النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

29 و30 نوفمبر الحالي

البحرين تستضيف مؤتمر السيطرة على آبار النفط

وزير النفط
رابط مختصر
العدد 7896 الاثنين 22 نوفمبر 2010 الموافق 16 ذو الحجة 1431هـ
تستضيف مملكة البحرين خلال يومي الاثنين والثلاثاء الموافق 29و30 نوفمبر الحالي «مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للسيطرة على آبار النفط» الذي ينظمه انترناشيونال اسوسيشين درلينج كونتركتورز بالتعاون مع الهيئة الوطنية للنفط والغاز وذلك بمركز الخليج الدولي للمؤتمرات بفندق الخليج، وبدعم من قبل عدة شركات منها: شركة نفط البحرين «بابكو» الراعي البلاتيني، وويذر فورد لمقاولات الحفر ونوبل كوربوريشن وكذلك شركة تنمية نفط عمان وشركة تطوير للبترول وكور للإيجارات إضافة إلى الخليج العالمية للحفر. وسيشارك في هذا المؤتمر -الذي يعقد تحت رعاية الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا وزير شئون النفط والغاز ورئيس الهيئة الوطنية للنفط والغاز- مجموعة كبيرة من المختصين العالميين الذين سوف يقدمون أوراق العمل ذات العلاقة بالسيطرة على آبار النفط، حيث يعتبر هذا الموضوع من المواضيع الحساسة لكون السيطرة على آبار النفط يأتي في طليعة المهام والمسئوليات للعاملين في مجال الاستكشافات والتنقيب على النفط والغاز. إن هذا الحدث سوف يجمع المهتمين والخبراء في مجال التحكم في الحفر من منطقة الشرق الأوسط ومناطق أخرى من العالم لمناقشة وتدارس آخر ماتم التوصل إليه من طرق وأساليب وتقنيات حديثة فضلاً عن تدارس بعض الحالات التي سيتم طرحها والتطرق إليها خلال فترة انعقاد المؤتمر. وخلال المؤتمر سيتم تسليط الضوء على عدة مواضيع من أهمها: مراقبة السياسات والإجراءات المتعلقة بالآبار، مراقبة الآبار بأحدث التقنية المستخدمة والسيطرة على الانفجارات التي تحصل للآبار تحت سطح الأرض، وموضوع السلامة والبيئة والتدريب لما يعلبه هذا الموضوع من دور كبير لتطوير القوى العاملة والاستفادة من تجارب الأخرين في السيطرة على آبار النفط سواء في الأراضي اليابسة أوالأراضي المغمورة. كما ستقدم أوراق خاصة وتجارب من بعض الدول المنتجة للنفط وكذلك ستطرح خلال فترة الانعقاد حالات عملية تخص موضوع المؤتمر.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها