتين في سبتمبر وديسمبر من هذا العام.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها